قصة تأسيس موقع هوتميل

وُلد فى صيف عام 1968 و نشأ فى اقليم بنجالور الهندى و درس فى معهد بيرلا للتكنولوجيا لسنتين ثم انتقل لولاية باسادينا الأمريكية فى معهد كالتك حيث درس الهندسة الكهربائية ثم انتقل لكلية ستانفورد ليحصل على شهادته العلمية من هناك ، تخرج و حصل على وظيفة بشركة أبل ثم بعد سنة فيها انتقل الى شركة ناشئة تعمل فى تصميم الدوائر الإلكترونية حيث راودته فكرة أن ينشأ شركته الخاصة فى وادى السيليكون، وادى الأحلام التى تتحقق.

مع شريكه جاك سميث بدئا البحث عمن يمول فكرتهما التى تعتمد على فكرة إنشاء قواعد بيانات على شبكة الانترنت، لكن فى ذلك الوقت كانت الانترنت لا تزال فى مراحل نموها الأولى، ولذا لم يتحمس كثيرون لفكرتهما لكنهما لم ييأسا، و فكرا فيما يحتاجه مستخدمو انترنت فعلاً، ونشأت الفكرة وتخمرت جراء إحتياج الاثنين لإرسال رسائل بريدية لبعضهما البعض من خلال انترنت دون الدخول فى تفاصيل كثيرة أو استعمال حسابات بريد الشركة والتي كانت تخضع للرقابة والمساءلة.

ميلاد هوتميل

مشاريع الانترنت الناجحة تعتمد على تقديم خدمات مجانية للجميع، ولما لم يفكر أحد من قبلهما فى تقديم خدمة البريد الإلكترونى المجانى، لذا أسرع صابير بانيا وجاك سميث بالبحث عمن يمول فكرتهما الجديدة، وبعد ثلاث ساعات من النقاش اقتنع مسئولى شركة الاستثمار درابر فيشر وجيرفستون ( Draper Fisher Jurvetson) بالفكرة و قرروا المساهمة بمبلغ 300 ألف دولار مع الثنائى الحالم الذان انطلقا يصلون الليل بالنهار فى عمل دائم من أجل إطلاق الموقع الجديد هوت ميل أو هوتميل. [كان اسم الموقع في بدايته يكتب هكذا HoTMaiL]

شكل أول شعار لموقع هوتميل في 1996
شكل أول شعار لموقع هوتميل في 1996

وتم التدشين فى يوم الرابع من يوليو من عام 1996 و الذى وافق عيد الاستقلال الأمريكى ليكون بمثابة يوم تحرير مستخدمى الانترنت من صعوبات تبادل رسائل البريد الإلكترونى، وتقديم خدمة مجانية لا تحتاج لأجهزة مخصوصة أو أعدادات خوادم بريد أو أى شئ، فقط السهولة المطلقة بعينها، و سرعان ما انتشر الخبر كالنار فى الهشيم وإنهال المشتركون وحاز الموقع على جوائز من العديد من المجلات والمواقع والخبراء ، حتى وصل عدد المشتركين بعد عام ونصف من إطلاق هوتميل إلى أكثر من 12 مليون مستخدم، وهو كان رقما ضخما للغاية ساعتها وغير مسبوق.

شكل موقع هوتميل في بداياته
شكل موقع هوتميل في بداياته

التسويق بكلمات المديح

إجمالي ميزانية الإعلان والتسويق خلال هذه السنة والنصف كانت نصف مليون دولار أمريكي فقط، وهو رقم شحيح جدا مقارنة بأداء الشركات الأخرى التي تريد الحصول على عملاء. الطريف أن هوتميل كان تطبيق البريد الإلكتروني الأول في الهند والسويد خلال وقت قليل بعد إطلاقه، دون أن تنفق الشركة أي فلس للدعاية لها في هذين البلدين.

مايكروسوفت تشتري هوتميل

لم تنتظر شركة مايكروسوفت أكثر من سنة حتى أعلنت رغبتها فى الاستثمار فى هوتميل ، ثم لم تلبث أن ابتلعته بمبلغ 400 مليون دولار أمريكى فى أكتوبر من عام 1997 وكان نصيب الثنائى الحالم كبيراً مع عقد عمل لصابيير باتيا لمدة سنة فى شركة مايكروسوفت من أجل تطوير و تحسين طريقة عمل هوت ميل الذى أصبح يخدم أكثر من 40 مليون مستخدم في 2006 (بلغ عدد مستخدميه 420 مليون مستخدم في عام 2013) و محققاً لسوق دعائى كبير جداً لمايكروسوفت -التى عمدت لفترة قصيرة في توفير خدمة هوت ميل مجاناً دون إعلانات لمستخدمى نظام التشغيل – ويندوز. فور البيع عدلت مايكروسوفت اسم الموقع إلى MSN Hotmail ثم بعدها بقليل حولت اسمه إلى Windows Live Hotmail ثم في عام 2013 توقفت عن استخدام هذا الاسم مقابل استخدام اسم Outlook.com.

و ماذا عن الثنائى الحالم؟ لم يحققا ذات الشهرة فى المشاريع التى انطلقوا ينفذونها، ولم نعد نسمع عنهما بعدها إلا فيما ندر…

بيان إخلاء مسؤولية

جاء نشر هذه القصة هنا لأول مرة في عام 2005 ونسختها مواقع عربية كثيرة واحتوت التدوينة في أول نشرها على بعض المعلومات غير الصحيحة والتي تم تصحيحها فيما بعد ولذا من الأفضل لك عزيزي القارئ أن تعتمد على الأصل لا المنسوخ لضمان الدقة التاريخية، خاصة وأن صابر باتيا لم يكن صريحا واضطر للكذب في بعض تفاصيل تأسيس وبيع موقع هوتميل كما اعترف هو بذلك فيما بعد.

19 thoughts on “قصة تأسيس موقع هوتميل”

  1. 400 مليون يا شيخ, لك عطيني مليون دولار, وشوف إذا بتسمع عني شي, بيكونوا هلأ مادين اجريهم على شط من شواطىء هاواي… :mrgreen:

  2. الافكار العظيمة تبدا دائما بافكار بسيطة هذة القصص تعلمنا ان ننظر للغد بصورة ايجابية

  3. هااااااي كيفك اخبارك ……
    تسلمو على كل شيب وانا عضو يديد عندكم وان شاء الله اكوون خفيف عليكم وطيوووب
    طبعا اشكر كل واحد قام على المووضوع وعلى شركة الهوت ميل
    وان شاءالله تطلعو توبيكاات وصورة خاص با المسن وكل شي حلو في المسن
    واشكر محي سعد-خالد عطية-علوش …
    وكل من شااركنا .. المهم اشوفكم غدا ان شاء الله بنت ابوها (لولي)…!!!!!
    باااااااااااااااااااي

  4. والله بجد شئ عظيم .. لكن أخذتني الغيرة وقلت ليه شباب العرب مايخترعوا أي شي ويطوروووه
    ويكون مفخرة لكل الامة الاسلامية
    والافكار البسيطة تؤدي لنتائج عظيييييييمة
    ولكل مجتهد نصيب
    تشاااو

  5. بالفعل الناجحون يبدؤن بفكره بسيـطه ..
    ومنها افكار ارقى وافضـل .
    والناجح لا يقف عند نقطه معينه بل يكمل وان توقف فهنالك من سيكمل عنه
    وها هي شركه مايكروسوفت تطور الهوت ميل يوما بعد يومـ ..
    فمن منا اليوم لا يمتلك إميل او اكثر ف الهوتميل ؟!
    نادر ان تجد احد يستخدمـ الإنترنت ولا يمتلك إميل ف الهوتميل ..
    وان شاء الله نشوف عرب لهمـ مثل هذه النجاحات العالميه
    ولا يقتصر النجاح والإبداع ع الغرب ..
    اشكرك طارح الموضوع ع المعلومات الرائعه والقصه الاروع ..
    وفقكم الله إيانا ..>>آآمين

  6. الحمد لله الذي جعل في البشر الخيرون بقايا من اهل العلم ينفعون الناس بلا مقابل والحمد لله هذا توقع للنجاح من غير رغبه بالشهر لان الشهر ليست هي النجاح انما النجاح في ان تنعف الناس دون ا لنظر الى اي شي اخر

  7. كنت اتصفح التدوينات السابقة و مع علمي بقراءة هذه التدوينة في الماضي الا اني احببت ان اقرأها مرة ثانية .. و اكتشفت ان تاريخ اطلاق الموقع كان قريباً جداً من الفترة التي تعرفت عليها على موقع هوتميل نفسه!

    اذكر في صيف عام 1996 بدأت بالتعرف على الانترنت من خلال انترنت كافيه في شارع الضيافة و كنا وقتها ندخل على اي شي حتى اننا لا نعرف كيف نستخدم الماكنتوش (كانت الاجهزة كلها ماك) اذكر انني تلقيت اتصال و اخبرني صديقي ان ادخل على موقع هوتميل لانه بريد الكتروني جديد ..الخ .. اذكر اني كتبت اسم اخر (هوت شيء اخر) بدل من الهوتميل و طلع موقع اباحي! و قلت يمكن يبغي يسويلي مقلب الا انني اكتشفت اني اخطأت بالدومين .. لهذا السبب لا انسى هذه الحادثة و هذا التاريخ:)

    الغريب انني لم اسجل في الموقع الا في نهاية 1999 .. مادري يمكن لان بريد ياهو كان اشهر وقتها

    ذكرتنا بأيام زمان يا رؤوف .. 🙂

  8. عزيزى المحرر
    اكتب الى حضارتكم لكى اشكرك على هذه المدونه المفيده النافعة لكل من يهدف الى التعلم والتسلح بما هو افضل من المال, فالعلم متعة كبيرة لايدركها الى حامله من اجل ان يحقق اهدافه وليس حامل العلم من اجل الشهادات دون ان يفيد المجتمع بأثرة ويعود بالنفع على الجميع وان اطمح الى ذلك الانسان المفيد النافع المقدام على فعل الخيرلان(زكاة العلم اخراجه)وليس ان يكون بين طياته محتفظا به ويتكتم عليه من اجل من .سوف يسأل كل انسان من عن العلم الذى تعلمه وعرفه ولم ينقله الى غيره للاستفادة منه ةتعليم الغير من اجل تقدمنا وان نخلق اجيالنا افضل من علما ودينا وفكرا يفيدونا مجتمعاتهم ودولهم وعلمنا اجمع.
    اكررررررر شكر الغالى لك ولامثالك بارك الله لك.

    اشرف حسنى احمد
    القاهرة
    مصر

  9. والله فعلا قصة نجاح رائعه لم تاتي الا بالاصرار والثقه في نجاحهما
    وكان مديهم يبعون الهوتميل بمبلغ اكثر من كدا لكن ضحك عليهم باتيا صاحب مايكروسوفت

  10. السلام عليكم
    40 مليون حاليا … ممكن قصدك في تلك السنة
    ———————————————
    The world’s largest and most famous web-based email service handles 100 million emails each
    day, for 230 million active users worldwide
    ———————————————-
    ترجمة السابق ملخص
    ( أكبر مزود بريد إلكتروني عالمي و مشهور
    يتعامل يوميا مع 100 مليون رسالة لـ 230
    مليون مستخدم نشط حول العالم )

    المصدر http://advertising.microsoft.com/uk/msn-hotmail

  11. مشكور أخي الكريم ومنتظرين في الايام والسنين القادمة ظهور شركة عربية وتحكي قصتها هكذا بإذن الله

    مشكور وتقبل مروري

  12. الحمدلله النحاح مطلب كل انسان عنده احساسبالمسوليةوالى الامام

  13. “ولما لم يفكر أحد من قبلهما فى تقديم خدمة البريد الإلكترونى المجانى”
    حسنا .. غاير المألوف ولا تخشي وتعلم كيف تربح من ذلك الاختلاف

    “وتم التدشين فى يوم الرابع من يوليو من عام 1996 و الذى وافق عيد الاستقلال الأمريكى ليكون بمثابة يوم تحرير مستخدمى الانترنت من صعوبات تبادل رسائل البريد الإلكترونى”
    أختر موعد مميز لانطلاق خدماتك .. وأحتفل مع الناس بالمناسبات المختلفه 🙂

  14. الحكمة التي حصلت عليها من هذا المقال أن ..

    مشاريع أنترنت الناجحة تعتمد على تقديم خدمات مجانية للجميع ، و بذلك تنتشر بشكل واسع و سريع بين المستخدمين .

    بعد ذلك يأتي الربح من إستحواذ الشركات الكبرى على هذه المشاريع و شرائها بأثمان مرتفعة لتدعم نشاط هذه الشركات !

Leave a Comment