Dark

Light

Dark

Light

الصعود لأعلى

جوردن بثون – قصة نجاح في عالم إدارة الأعمال لتحويل شركة خاسرة لناجحة

اليوم سأحكي لكم عن Gordon Bethune جوردن بثون – المدير التنفيذي (CEO) الذي وافق على أن يتولى إدارة شركة فاشلة... إلا أن صفة ’فاشلة‘ هذه لا تفي حق وصف حال شركة الطيران الأمريكية كونتيننتال Continental في حقبة الثمانينات من القرن الماضي التي حصلت على لقب أسوأ شركة طيران في الولايات المتحدة، حيث أعلنت إفلاسها وفق القانون الأميركي مرتين... خلال 18 شهرا نجح جوردن بثون في تحويل كونتيننتال من أسوأ إلى أول شركة طيران في أمريكا (From worst to first) (وهي الجملة التي كررها جوردن كثيرا) واختارتها مجلة فورتشن الأمريكية ضمن أفضل 100 شركة أمريكية للعمل فيها... في أول يوم عمل له في الشركة، كان سعر سهم شركة طيران كونتيننتال في البورصة الأمريكية أقل من 2 دولار. حين تقاعد وتركها، كان سعر السهم 50 دولار.

اقرأ المزيد

خمس شركات بدأت كعمل جانبي ونجحت

مؤخرا نشرت مجلة Inc مقالة لطيفة بعنوان خمس شركات تدر عوائد بليونية بدأت كعمل جانبي / ثانوي، وهي تركز على فلسفة الفشل بسرعة أو Fail Fast، والتي تقوم على أن يجرب المرء منا الأفكار التجارية التي تشغل باله، وألا يحرم نفسه من تجربة هذه الأفكار، لعل أحدها تكون الناجحة التي تشكل بقية حياته المهنية والتجارية. الشركات التالية – كما سنرى – أسسها أصحابها على سبيل التجربة، تجربة تحويل هوايتهم وشغفهم لعمل تجاري رابح.

اقرأ المزيد

إدارة الأفراد تقوم على الاهتمام الانساني بالفريق

من يتابعني سيذكر كتابات لي انتقدت فيها النموذج العربي في إدارة الأفراد ، وقلت ما معناه أن المدير العربي – إلا من رحم ربي – كثير الشبه بالنخاس بائع العبيد، فهو يلهب بسوطه العاملين معه لجر العربة بأقصى سرعة ممكنة ولأطول فترة ممكنة وبأقل قدر من التكلفة. في رأيي واجتهادي الخاص، هذا الأمر يجعلنا لا نجد في المنطقة العربية شركة مبدعة ناجحة تتحمل تقلبات السوق مثل آي بي ام أو ابل أو زابوس. على الجهة الأخرى، الموظف العربي بحاجة لمعاملة انسانية خاصة، تتنوع ما بين الاقناع والترويض والترغيب، وبدونها لن تذهب بعيدا. رأيي هذا واجتهادي - حين أنشره - عادة ما يجلب لي بعض الهجوم وهو أمر مفهوم، لكني اليوم أردت عرض مقالة فيها بعض مفاتيح حل هذه المعضلة، وهي ليست ببعيدة عن هدف هذه المدونة

اقرأ المزيد

أفكار مهدت الطريق لتأسيس شركات صغيرة ناجحة

ما أول خطوة في مشوار تأسيس شركات صغيرة ناجحة؟ وكيف أبدأ شركتي الصغيرة؟ لكن قبلها، ما المجال الذي أصلح للعمل فيه ويسمح لي ولغيري بتأسيس شركات صغيرة؟ كيف اختار الناجحون قبلي فكرة تأسيس شركاتهم الصغيرة والتي وصلوا بها للنجاح؟ هذه بعض من الأسئلة التي تدور في عقول من أرادوا بدء نشاطهه التجاري وتأسيس شركات صغيرة ولا أفضل من بعض الأمثلة الواقعية. اليوم أسوق لكم بعضا من هذه الأفكار، منقولة من هذا الموقع. لنبدأ.

اقرأ المزيد

عشر شروط لنجاح مشاريع انترنت الناشئة – الجزء الأول

بالصدفة عثرت على مقالة كتبها ايفان ويليامز أحد مؤسسي شركة بايرا لابز والتي جاءت بالمنتج الشهير ومنصة التدوين بلوجر والذي اشترته جوجل فيما بعد. بعدها عاد ايفان وساهم في تأسيس وإطلاق تويتر. هذه المقالة كتبها ايفان بتاريخ 27 نوفمبر 2005 فهل تظن أن ما جاء فيها يبقى صحيحا لليوم؟ المقالة عنوانها كان 10 شروط / قواعد لنجاح مشاريع انترنت الناشئة. بدأ ايفان فقال: Evan-Williams-flickr-1

#1 – كن محددا

ركز على أصغر مشكلة محتملة يمكنك حلها بطريقة مفيدة للغير. أغلب الشركات تبدأ وفي نيتها عمل أشياء كثيرة معا، الأمر الذي يعقد كل شيء ويجعله صعبا وتتحول الشركة في النهاية إلى نسخة، تقليد، كوبي أو: أنا أيضا Me-too. التركيز على فئة نيتش الصغيرة من العملاء المحتملين له فوائد كثيرة أهمها الحاجة لعمل أشياء أقل، الأمر الذي يساعدك على أن تكون الأفضل في مجالك وتنافس فيه بقوة في وقت قصير. حين تكون مركزا على أشياء قليلة، ساعتها يمكنك التسويق لنفسك بسهولة، ثم حين يأتي وقت البحث عن شريك، أو الاستحواذ على شركتك، وقتها لا يكون هناك مجال للاختلاف والتضارب. رغم أن كل هذه الأسباب تبدو منطقية، إلا أن الانسان بطبعه يميل لعدم التركيز والسير في كل اتجاه. تذكر، حين تصبح الأول في مجالك الذي تركز عليه، ساعتها يمكنك توسعة المجال الذي تركز عليه.

اقرأ المزيد

نصائح من عصاميين سبقوك - جزء3

لهذه التدوينة جزء سابق تقرأه هنا. واليوم أختم قائمة نصائح عصاميين سبقوك، لعل قارئ يجد في نصيحة ما يوفر عليه الوقت والمال والجهد. 21 - الألم هو أكبر عنصر محفز حين يجب على المرء قبول تقنيات جديدة. ولذا ابحث عن مصدر للألم، ثم اعمل على توفير حل ماهر يجعل هذا الألم يختفي، ولن تخسر. شريك مؤسس Tinypass – ويل كوجلان 22 - إذا كان هناك أمل ضعيف في نجاحها، فقط اذهب ونفذها. لن تعرف ما إذا كانت فكرتك ناجحة أو فاشلة إلا بعد أن تشاهد الآخرين يتفاعلون مع منتجك / خدمتك. شريك مؤسس، Like Secret – درو بليسديل

اقرأ المزيد

نصائح من عصاميين سبقوك - جزء2

لهذه التدوينة جزء سابق يمكن قراءته هنا. 11- بدء نشاطك التجاري أمر صعب فعلا، فالاحتمالات تكون ضدك بشكل كبير في البداية وتستمر في الزيادة. في بعض الأيام ستظن نجاحك أمرا حتميا، وفي بعضها الآخر ستظنه من المستحيلات، ولذا من المهم أن تحاول وتستمر في المحاولة بقدر ما تستطيع، كما ومن المفيد لك أن يكون لك شريك مؤسس، يكمل ما نقص منك من جوانب، ويساعد كل منكما الآخر لكي يبقى متوازنا. شريك مؤسس، Nveloped – نيخيل بيلكر

اقرأ المزيد

نصائح من عصاميين سبقوك

حين يسدي لك أحدهم نصيحة ما، فهو في الحقيقة يفسح لك المجال كي تخوض تجربتك أنت، دون تكرار لأخطاء الآخرين. في هذه المقالة الانجليزية، سرد ٦٣ عصاميا – انتربنور خلاصة تجاربهم في صورة نصائح قصيرة وموجزة، أترجمها في سلسلة تدوينات متتالية، عسى نصيحة منها توفر على قارئ الوقوع في خطأ أو خسارة أو تأخر نجاحه. ١ – تأسيس شركة ناشئة أمر شاق، يتطلب الكثير من المجهود، خاصة وأن احتمالات نجاحك تكون متدنية في البداية. إذا لم تعط مشروعك الناشئ كل و جل وقتك، فأنت تعوق جهودك هذه بشكل خطير. من واقع تجربتنا الشخصية، كان بناء منتجنا وشركتنا أكثر تجربة ثرية كافأتنا بسخاء في حياتنا. على الرغم من أن ذلك شغل كل ساعة من حياتنا قضيناها متيقظين، فلا يمكننا تخيل كيف كنا لننجح لو أننا عملنا على مشروعنا بشكل جزئي لا بتفرغ كامل. مؤسسا Boxella – فيكاس خاندولوال و بانكاج سيثي

اقرأ المزيد

ميلاد شركة أحذية وقصة نجاح كينيث كول

الشركات الناجحة عادة ما تقوم على عقلية إدارية ذكية تساعدها على اجتياز المصاعب التقليدية التي تنتظر في طريق كل من يرغب في إنشاء شركته، وهذه المرة كان الحل ذكيا يستوجب الحديث عنه في مدونة شبايك. منذ عشرين سنة أو يزيد، وتحديدا في 1982 في مدينة نيويورك، كان لدى الشاب الأمريكي مواليد 1954، كينيث كول Kenneth Cole فكرة فريدة لتصنيع أحذية فاخرة، تحديدا 40 ألف زوج من الأحذية غالية الثمن، وهو ما تمكن هذا الشاب من فعله، لكنه بعدها لم يجد منفذا لبيع هذه الأحذية، فمن جهة كانت أسعار إيجار محلات في الأماكن الراقية مرتفعة جدا وتطلب شروط دفع يصعب تلبيتها، في حين أن المحلات ذات السعر الرخيص لم يكن يمر عليها من يشتري أحذية غالية الثمن.

اقرأ المزيد

بول جراهام: 13 مقولة تشرح العصامية (انتربنورشيب) باختصار

واليوم اخترت لكم مقالة للشهير بول جراهام تسرد 13 مقولة (الرابط)، كل مقولة تشرح فكرة ذات أهمية كبيرة لنجاح أي شركة ناشئة. رغم أن جل تركيز بول هو على الشركات الناشئة المعتمدة على انترنت في آلية عملها، لكن الأفكار التي يعرضها ويشرحها تصلح للتطبيق على كل جوانب تأسيس الشركات الناشئة. يبدأ بول فيختار مقولة:

1- أحسـِن انتقاء الشركاء

يشبه بول هذا الأمر بتجارة العقارات، فلا شيء يعادل حسن انتقاء الموقع والمكان عند شراء عقار ما. يمكنك تغيير كل شيء في عقار ما، لكن لا يمكنك تغيير موقعه! في شركة ناشئة، يمكنك تغيير الفكرة التي قامت عليها الشركة، لكن تغيير الشركاء المؤسسين أمر شاق للغاية، كما أن نجاح أي شركة ناشئة يعتمد بدرجة كبيرة على تناغم الشركاء المؤسسين وعملهم معا لا ضد بعضهم.

2 – أسـِرع في الإطلاق

ليست الحكمة الوصول إلى السوق قبل غيرك وحسب، لكن فعليا فأنت لم تبدأ العمل بجدية حتى تطلق منتجك / خدمتك في السوق وتتعلم من تفاعل العملاء / المستخدمين معه. هذا التفاعل هو الذي يعلمك ما الذي كان يجب عليك تقديمه للناس. حتى تعلم هذه النقطة تحديدا وبكل وضوح (يقصد بها ما الذي يجب عليك تقديمه للناس) فأنت تضيع وقتك. الإطلاق السريع هدفه التفاعل مع الناس وفهم ما يريدونه بوضوح تام ودقة عالية.

اقرأ المزيد
جاري التحميل
شاركها مع صديق