جوردن بثون – قصة نجاح في عالم إدارة الأعمال لتحويل شركة خاسرة لناجحة

اليوم سأحكي لكم عن Gordon Bethune جوردن بثون – المدير التنفيذي (CEO) الذي وافق على أن يتولى إدارة شركة فاشلة... إلا أن صفة ’فاشلة‘ هذه لا تفي حق وصف حال شركة الطيران الأمريكية كونتيننتال Continental في حقبة الثمانينات من القرن الماضي التي حصلت على لقب أسوأ شركة طيران في الولايات المتحدة، حيث أعلنت إفلاسها وفق القانون الأميركي مرتين... خلال 18 شهرا نجح جوردن بثون في تحويل كونتيننتال من أسوأ إلى أول شركة طيران في أمريكا (From worst to first) (وهي الجملة التي كررها جوردن كثيرا) واختارتها مجلة فورتشن الأمريكية ضمن أفضل 100 شركة أمريكية للعمل فيها... في أول يوم عمل له في الشركة، كان سعر سهم شركة طيران كونتيننتال في البورصة الأمريكية أقل من 2 دولار. حين تقاعد وتركها، كان سعر السهم 50 دولار.

اقرأ المزيد

خمس نصائح إدارية من وارين بافيت

ثم كان أن قرأت عن بعض النصائح التي بذلها وارين بافيت، الأمريكي ضمن قائمة أغنى أغنياء البشر في الوقت الحالي، وأردت مشاركتها معك عزيزي القارئ. بداية، وارين بافت عصامي بحق، بدأ من أول السلم بشركة متواضعة، تحولت اليوم لتكون حوتا عملاقا مترامي الأطراف. نعم، وارين صادف في تجارته بعضا من الحظ السعيد، لكن هذا لا يقلل من عبقريته الإدارية وتواضعه. الجدير بالذكر أن وارين بافيت يعزو الكثير من أسباب نجاحه في شبابه إلى نصائح وكتب ومحاضرات ديل كارنيجي، وتجده يطبقها بمفهوم مالي معاصر. هنا، سأنقل لكم هنا بعضا من النصائح التي جاءت ضمن سياق كتاب قديم نسبيا بعنوان أسرار وارين بافيت في الإدارة.

نصيحة وارين بافيت: اعمل في مجال تحبه

نصيحة قديمة ومستهلكة، لكن المفارقة أنها تبقى صحيحة وغير مطبقة. سيقولون لك اعمل في أي وظيفة متوفرة وسد جوعك واحمد ربك وأغلق فمك. لعل هذه الطريقة من التفكير تبرر لنا لماذا لا نجد شركة خاصة عملاقة ناجحة مثل ابل أو مايكروسوفت أو انتل أو ايرباص في العالم العربي.

اقرأ المزيد
شاركها مع صديق