الثورة الصناعية الرابعة

1٬769 قراءات
24 مايو 2017
الثورة الصناعية الرابعة

الثورة الصناعية الرابعة قادمة لا محالة، سبب هذه الثقة هو من قراءة صفحات التاريخ، فالتاريخ كما نعلم يميل إلى تكرار نفسه. اخترت لكم مقالة (غير معلومة المصدر على وجه الدقة لكن هذا الرابط أفضل ما وجدت) سردت مجموعة من التوقعات لأهم علامات الثورة الصناعية الرابعة ورأيتها جديرة بالترجمة والقراءة والتفكر والتمعن.

هذه التوقعات بعضها قد تحقق، بعضها يتحقق، وبعضها ينتظر، وأرى أن علينا الاستعداد للمشاكل والفرص والحلول التي ستوفرها هذه الثورة الصناعية الرابعة .

الثورة الصناعية الرابعة

في عام 1998 كان لدى شركة كوداك 170 ألف موظف وكانت تبيع 85% من أوراق الصور على مستوى العالم. بعدها ببضعة سنين، أشهرت كوداك إفلاسها. ما حدث لشركة كوداك سيتكرر مع شركات كثيرة في السنوات العشرة المقبلة. (أنصحك بقراءة تدوينتي عن قصة نجاح كوداك ).

في عام 1998، كان من الصعب تخيل أن الصور ستتحول من مطبوعة على ورق إلى إلكترونية تلتقطها بكاميرا رقمية وتشاهدها على شاشة حاسوب.

جاء اختراع الكاميرا الرقمية في عام 1975 وكانت دقة تحديدها 10 آلاف بيكسل (10% من 1 ميجا بيكسل وهي دقة تحديد متدنية جدا).

في بدايتها، كانت الكاميرا الرقمية غير مجدية عمليا، لكن التقنية شهدت تطورات متسارعة زادت من دقتها وكفاءتها ما جعلها ما هي عليه اليوم من انتشار واستخدام ودقة متقدمة جدا.

الشيء ذاته سيتكرر مع الذكاء الصناعي والسيارات الكهربية والسيارات ذاتية القيادة والطباعة ثلاثية الأبعاد والصحة والزراعة والوظائف. هذا عزيزي القارئ ما سنطلق عليه الثورة الصناعية الرابعة أو العصر الأسي (كناية عن الزيادة بمعدل نمو أُسي).

البرمجيات والتطبيقات

سترى الثورة الصناعية الرابعة التطبيقات وهي تعيد تشكيل صناعات تقليدية كثيرة في السنوات الخمسة والعشرة المقبلة.

تطبيق اوبر (كريم) هو مجرد برنامج من شركة لا تملك أي سيارة (على حد زعمهم) رغم ذلك هذه الشركة تعد أكبر شركة سيارات أجرة في العالم حاليا.

تطبيق اير بي ان بي تملكه شركة تعد أكبر شركة خدمات فندقية في العالم، وهي أيضا شركة لا تملك أي عقارات بغرض تقديم خدمات الضيافة والفندقة.

الذكاء الصناعي (أو الصنعي أو الاصطناعي)

الحواسيب تزداد مهاراتها وقدراتها التقنية والفنية على فهم العالم المحيط بها بمعدل نمو أسي.

في عام 2016 تمكن كمبيوتر يعمل عليه تطبيق ذكاء صناعي من برمجة شركة جوجل من هزيمة أفضل لاعب في العالم في لعبة GO الصينية وهي لعبة طالما كان الظن بها أنها تستعصي على خوارزميات الذكاء الصناعي. (رابط الخبر)

سبب ذلك أن رقعة اللعب تحتوي على 19 مربع طولا في 19 مربع عرضا، ما يجعل احتمالات الحركات الممكنة لا نهائية، الأمر الذي يجعل من الصعب على الحاسوب اختيار أفضل خطوة تالية ممكنة.

هذا الفوز لكمبيوتر آلفاغو جاء عشر سنوات قبل التوقع السابق لتطور تقنيات الذكاء الصناعي حتى تتمكن من هزيمة البشر في هذه اللعبة المعقدة وهو من ضمن أشهر إرهاصات الثورة الصناعية الرابعة

(جاء الفوز في العاصمة سيؤول الكورية في تصفيات من 5 جولات، فاز في ثلاثة منها كمبيوتر آلفاجو وحصل على جائزة مالية قدرها مليون دولار)

في الولايات المتحدة الأمريكية، يقدم كمبيوتر واتسون من شركة آي بي ام خدمات الاستشارات القانونية والقضائية، وهي خدمات قليلة التعقيد في الوقت الحالي. في ثواني معدودة، ستحصل من واتسون على استشارة قانونية صحيحة في 90% من الحالات، وهي نسبة أكبر من 70% التي تحصل عليها حين تستشير محاميا من بني البشر.

إذا كنت تدرس القانون الآن، توقف عن ذلك فورا. في المستقبل، سيكون هناك محامون أقل بنسبة 90% من عددهم الحالي، وأما العشرة بالمائة المتبقية فستكون لمحاميين مخضرمين مشهورين متخصصين في مجالات معقدة ومركبة. هؤلاء معرضون للانقراض بدورهم.

كمبيوتر واتسون يساعد الممرضات أيضا على تشخيص مرض السرطان، ومعدل دقته أعلى بأربع مرات من البشر.

موقع فيسبوك لديه الآن خوارزميات أكثر دقة من البشر في تحديد الوجوه.

في عام 2030، ستكون الكمبيوترات أكثر ذكاء من البشر.

السيارات بلا سائق أو ذاتية القيادة

من المتوقع في عام 2020 أن تتغير تماما صناعة السيارات، فلن تكون بحاجة لشراء واقتناء سيارة، فكل ما عليك فعله هو طلب سيارة من هاتفك وتحدد موقعك الحالي، والجهة التي تريد الذهاب إليها، ليتحقق لك ذلك.

لن تحتاج للقلق بشأن توفير مكان لصف / ركن سيارتك حتى تنهي مشاويرك، وستدفع مقابل المسافة التي قطعتها، وستكون أكثر انتاجية أثناء ركوبك السيارة.

أولادنا لن يكونوا بحاجة للحصول على رخصة قيادة ولن يملكوا سيارة.

ستتغير تركيبة المدون تبعا لذلك، لأننا سنحتاج لعدد سيارات أقل بنسبة 90-95% من العدد الحالي.

سيمكننا ساعتها تحويل أماكن صف السيارات إلى حدائق عامة.

يموت سنويا 1.2 مليون انسان في العالم بسبب حوادث السيارات وتقع حادثة كل 100 ألف كيلومتر.

بفضل السيارات بلا سائق سينخفض معدل الحوادث إلى حادثة كل 10 مليون كيلومتر وسيتم إنقاذ حياة الملايين في كل عام.

في الأغلب ستفلس كل شركات السيارات التقليدية، ما عدا تلك التي ستتطور وتتعاون مع رواد الشركات التقنية (مثل تسلا، ابل، جوجل) من أجل بناء كمبيوتر يسير على عجلات.

كذلك ستفلس شركات التأمين على السيارات، إذ سينخفض عدد الحوادث بشكل كبير جدا بما لا يجعل هناك أي حاجة للتأمين على السيارات.

ستتغير صناعة العقارات، لأنك في المستقبل ستعمل أثناء انتقالك من سكنك لمكان عملك، وبالتالي سيمكن السكن في مكان أبعد عن مكان العمل.

الشاحنات بلا سائق

10 مليار طن من البضاعة يجري شحنها ما بين ربوع الولايات المتحدة الأمريكية سنويا، على يد 3.5 مليون سائق شاحنة، يعملون ساعات طويلة برواتب هزيلة، ورغم ذلك سيخسر هؤلاء وظائف بفضل تقنيات السيارات ذاتية القيادة.

تستخدم شركة ريو تينتو للتعدين 45 شاحنة عملاقة سعة 20 طن لنقل خام الحديد ما بين المناجم والمصانع في أستراليا، وبذلك خفضت التكلفة ورفعت مستويات الأمان.

مقابل 30 ألف دولار أمريكي، ستقوم شركة Otto (التي أسسها أحد موظفي جوجل سابقا) بتحويل أي شاحنة لتكون ذاتية القيادة. راتب سائق الشاحنة السنوي يبلغ 40 ألف دولار.

السيارات الكهربية

ستصبح المدن أقل ضجيجا وضوضاء، وستنخفض كلفة توليد الكهرباء وستكون أقل تلويثا.

الطاقة الشمسية تتطور بمعدل نمو أسي منذ 30 عاما.

في 2015 تم تركيب وحدات توليد الطاقة الشمسية أكثر من وحدات الطاقة المعتمدة على الوقود الحراري / الأحفوري.

سعر الطاقة الشمسية سيستمر في الانخفاض حتى أن شركات توليد الطاقة الكهربية من الفحم وما في حكمه ستفلس وتنقرض بحلول عام 2025.

مع توفر الطاقة الكهربية الرخيصة والنظيفة، ستتوفر بدورها مياه الشرب والتي سيمكن الحصول عليها من تحلية مياه البحار والمحيطات.

في نهار 11 مارس 2017 أنتجت ولاية كاليفورنيا أكثر من نصف حاجتها من الكهرباء من الطاقة الشمسية المولدة في مزارع الطاقة الشمسية ومن الألواح المركبة على منازل المواطنين وغيرها. (الرابط)

قبلها بخمسة عشرة عاما، لم تكن ولاية كاليفورنيا تنتج أي طاقة كهربية من الشمس. تخيل معي الوضع بعد 15 سنة من الآن، ماذا ترى؟

الصحة

ستجد آلات جديدة تشبه تلك في أفلام ستار ترك والتي تعمل مع هاتفك النقال حيث ستقوم بعمل مسح لعينك وتأخذ عينه من دمك وتحلل هواء زفيرك، لتقوم بعدها بتحليل نتائج 54 اختبار صحي والذي سيتمكن من تحديد أي مرض قد تعاني منه.

هذا الجهاز سيكون رخيصا، حتى أن كل ساكن لهذا الكوكب سيحمل واحدا منه أو يملك إمكانية الوصول إليه والاستفادة من خدماته الطبية عالية الجودة.

الطباعة ثلاثية الأبعاد

فقط للتوضيح، الطابعة ثلاثية الأبعاد هي جهاز يقوم برش مادة ما بطريقة هندسية خاصة، هذا الرش يعمل فعليا إلى بناء طبقات فوق بعضها بنظام هندسي، هذه المادة تتحول من سائلة إلى صلبه وتأخذ الشكل ثلاثي الأبعاد الذي أرسلته إلى الطابعة لتقوم بصنعه، ولعل أهم ملمح نلمسه كلنا من ملامح الثورة الصناعية الرابعة – إقرأ المزيد في صفحة ويكيبيديا.

خلال 10 سنوات منذ اختراعها، هوى سعر الطابعة ثلاثية الأبعاد من 18 ألف دولار أمريكي إلى 400 فقط، وخلال هذا العقد من الزمن، أصبح استخدام الطابعة ثلاثية الأبعاد 100 مرة أسهل وأيسر، حتى أن أشهر شركات تصنيع الأحذية بدأت في توفير إمكانية الطباعة المجسمة لمنتجاتها.

اليوم، تقوم شركات تصنيع الطائرات بصنع بعض قطع الغيار لطائراتها عبر تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، خاصة في المطارات النائية.

محطة الفضاء العالمية ISS تستخدم هذه الطابعة الأمر الذي لم يدع هناك حاجة لتخزين قطع غيار للمحطة الفضائية كما كانوا يفعلون في الماضي.

قريبا جدا ستتوفر إمكانية المسح ثلاثي الأبعاد (3D Scanning) في الهواتف النقالة، حيث ستتمكن من مسح الشيء الذي تريده ثم ترسله إلى الطابعة لتصنع لك نظيره.

ستتمكن كذلك من مسح أبعاد قدمك وتطبع حذاء خاصا بك.

في الصين وفي الإمارات وغيرها من دول العالم، تمكنوا من صنع / طباعة بيت / مكتب كامل.

في عام 2027، سيكون 10% كل شيء مصنوع في العالم من خلال الطباعة ثلاثية الأبعاد.

الطباعة هذه لا تتوقف عند حد، فحاليا تتوفر طابعات طبية لطباعة أسنان تعويضية يتم زرعها في فم المريض خلال ساعات وليس أيام كما في السابق. الشيء ذاته يتكرر مع صمامات القلب، شحمة الأذن، الأنف، الشفاه، وغيرها.

العلماء يتوقعون طباعة أعضاء بشرية في المستقبل باستخدام الأنسجة الطبيعية لطباعة قلب أو كلية أو كبد.

الآليون قادمون!

على الجهة الأخرى، ستدخل الروبوتات حيز الخدمة وستحل محل البشر تدريجيا، خاصة مع تطور التقنية التي تقرب الشبه ما بين أولئك الآليين والبشر وربما جعلت من الصعب معرفة الفرق في المستقبل، خاصة وأن الذكاء الاصطناعي يتطور بمعدلات سريعة بدوره.

بعض هذه الروبوتات ستتوفر في أحجام متناهية الدقة (تقنية النانو). هذه الربوتات ستندمج مع الانسان (أو غيرها) وتوفر قدرات إضافية مثل التحكم في الأشياء بالنظر أو التفكير أو غيرها من التطبيقات الجديدة.

خلال العشرين سنة المقبلة، ستختفي 70 – 80% من الوظائف الحالية، وسيكون هناك قائمة طويلة من الوظائف والمهن الجديدة، لكن غير الواضح هو سيكون هناك فرص جديدة كافية أم لا. أكثر 10 وظائف طلبا في 2010 في أمريكا لم تكن موجودة في عام 2004. بهذا المعدل يتوقع أن 65% من خريجي المدارس الأمريكية سيعملون في وظائف لم تخترع بعد.

العملات الرقمية ستكون هي السائدة في المستقبل، وما بلوغ سعر عملة بتكوين لأكثر من 2500 دولار أمريكي حاليا إلا دليل على ذلك، وهذه الزيادة في السعر جعلت أسعار بقية العملات الرقمية (أو بعضها على الأقل) ترتفع بدورها.

في المستقبل، سيزداد العمر المتوقع للإنسان (يبلغ الآن 80 عاما)، وسيستمر في الزيادة، ويتوقع في عام 2036 أن يزداد هذا العمر المتوقع بمقدار سنة كاملة سنويا، ولا تستغرب إن جاوز المائة.

أسعار الهواتف النقالة الذكية تدنت حتى بلغت 10 دولار للهاتف في الهند و افريقيا، ويتوقع في 2020 أن يملك 70% من سكان الأرض هواتف ذكية، هذه الهواتف ستمكنهم من الوصول إلى مواد علمية متقدمة عالية الجودة، توفرها جامعات أو أكاديميات على الانترنت مثل خان أكاديمي وغيرها. (قمت بعمل بحث من جانبي ووجدت أن سعر أرخص هاتف نقال في افريقيا هو 30 دولار حاليا)

والآن قارئي العزيز، هل بدأت ملامح الثورة الصناعية الرابعة تظهر آثارها في حياتك؟ شاركنا الرأي.

مصدر الصورة

اجمالى التعليقات على ” الثورة الصناعية الرابعة 21

  1. د محسن النادي رد

    اخر التدوينه اعجبني
    مشكله ليس لها حل
    ولكن العمل افضل من الجلوس وندب الحظ على من ينقل او ينسب لنفسه المقالات
    ودمتم سالمين

  2. بدر العبري رد

    سعيد لأنك عدت للكتابة يا صديقي ولأنني ساهمت – ولو بجزء بسيط – في هذه العودة.

    اختيار مميز للموضوع كالعادة، وأتمنى أن تكمل ترجمة المقالة قريباً.

    ربما أعود للتعليق قريباً وإبداء رأيي حول ما قرأته هنا. بالتوفيق دوماً لك.

  3. ماهر يحيي رد

    ادعوا الاستاذ شبايك الى التفكر في إمكانية عدم جدوى التدوينات ايضا 😀
    لأن التدوينة الأصلية ستكون كافية للوصول لجميع الناس بالفهرسة الاصطناعية وستكون اعادة نشر التدوينة غير ذات جدوى وربما تكون مخالفة او جريمة 😀

    مجرد تخمين 😀
    بالمناسبة أنا صديق قديم ومحب لكم ولمدونتكم .

  4. جواد رد

    شكرا على إيصال هذه التدوينة لنا لكنني أرى فيها مبالغة نوعا ما من ناحية التوقعات التكنولوجية فالطاقة الشمسية مثلا ليست بتلك الكفاءة وأنا لست بخبير ولكن حسب ما أعلمه أن أكبر محطة طاقة شمسية بالعالم افتتحت عندنا بالمغرب في منطقة مشمسة طوال 300 يوم وهي لا تغطي شيئا من الاحتياجات الطاقية للبلاد, وسيتم إنشاء محطات أخرى عديدة بمناطق واسعة شتى من المدن الصحراوية لتغطي فقط 14 بالمائة من الطاقة الكهربائية هذا مع العلم أن احتياجات البلاد كدولة نامية غير صناعية ضئيلة جدا.
    إذن كيف يمكن أن تعوض الطاقة الشمسية بقية أنواع مصادر الطاقة في دول متطورة ذات احتياجات ضخمة ولا تتوفر على مناطق صحراوية؟

    1. شبايك رد

      صفحة ويكيبيديا الانجليزية عن مشاريع الطاقة الشمسية في المغرب تقول أنه بانتهاء المشروع وبناء المحطات الخمسة، ستكون هذه المحطات مسؤولة عن توليد 38% من احيتاجات المغرب من الطاقة الكهربية، وتقول الصفحة أن النية معدة لتصدير بعضا من هذه الطاقة الكهربية النظيفة إلى أوروبا عبر كبل بحري ما يعني مردود مالي متميز.
      https://en.wikipedia.org/wiki/Solar_power_in_Morocco

      لكن هذا ليس موضوعنا، هذا الرابط التالي سيقول لك أن الصين أصبحت اليوم أكبر منتج في العالم للطاقة الشمسية
      https://www.digitaltrends.com/cool-tech/china-solar-energy/
      وتنوي الصين استثمار أموال لا حصر لها في الطاقة النظيفة، ومنها الطاقة الشمسية، وبالنظر إلى الانهيار الحادث في تكلفة شراء لوح توليد طاقة شمسية، ومع اقتراب اختراع اللوح المرن، واللوح الزجاجي الذي يمكن الرؤية عبره، وكل هذه التقنيات، عندها سيمكن كسوة بنايات سكنية بالكامل بألواح زجاجية تولد الطاقة الكهربية، على نطاق كبير، سيتجد وفرة في الكهرباء تجعل البترول لا قيمة له وسننظر له ساعتها على أنه عنصر ملوث للبيئة لا غير.

      أخيرا، هذا الرابط سيخبرك أن ولاية كاليفورنيا الأمريكية أنتجت طاقة شمسية أكبر من حاجتها هذا الربيع حتى أنها خفضت من قوة محطات الكهرباء لديها.
      https://qz.com/953614/california-produced-so-much-power-from-solar-energy-this-spring-that-wholesale-electricity-prices-turned-negative/

      الآن، تخيل الوضع بعد 5 سنوات من الآن…. ماذا ترى؟

  5. فارس المغرب رد

    السلام عليكم
    موضوع فعلا رائع و أجمل ما فيه هو خلق مساواة بين الأشخاص من أجل بناء شركاتهم و ثرواتهم و هذا ما يحتاجه الشخص العربي خصوصا او أي شخص من العالم الثالث…
    بإمكان أي شخص تعلم لغة برمجة و بدأ مشروع … بل حتى عمليات السطو اصبحت أسهل (فيروس الفدية)
    أصحاب بعد النظر يمكنهم شراء اراضي في مناطق صحراوية بأثمنة جد جد بخسة و الاستثمار في الطاقة الشمسية و أضمن أن يصبحوا أغنى من بيل جيتس
    فعلا المسقبل مشرق للأذكياء
    تبقى ملاحظة صغيرة و هي بخصوص التخوف من الذكاء الصناعي الذي يبقى محدودا و لن يتفوق أبدا على العقل البشري اللامحدود في قدراته و الذي لو لم يكن كذلك لما استطاع خلق هذا الذكاء الاصطناعي و إعطائه قدراته
    شكرا على الموضوع

  6. أسامة حمدي رد

    الاكتشافات تتطور من حين إلى آخر فما تم اكتشافه من قبل أصبح الآن قديمًا مع قله استخدامه أو من الممكن أن نجده معروضًا في متحف، ومن الوارد أيضًا أن الاكتشافات المستقبلية ستهدد بقاء الاكتشافات الحالية طالما أن الأولى تتسم بخيارات أفضل من الثانية.

  7. ابراهيم بتال القحطاني رد

    مبدع يا أستاذ كلام جميل ينقلنا للمستقبل ومعرفة ما هو القادم ، الجميل في التقنيه هي الدقه ولكن الجانب السلبي هو تقليص الوظائف اين سيذهبون خريجين الدول العربيه بالذات ؟
    بالطبع لا خوف على الغرب فهم السباقون لكل ما هو جديد وما نحن الا مستهلكين كان الله في عوننا

    1. شبايك رد

      لا تقلق من هذا الأمر تماما، الله عز وجل تكفل بالرزق لكل خلقه، وما هذه الثورات الصناعية الإ المزيد من الأدلة على قدرة الخالق البارئ المصور الذي أتقن كل شيء وبدأ خلق الانسان من طين.

      كذلك لا تنس الحكمة القديمة، كل الآلات تحتاج إلى من يصونها ويصلحها ويطورها…

  8. أحمد سعد رد

    بما أن الكمبيوتر قد أصبح يقدم خدمات الإستشارات القانونية و القضائية حاليا ، فقد يصبح قاضيا في يوم ما ..

    و آمل أن يكون أكثر عدلا من بني البشر !

  9. بكر رد

    نشر قبل أيام في أحد قروب واتساب خاصه بالتطبيقات خبر عن اطلاق أوبر منصتها للشاحنات والشحن علق مصمم على الخبر وقال :
    جاءني شخص من 5 أشهر وقال اريد تطبيق مثل أوبر لكن للشاحنات بميزانيه مليون ريال
    يقول المصمم قلت له لو اوبر أو كريم نافسوك هل ستضخ ميزانيه وتحافظ على وجودك ؟؟
    وتأخذحصة من السوق؟؟ فألغى الفكره

  10. زياد رد

    مقال مميز وقد أكون سعيد الحظ نوعاً ما لأنني تعلمت ما في هذه التدوينة من 3 سنوات علي يد أحد أساتذتي بارك الله في عمره وعلمه ” م.خالد الفرخ ” ولذلك أنا حاليا أعمل عن بعد لأنني دربت نفسي وعدلت قدراتي لتواكب المعطيات المقبلة ومستمر بإذن الله ، ما افكر فيه حالياً بعد قراءة هذا المقال هو التدرب على نقل محتواه إلى محتوى مسموع كـ تدريب لنفسي لا أكثر لأني مؤمن أن التدوين التقليدي وجب أن يتطور وعلى المستقلين العرب أن يبتكروا و يجربوا الكثير والكثير حتى يتغلبوا علي كسل القارئ العربي ويحافظوا في نفس الوقت علي أماكنهم و يحجزون مقاعد للمستقبل.

    بارك الله فيك أ.رؤوف ودمت مبادر ومتألق

  11. احمد بدوى رد

    مقال رائع على الرغم من المبالغه الواضحه فيه ولكن لدى تعقيب بسيط اريد رأى سيادتكم بالنسبه له :

    “في المستقبل، سيزداد العمر المتوقع للإنسان (يبلغ الآن 80 عاما)، وسيستمر في الزيادة، ويتوقع في عام 2036 أن يزداد هذا العمر المتوقع بمقدار سنة كاملة سنويا، ولا تستغرب إن جاوز المائة.”

    من يمكنه ان يتحكم فى هذا … ؟

    1. شبايك رد

      هذه ملاحظات وتوقعات يا طيب. من زيادة العمر المتوقع للبشر في وقتنا الحالي، ومع زيادة هذا العمر كل فترة، فمن المتوقع أن تستمر هذه الزيادة وأن نعيش لنبلغ أعمارا أطول من الذين سبقونا.

  12. محسن رد

    السلام عليكم , التدوينه ليست بذات المحتوى الغني بالمعلومات الجديرة للاهتمام ولكن افضل مافي هذه التدوينه هو لفت النظر للصناعات المستقبلية .

    ملاحظة بسيطة : عند التعليق على التدوينه نحتاج

    الاسم
    الايميل
    رابط موقعك

    لا ارى في هذه المعلومات شيء يفيدك وستعجل التعليقات قليلة على موضوعك لان بطبع الانسان يحب الحريه في الكلام وليس بالقيود التي وضعتها للتعليق على منشورك .

    اتمنى تتقبل وجهة نظري وتلغي على الاقل الايميل ورابط الموقع

    1. شبايك رد

      الايميل حتى يتم إعلامك حين أرد عليك لتزداد فائدة الحوار.

      للأسف عزيزي هناك أناس لا يقدرون الحرية ويسيئون استغلالها ولقد عانيت في الماضي كثيرا من تعليقات صبيانية ولذا سيبقى الوضع كما هو عليه حاليا وبالتوفيق لك.

  13. فهد المطيري رد

    تقبل الله منك صيامك وقيامك استاذي رؤوف شبايك
    هذه التدوينة بمثابة صافرة الانذار لمن بقي على حاله ولم يتبع السبل الجديدة فكوداك مثلا بقيت لم تنتقل للجديد وهذا مصير أمثالها
    أخذت أفكر كيف سيكون التواصل بيننا في المستقبل القريب
    منتديات ثم تطورنا إلى مدونات والآن نحن في عصر مواقع التواصل سواء كتابة أو فيديو

    أليس هناك مؤشرات لانتقال الى عصر مابعد مواقع التواصل الاجتماعي ؟

    كل شيء يتطور ويتغير ولكن للأسف البشر يتراجعون في إنسانيتهم خصوصآ من يملكون التكنولوجيا

    تحياتي

    1. شبايك رد

      تقبل الله منا ومنكم ومن الصائمين…
      حتما سيظهر بديل جديد لمواقع التواصل الاجتماعي، لكن كل شيء له موعد ووقت محدد…

  14. امل رد

    الله يبارك لك في علمك ويجعله صدقة جارية وجزاك الله خيرا
    يعجبني كل ما تكتبه وانظر الي تاريخ المقال فاجده قبل سنوات طوال ولكنه بنفس مذاق المقال الطازج..علم ينتفع به…
    يارب تنفعنا بما علمتنا وتعلمنا ما ينفعنا. .وزدنا علما

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *