جوردن بثون – قصة نجاح في عالم إدارة الأعمال لتحويل شركة خاسرة لناجحة

اليوم سأحكي لكم عن Gordon Bethune جوردن بثون – المدير التنفيذي (CEO) الذي وافق على أن يتولى إدارة شركة فاشلة... إلا أن صفة ’فاشلة‘ هذه لا تفي حق وصف حال شركة الطيران الأمريكية كونتيننتال Continental في حقبة الثمانينات من القرن الماضي التي حصلت على لقب أسوأ شركة طيران في الولايات المتحدة، حيث أعلنت إفلاسها وفق القانون الأميركي مرتين... خلال 18 شهرا نجح جوردن بثون في تحويل كونتيننتال من أسوأ إلى أول شركة طيران في أمريكا (From worst to first) (وهي الجملة التي كررها جوردن كثيرا) واختارتها مجلة فورتشن الأمريكية ضمن أفضل 100 شركة أمريكية للعمل فيها... في أول يوم عمل له في الشركة، كان سعر سهم شركة طيران كونتيننتال في البورصة الأمريكية أقل من 2 دولار. حين تقاعد وتركها، كان سعر السهم 50 دولار.

اقرأ المزيد

خمس شركات بدأت كعمل جانبي ونجحت

مؤخرا نشرت مجلة Inc مقالة لطيفة بعنوان خمس شركات تدر عوائد بليونية بدأت كعمل جانبي / ثانوي، وهي تركز على فلسفة الفشل بسرعة أو Fail Fast، والتي تقوم على أن يجرب المرء منا الأفكار التجارية التي تشغل باله، وألا يحرم نفسه من تجربة هذه الأفكار، لعل أحدها تكون الناجحة التي تشكل بقية حياته المهنية والتجارية. الشركات التالية – كما سنرى – أسسها أصحابها على سبيل التجربة، تجربة تحويل هوايتهم وشغفهم لعمل تجاري رابح.

اقرأ المزيد

خمس نصائح إدارية من وارين بافيت

ثم كان أن قرأت عن بعض النصائح التي بذلها وارين بافيت، الأمريكي ضمن قائمة أغنى أغنياء البشر في الوقت الحالي، وأردت مشاركتها معك عزيزي القارئ. بداية، وارين بافت عصامي بحق، بدأ من أول السلم بشركة متواضعة، تحولت اليوم لتكون حوتا عملاقا مترامي الأطراف. نعم، وارين صادف في تجارته بعضا من الحظ السعيد، لكن هذا لا يقلل من عبقريته الإدارية وتواضعه. الجدير بالذكر أن وارين بافيت يعزو الكثير من أسباب نجاحه في شبابه إلى نصائح وكتب ومحاضرات ديل كارنيجي، وتجده يطبقها بمفهوم مالي معاصر. هنا، سأنقل لكم هنا بعضا من النصائح التي جاءت ضمن سياق كتاب قديم نسبيا بعنوان أسرار وارين بافيت في الإدارة.

نصيحة وارين بافيت: اعمل في مجال تحبه

نصيحة قديمة ومستهلكة، لكن المفارقة أنها تبقى صحيحة وغير مطبقة. سيقولون لك اعمل في أي وظيفة متوفرة وسد جوعك واحمد ربك وأغلق فمك. لعل هذه الطريقة من التفكير تبرر لنا لماذا لا نجد شركة خاصة عملاقة ناجحة مثل ابل أو مايكروسوفت أو انتل أو ايرباص في العالم العربي.

اقرأ المزيد

شروط سام والتون العشرة لنجاح الشركات

مثلما تنتشر محلات كارفور وهايبر باندا ومترو في بلادنا، تنتشر في الولايات المتحدة سلسلة محلات وال-مارت للتخفيضات، والتي تبيع كل شيء بأسعار مخفضة (المفرق)، والتي تقف شاهدة على قصة نجاح مؤسسها سام والتون الذي بدأ حياته فقيرا وعاصر الكساد العظيم وتعلم منه قيمة كل درهم ودينار، حتى أصبح أغنى رجل في أمريكا وفقا لمجلة فوربس من 1982 وحتى 1988. اشتهر عن سام وضعه لعشر قواعد للنجاح في التجارة (المصدر)، أضعها لك هنا لتساعدك على تحقيق النجاح في تجارتك. inside-walmart-flickr

1 – اعط عملك كل اهتمامك

إذا كنت تحب عملك، فستكون متواجدا فيه كل يوم، تفكر طوال الوقت كيف يمكنك تطويره وتحسينه، وبمرور الوقت ستجد من حولك يلتقطون العدوى منك، ويفعلون مثلك. يجب أن تؤمن بنجاح شركتك / تجارتك أكثر من أي شخص آخر، هذا الشغف الطاغي سيساعدك على تعويض أي نقص قد يكون لديك في خبرات أو معرفة.

اقرأ المزيد

أربع نصائح عند تعيين رجال المبيعات

في بداية أي شركة ناشئة، يكون المؤسس(ون) هو رئيس ومدير ورجل المبيعات الأول - والوحيد، لكن بعدما تبدأ دورة المبيعات في الانتظام والتكرار والزيادة، تأتي الحاجة إلى توظيف فريق من رجال المبيعات ليتولوا هم هذه المهمة.

عودة مرة أخرى إلى نورم برودسكي وكتابه The Knack حيث يعطي خلاصة تجاربه مع رجال المبيعات في صورة أربع نصائح يجب أخذها في الحسبان عند توظيف مسؤول المبيعات:

النصيحة الأولى: إياك وتوظيف رجل المبيعات الأنيق المتحذلق المتبجح بشهاداته العلمية وإنجازاته الكبيرة في عمليات البيع، والملايين التي جلبها للشركات التي كان يعمل بها.

مثل هذا اللامع هو الموت البطيء لشركتك. لا تبحث عن رجل مبيعات يبيع لك من أول يوم له في العمل معك. فريق المبيعات بحاجة دائمة للتدريب وللتهيئة النفسية من أجل العمل بروح الفريق، وليس بروح الفرد اللامع.

أهم شيء يجب على مؤسس الشركة الناشئة التفكير فيه هو استقرار فريق المبيعات، وألا يكون عادته رحيل بائعين ومقدم غيرهم.

اقرأ المزيد
شاركها مع صديق