التحدي: تأسيس موقع خدمات في 7 أيام وبأقل من 500 دولار

6,121 قراءات
30 يناير 2010

الكل لديه الفكرة التي ستدر الملايين من الأرباح والعوائد، لكن كذلك الكل لديه أعذار منعته من تنفيذ هذه الفكرة. سباستيان (Sebastien Eckersley-Maslin) ضابط في البحرية الأسترالية يوازن ما بين عمله النهاري وعمله الخاص في وقت فراغه، وحصل على شهادة عليا في الهندسة. سباستيان قرر أن يضرب المثل بنفسه، فهو يشعر بالملل من المُعَذّرين (=أصحاب الأعذار) ولذا استقر رأيه على أن يبدأ في 18 يناير الماضي التحدي الخاص به: خلال أسبوع واحد سيبدأ موقع على انترنت يقدم خدمات بمقابل مالي، وبتكلفة إجمالية أقل من 700 دولار. لنشر الفائدة التزم سباستيان بكتابة مقالات يومية تشرح ما الذي سيفعله في كل يوم من السبعة حتى تدشين مشروعه.

الفكرة

كان اليوم الأول موعد الفكرة، إذ تذكر سباستيان أن صديقا له يعمل من داخل سيارته، ويشكو من عدم قدرته على تسجيل الرحلات التي يقطعها كل يوم بسيارته، إذ أن تكاليف تلك الرحلات قابلة للخصم من الوعاء الضريبي له، وبالتالي إذا نسي تدوين هذه الرحلات المكوكية، تحمل تكلفتها من جيبه، ولم تخصم من ضرائبه للحكومة الاسترالية. فكرة سباستيان قامت على نظام تسجيل لهذه الرحلات، يعمل عبر انترنت، وعبر الرسائل النصية القصيرة SMS في الوقت ذاته.

لدى سباستيان من الخبرة البرمجية ما تؤهله لتنفيذ هذه الفكرة، كذلك هناك 7 مليون استرالي يستعملون سياراتهم في أعمالهم ومن حقهم خصم تكاليفها من الوعاء الضريبي لهم. لزيادة التأكيد، قام سباستيان بتحري آراء الأصدقاء والأقارب والعملاء بخصوص جدوى فكرة مثل هذه، وكانت ردود الفعل كلها إيجابية مشجعة. بذلك كانت الفكرة تلبي حاجة، وكانت بسيطة يمكن شرحها في كلمات قليلة، وتبشر بالربحية لأن من يحتاجونها كثرة، وستوفر عليهم مبالغ يدفعونها بالفعل، وكان سباستيان مقتنعا بها وبقابليتها للنجاح.

المنافسة

عبر بحث على انترنت، وجد سباستيان مشروعات منافسة تقدم خدمات مشابهة، لكنها تراوحت ما بين تلك التي تحتاج لعمل يدوي واستعمال سجلات، أو تقدم خدمات ذات مقابل مالي باهظ. كذلك كان هناك تطبيقات لا تراعي متطلبات وخصوصيات دافع الضرائب الاسترالي. لا زال الدافع لتنفيذ هذه الفكرة يبدو واعدا.

الاسم

لا شك في أن الاسم له من الأهمية الكثير، فهو أول انطباع عنك سيأخذه الناس، وبعد بحث وجهد، وضع سباستيان على ورقة كل الصفات التي يريد من مشروعه أن يتصف بها، وفي النهاية استقر رأيه على أوتوكارلوج، أو السجل التلقائي للسيارة. كان الاسم مزيجا من كلمات سهلة التذكر، قصيرا، ما يعني أن تبادله بين الأصدقاء وعلى صفحات انترنت أمر سهل إلى حد كبير.

الخطة

أهم جزئية في أي نشاط تجاري هو خطة العمل. لست بحاجة لخريج جامعة باهظة التكاليف، أو لشركة تحمل اسما غير عربي لتضع لك الخطة التي ستكفل لك النجاح الفوري. عليك كتابة أولويات النشاط، مع توزيعها عبر المدى الزمني لمشروعك، وفي حالتنا هذه الأيام الستة المتبقية. هذا التوزيع يجعل من الممكن ضبط الخطوات وفق الميزانية الموضوعة مسبقا، وكان التالي هو الناتج:

تسجيل النطاق: 13 دولار في السنة
الاستضافة: 5 دولار في الشهر
شهادة SSL الأمنية لزيادة معدلات الأمان والسرية: 88 دولار في السنة
نظام قبول الدفع عبر بطاقات الائتمان: 220 دولار في السنة + 22 دولار شهريا
حساب بنكي: 6.5 دولار شهريا
موديم إرسال واستقبال رسائل اس ام اس: 140 دولار
بطاقة تعريف سيم: 5 دولار شهريا

الإجمالي: 499.50 دولار + 66.50 دولار شهريا

خطة العمل:
اليوم الأول: البحث والتخطيط
اليوم الثاني: التسجيل
اليوم الثالث: التسويق والتطوير
اليوم الرابع: المزيد من التطوير
اليوم الخامس: تصميم الرسوميات والتطوير
اليوم السادس: برنامج إدارة رسائل اس ام اس والتطوير
اليوم السابع: الإطلاق!

هذا، ويتمنى محدثكم أن يلتزم بكتابة تدوينة كل يوم تتناول كل خطوة من خطوات سباستيان السبعة. إذا أردت قراءة مغامرة الأسترالي وعدم الانتظار، فهذا الرابط سيأخذك هناك. الآن، هل حفزتك القصة لتفعل مثله؟ هل يمكنك تحوير فكرته لتناسب بيئتك وموقفك؟ كم أتمنى أن تجيبني بالإيجاب، وأن تكون ممن يفعلون، ولا يشتكون.

اجمالى التعليقات على ” التحدي: تأسيس موقع خدمات في 7 أيام وبأقل من 500 دولار 46

  1. عماد المسعودي رد

    شكراً يا رؤوف على هذه القصة. أكثر ما عجبني فيها هو تصميم وجدية وثقة سبستيان بنفسه. الشباب العربي يعاني من مرض الأعذار. يجب علينا أن نتعلم كيفية الإنتاج بما هو متوفر لدينا، قد لا تكون النتيجة مكتملة، ولكن شيء أفضل من لا شيء. تحياتي

  2. احمد ماهر رد

    ما شاء الله قصة محفزة جدا
    وننتظر تدوينتك اليومية لشرح كل خطوة
    ولكن أشعر ان الاصرار على سبعة ايام قد يكون تسرع يندم عليه فيما بعد لكن قد تتضح بعض الأمور بعد شرح كل خطوة فى تدوينة منفصلة ان شاء الله

    شكرا شبايك

    1. shabayek رد

      والله يا أخي إذا كان سباستيان فعلها، فيجب علي أن أفعلها، وهي النية مني، والتوكل على الله، والدعاء من القراء بالبركة في الوقت :)

  3. طه رد

    حماسه مابعدها حماسه بسم الله ما شاء الله
    أتسائل ماذا يلزمني بالبدء أذ بدا غيري وباقل التكاليف
    يبود أن قيودنا الوهمية تسحبنا لاسفلنا
    في يوم ما سوف تكسر ان شاء الله

    جزاك الله خيرا استاذ شبايك وزادك من تقاه وفضله

    1. shabayek رد

      الآن يا طه، إبدأ الآن، قد لا يكون في صحيفتك أو صحيفتي يوم آخر…

  4. سامر محفوظ رد

    موضوع رائع يا أ/ رؤوف

    وضع خطة زمنية و الالتزام بها يعتبر اهم عوامل النجاح

    فى انتظار تدويناتك السبعة القادمة على احر من الجمر

    ولا تنسى تعديل كلمة الاصدقاء قى السطر قبل الاخير فى نقطة ( الاسم )

  5. محمد الجرايحى رد

    شخص ايجابى.. ولكن التربة هناك قابلة لنبت مثل هذه الأفكار حتى تنمو وتؤتى ثمارها.
    ولكن التربة لدينا غير ممهدة وتحتاج لعناء وعناد حتى تتمكن بذور الأفكار أن تنمو فى بيئة صالحة….

    كل التقدير والاحترام
    لجهدك وفكرك وحماسك
    بارك الله فيك واعزك
    أخوك
    محمد

    1. أنس عماد الدين رد

      ولكن التربة لدينا غير ممهدة وتحتاج لعناء وعناد حتى تتمكن بذور الأفكار أن تنمو فى بيئة صالحة….

      لذلك المشاريع العربية الناجحة تكون انجح مليون مرة و امتع بها قصة كفاح حقيقة ..

      لانها كوردة نبتت وسط صخور بلا ماء بلا مطر وسط الاشواك .. و دهست مئات المرات ..

      لكنها رغم ذلك نبتت و اثمرت و عطرت المكان حولها

      ملحوظة اخري

      لا تحسب الدنيا وردية هناك .. الناس هناك تتقاتل من اجل الوظائف

      و الابقي للاصلح ..

      فيكون الانسان تحت ضغط عصبي فظيع لتعلم كل جديد قاتلا نفسه عملا ليل نهار

      لانه سيطرد ان لم يطور نفسه

      اعرف ان هذا جيد و اطالب بذلك .. لكن ليس بهذا الشكل

      و الدنيا ليست سهلة هناك كذلك ..

    2. shabayek رد

      في المقال السابق كتبت أن على الواحد منا أن يجعل من العوائق وقوده للتغلب على هذه العوائق… ولا أجد في ردك يا طيب ما يتعارض مع هذه المقولة وهذه الفكرة :)

  6. أحمد عطاالله رد

    شيء جيد جداً ومنظم جداً ومرتب الأفكار ومحدد الأهداف ،
    أستبشر له بالنجاح ، فبجانب تخطيطه الجيد ، لديه من الانضباط ما سيسمح له بالوصول إلى نهاية المشروع في الفترة الزمنية التي حددها -هكذا أظن بطبيعة كونه رجل عسكري-

    أسأل الله تعالى أن نمتلك المهارة الأخيرة ، فلديّ القدرة على التخطيط الجيد لكن أجد أن الوقت يهرب مني .
    أسألكم الدعاء

    1. shabayek رد

      أؤمن أن الرغبة الشديدة والعزيمة الأكيدة هي كل المطلوب

  7. عمرو النواوى رد

    المزيد والمزيد من الأفكار الحماسية المشجعة ..
    لن أطيل فى التعليق على هذه التدوينة الرائعة ..
    فلدى الكثير من العمل حفزنى له هذا المقال الرائع.
    إلى لقاء….

  8. sara رد

    ماشاءالله نشيط اولا وذو ارادة
    أستاذ شبايك دائما بتابع مدونتك بس قليله التعليق
    كل موضوع تكتبه افكر واخطط ………. وانسى للأسف
    بس فكرة سبستيان مرة جيدة والسبب انه يكتب كل يوم ماذا عمل من التخطيط
    وهذي الفكرة حلوة عشان الارادة والنشاط والحماس مايقل بالعكس يزيد مع تعليقات الناس
    وان شاءالله التزم عل نجاحي واضع تخطيط
    شكرا ياأستاذ رؤوف شبايك

  9. انا رد

    السلام عليكم
    انا اعترف إني سلبي صاحب أعذار بل وكيل حصري للتعذير عن كل فشل او عقبه تجد بحياتي
    لكن منذ قرأت عن قصه هذا الشاب التي لم تكتمل حفزتني على أن اخفف من حدتي في السلبيه و التعذيريه و اعاده التقييم من جديد …..!

  10. اسحاق الشرياني رد

    شكراً لك أخي رؤوف فقد كان من قصصك بالغ الأثر على الكثير من أفكاري

  11. مرشد رد

    مواصفات خدمته تنجح في اي مجتمع … و هي ان الموقع رسمي يعني له سجل و حساب بنكي و تعامل رسمي + يخدم حاجة محلية و ليست عالمية, يعني الناس الي حولك يعانون من المشكلة.. هذا يسهل عليه تسويق الخدمة على نطاقه المحلي باسلوب سهل + الموقع مافيه تعقيدات و مميزات لا يحتاجها احد.

    كل الي ناقص سباستيان الان هو تسويق الموقع لهذه الفئة المستهدفة … ووظيفته ليست صعبة لان الفئة واضحة و منتشرة و كبيرة:)

    1. أنس عماد الدين رد

      اصبت الجرح يا استاذ مرشد

      شهر كامل و انا ابحث في واقع التجارة الالكترونية العربية .. وجدته كارثي بمعني الكلمة

      هناك تسهيلات للشراء من علي الانترنت .. جيد .. و البنوك تتنافس في ذلك .. كروت مسبقة الدفع .. فيزا .. ماستر كارد ..فودافون كاش-في مصر- .. الخ

      اما ان تطلق موقع يقدم خدمة او منتج .. اي موقع يبيع .. اي يكون لك حساب بنكي يستقبل اموال من موقعك التجاي علي الانترنت .. فهذا حلم بعيد بعيد المنال

      لن تجد الا بنكين اثنين فقط .. و ستجد شروطهم صعبة جدا .. و اسهل لك ان تصل الي كل زائر للموقع بالمنتج مجانا لمنزله اسهل لك من تنفيذ كل شروطهم .. الشبه مستحيلة ..

      ما الحل ؟؟

      1. مرشد رد

        نعم الوضع العربي في التعامل مع بطاقات الائتمان صعب .. عزيزي حتى و ان حصلت على مليون بنك يوفرلك الخدمة بسهولة .. فهناك المشتري الذي لا يملك البطاقة .. او لا يرغب في استخدامها ..او او او او .. لهذا انا شخصياً افضل الابتعاد مؤقتاً عن بطاقات الائتمان الى ان يتحسن وضع السوق بشكل عام … ربما اضيفها كخيار في الموقع و لكن ليس كوسيلة اساسية اعتمد عليها… هناك بديل طبعاً.. هناك pay pal و 2checkout و google checkout و غيرها من المواقع الي تقوم بتوفير نفس الامور المطلوبة بدون حساب بنكي محلي يستقبل الاموال مباشرة من حسابك, لكن انا شخصياً ارى انه يجب ان يكون لديك رخصة تجارية بأي شكل من الاشكال … خلي الناس تتعامل مع شيء رسمي و ليس مع شخص! هذا يضيف مصداقية كبيرة للموقع. بإختصار, الدفع ببطاقة الائتمان (هذا يشمل ايضاً pay pal و 2checkout و google checkout) ارى انه يجب ان يكون خياراً اليوم و ليس الوسيلة الاساسية لان الناس عندنا لا تزال تفضل (سلم و استلم) فلا تسبح عكس التيار

        موفق ان شاء الله

  12. Luay Sakr رد

    اولا انا متحمس جدا
    ثانيا -بسرعة كده
    شهادة SSL الأمنية لزيادة معدلات الأمان والسرية: 88 دولار في الشهر

    هي في السنة -اولا عشان المجموع يظبط
    ثانيا عشان مكتوبه كده في الموقع بتاعه
    SSL certificate – $88 a year
    ان شاء الله لي عودة
    ومتابع كل اللي جاي

    لؤي صقر

    1. shabayek رد

      بارك الله لنا في هذه الرؤية الثاقبة، تم التعديل وشكرا على التنبيه

  13. أم ليال رد

    أعتقد أن حسن التخطيط هو السبب في النجاح دائماً، فلو فكرنا في المشروع الذي نرغب به بالشكل الذي طرحته، عن طريق دراسة (الفكرة – المنافسة – الاسم – الخطة) ثم وضع خطة العمل، ما كان له أن يفشل أبداً…
    الدرس الذي أتعلمه هنا هو ليس تنفيذ مشروع في سبعة أيام – كما فعل سيباستيان بالضبط، و إنما وضع مخطط زمني (بما يتناسب مع ظروفي) و الالتزام به…
    بانتظار تفاصيل خطة العمل…
    و تقبل احتراماتي،،،

    1. shabayek رد

      إنما هو مزيج من كل هذه الأشياء، فما فائدة الخطة بدون عزيمة لتنفيذها، ونفس منضبطة وملتزمة، وعقل متفتح يحول المشاكل فرصا وحلولا

  14. غير معروف رد

    قصة رائعة ومحفزة للانطلاق بكل عمل مفيد ..

    ونعم حفزتني هذه القصة على التفكير بما يلائمني وحسب المعطيات التي لدي كي انطلق

    وبالتأكيد لكل منا حلم في النجاح والبدء والتخطيط له ومثل هذه القصص تدعونا للمزيد من النشاط لتحقيق الحلم

    بارك الله فيك أخي شبايك

  15. د محسن سليمان النادي رد

    علينا ان نبدأ
    ولا ننتظر
    قد تحدث عثرات على الطريق
    لكن لا عذر لمن لا يبدأ
    مثال من شهر وانا اتابع جهاز جديد وثوره في مجال العلاج الطبيعي
    يعطي دفعه رائعه لعملي
    الثمن 3900 دولار
    على استعداد لدفعها
    لكن الجانب الاخر يرفض التعامل مع الفلسطيني بمعنى اخر احلق لا نريد بيع الجهاز لكم
    هل استسلم
    …………..الحل بان استخدم الموارد المحليه
    مهندس ميكانيك
    حداد محترف
    مشاطب السيارات لقطع الغيار وهي اكثر من الهم على القلب

    النتيجه
    نفس الجهاز
    بمواصفات اكثر من المعروض
    و فقط 800 دولار
    الجهاز الان في مراحل تشطيبه ودهنه حراريا

    يعني من الاخر افضل مما هو معروض
    للبيع بثمن عالي
    من الذي استفاد………………كل الموارد المحليه
    وانا طبعا حيث كان الاتفاق ان حق تصنيعه لي مستقبلا

    ودمتم سالمين

    1. shabayek رد

      وأما أنا فأقول لنا أعطنا اسم هذه الشركة نفضحها على الملأ ونسأل إخواننا العرب ألا يتعاملوا معها بدورنا، ونروج لجهازك الذي صممته، وتبدأ خط إنتاج وتصنيع وتسويق له !

      1. ماهر يحيى رد

        نعم سيدي .. نحن سلام على ما سالمنا وحرب على من عادانا ، هذا هو العدل .
        أؤيدك أخي شبايك ، ونحن بهذا لا نبدأ بالعدوان بل هم البادئين.
        لا يوجد أقبح في هذا العالم من العنصرية .

        1. د محسن سليمان النادي رد

          الاخوة الكرام
          هي شركة من داخل الوطن المحتل
          لذلك ليس لها تعامل مع الدول العربيه
          سوف اكتب تدوينه خاصه عن الجهاز
          ومراحل تطوره ليصبح من فكره الى واقع على الارض
          وبالصور
          والنتائج
          ان شاء الله
          موعدنا بعد اسبوع
          ودمتم سالمين

  16. اشرف رد

    اشكرك با أخي انك ملهم الشباب العربي لقد اعنتني كثيرا في رفع معنوياتي

    1. developar رد

      نفس الكلام وددت أن أقوله للأخ شبايك

      جزاك الله ألف خير و نتمنى منك المزيد من مثل هذه المواضيع

    2. شبايك رد

      الفضل والشكر لله من قبل ومن بعد، فهو عز وجل شاء أن يمر الرابط من أمام ناظري، وشاء أن أضغط عليه وأهتم به، فالحمد لله في كل وقت وحين.

  17. محمد علي رد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أتشرف بكتابتي في مدونتكم ، مع أني أول مرة أكتب في مدونة ، ومع أني أتابع هذه المدورة منذ أكثر من سنتاني .
    أرد رأيكم في فكرة مشروع ، وهو متابعة تغيبات ونتائج وأخلاق تلاميذ الإبتدائية ، وإخبار بها الوكيل في الوقت المناسب
    مقابل مبلغ رمزي ، لأنه كما تعلمون الآباء صاروا منشغلين عن متابعة الأبناء .

    1. شبايك رد

      رغم أن الطلبة سيكرهونك، وربما كرهونا جميعا لو حدث وتم مشورع مثل هذا،

      لكن ولما لا يا طيب… هل لديك الآباء المستعدين للدفع، أو المدرسة المستعدة لشراء نظام مثل هذا ؟

  18. فوزي ابو حميد رد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اسمح لي ان اناديك بأخي العزيز رؤوف لان فعلا بحب جدا في الله
    واحب كمان اقولك ان انا لية تجربة زي اللي انت كاتب عنها “شقة دوت كوم “بس الحقيقة ان التخطيط طول معاية شوية فأخد سنة تقريبا والتنفيذ باداء فيه من ثلاث شهور وان شاء الله الموقع يشوف النور خلال شهر ونصف او شهرين علي الاكثر وان شاء الله تكون من اول من يشاهدوا هذا الموقع ويشرفني طبعا ان تفدني برأيك الكريم فأانا من متابعيك ولكنها المرة الاولي للمشاركة علي موقعك وان شاء الله متكونش الاخيرة

  19. Mujahed issa رد

    أحب ما علي استغلال وقتي لكني لا أجيد ذلك ..
    لكن لم ايأس وأحاول أن أجيد استغلال وقتي بالشكل الصحيح
    حتى لو لم يكن لعمل بل بشكل عام
    دراسة ، هوايات ..الخ
    وأعجبني طريقة التخطيط لمشروعه وعلى امل إني انفذها في مشروعي القادم
    شكراً رؤوف

  20. عماد رد

    لي تعليق صغير على الخطة الموضوعة، وهي أن نسبة التسويق في الخطة صغيرة للغاية (جزء من اليوم الثالث)، أعتقد يوم كامل يكون أفضل لان المشروع الرائع بدون تسويق مناسب لا يرى النور أبدا.

    وعلى فكرة، “سباستيان” قال أنه سينشر تقارير يومية لتعم الفائدة، وذلك ليس الهدف الأوحد، أما الهدف الآخر فقد وضع إلتزام أدبي على نفسة بتوفير تلك التقاير للقراء وبالتالي هو حافز لإكمال العمل وعدم التكاسل.

    ملحوظة أخرى، العنوان يقول “بأقل من 500 دولار”، وداخل المقالة (السطر الخامس تقريبا) يقول “وبتكلفة إجمالية أقل من 700 دولار”.

    في انتظار المقالات السبع :)

  21. خالد رد

    المشكلة لدينا ليست في التنظيم ، المشكلة ليست في التنظيم ، هنالك من يمتلكون أفكاراً رآئعة وناجحة ، ولكن القدرة المالية ؟؟ طرق الدفع ؟؟ وليس كل العرب خبراء في البرمجة مثل هذا الشخص ، وهذا يمنع بشكل كبير قيام الكثير من الأفكار الناجحة في العالم العربي ..

  22. مختار أحمد رد

    السلام عليكم ورحمة الله

    الاستاذ الفاضل / رؤوف شبايك دائما ما تتحفنا بالابداعات فجزاك الله عنا خيراً
    ولي سؤال :
    جاء في هذه التدوينة الرائعة : نظام قبول الدفع عبر بطاقات الائتمان: 220 دولار في السنة + 22 دولار شهريا
    اريد معرفة كيفية الاشتراك في هذه الخدمة حيث انني حاولت جاهدة عندنا في مصر وللاسف كلها خدمات دون المستوى فعلى سبيل المثال يقدم البنك الافريقي هذه الخدمة وايضاً البنك الأهلي لكن للاسف لابد من دخول صفحة على موقع البنك للاتمام عملية الدفع وليس كما نرى في المواقع الاجنبية حيث تنتهي عملية الدفع في نفس الموقع ، إضف الى ذلك ارتفاع ثمن الخدمة حيث يتطلب دفع مبلغ 1000 دولار رسوم فتح الخدمة و600 دولار سنوية ونسبة 3.5 % من كل عملية .

    أرجو منك التكرم والتفضل عليٌ بأن تدلني عن هذا الأمر بالتفصيل
    وجزاك الله عنا خيراً

    1. شبايك رد

      لست خبيرا في هذه النقطة لكني أعرف عن تجربة أن باي بال يقبل الدفع عبر بطاقات الفيزا والماستر…

      كذلك هناك مواقع أمريكية تقدم هذه الخدمة على المستوى العالمي، ولا أدري لماذا ذهبت إلى بنوك مصرية، فلو تشرح ليس السبب.

      بالتوفيق

      1. مختار أحمد رد

        شكراً لك على ردك والسبب في أني ذهبت لبنوك مصرية هو أنني صاحب ومدير مؤسسسة للبرمجيات وخدمات الويب وأغلب عملائي في تصميم المواقع من شركات السياحة في الأقصر وهناك أكثر من شركة طلبو مني أن أقوم بعمل بوابة دفع في مواقعهم وبالفعل في البداية اتجهت للمواقع التي ذكرتها في تعليقك مثل موقع Plimus وموقع Monybooker لكن تم قفل حساباتي بحجة انهم لا يدعمون شركات السياحة إضف الى ذلك ان الشكل العام لأخذ الزبون الى موقع آخر للدفع يجعل الزبون يتشكك في مصداقية الموقع ومن هنا فكرت في البنوك المصرية وراسلتهم ورأيت تجارب بعض الشركات مع هذه البنوك لكن بقيت نفس المشكلة وهي عدم اتمام عملية الدفع في نفس الموقع والذهاب بالزبون الى صفحة داخل موقع البنك ، وما زلت لا اعرف الكيفية التى يمكن بها عمل بوابة دفع داخل الموقع .
        بارك الله فيك ، وشكراً لمتابعتك لتعليقاتنا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title="" rel=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *