درسان من حياة سام والتون مؤسس وال مارت

4٬571 قراءات
6 نوفمبر 2013

sam-walton-made-in-america-book-coverبعدما تعرفنا بسرعة على سام والتون هنا، وقرأنا شروطه للنجاح هنا، أريد اليوم ذكر درسين تعلمهما سام والتون وطبقهما واستفاد منهما بشدة، على أمل أن تفعل مثله حين تؤسس شركتك الخاصة وتنطلق لتكبيرها وتوسيعها. لنبدأ:

الدرس الأول: التكنولوجيا هنا لتساعدك لا لتقضي عليك

قبل اختراع انترنت والحواسيب الشخصية، كان سام والتون مؤمنا بأهمية التقنية لنجاح شركته، حتى أنه اعتاد الذهاب إلى مدرسة آي بي ام في نيويورك في عام 1966 ليقتنص بنفسه ألمع العقول الشابة الواعدة هناك، ليضمها إلى شركته حتى يستخدم أحدث ما لدى التقنية في جميع نواحي إدارة سلسلة محلاته.

أبسط ما نتج عن هذه الرؤيا البعيدة كان بدء استخدام فكرة الباركود وطباعتها على جميع الوحدات المباعة، ثم قراءتها بماسح الباركود عند خزينة الدفع، وربطها بكمبيوتر مركزي، مع برنامج مخازن يحسب المباع والمتبقي، الأمر الذي أدى إلى حسن إدارة المخزون، ومن ثم تقليل الهادر والنفقات، وتخفيض أسعار البضاعة ومن ثم المنافسة بشكل أفضل. لقد كانت وال مارت من أوائل المتاجر التي قدمت فكرة الباركود في الولايات المتحدة الأمريكية كلها.

الدرس الثاني: شركتك تبنيها على أرضك وتستضيفها في مبنى تملكه

هل منكم من يذكر دروس قصة نجاح راي كروك مع سلسلة مطاعم ماكدونالدز؟ دعونا نحكيها برواية أخرى. حين افتتح سام والتون أول متجر تخفيضات له، كان ذلك في مبنى يملكه شخص آخر، وبعدما تعب سام واجتهد حتى نجح متجره واشتهر، وحان وقت تجديد عقد الإيجار، رفض صاحب المبنى التجديد، بل وطلب الاستحواذ على شركة سام والتون الناشئة، بعدما أعمته الأرباح التي يحققها سام.

لم يرضخ سام لهذه المعضلة، ووافق على بيع محتويات المتجر إلى مالكه وانتقل إلى موقع آخر، لكن هذه المرة، بعدما اشترى الأرض والمبني الذي يقف عليها (تحريا للدقة، استأجر المبنى لمدة 99 سنة وهي تعادل التملك ولو بشكل غير مباشر). هذه الحادثة علمت سام ألا يستأجر بل يتملك، لا المبنى وحسب، بل الأرض كذلك. بذلك، لا تضيع نفقات التسويق والإعلانات سدى، فلا يوجد سبب يوجب الرحيل عن المبني أو الأرض.

إذا تابعت قرارات مجموعة الفطيم المالكة لحق استغلال علامة كارفور في المنطقة العربية، ستجدها تشتري الأرض، ثم تبني مول عملاق تسميه سيتي سنتر، ثم بداخله تفتت متجرح كارفور. حين تريد افتتاح محل صغير من كارفور، تجدها تستأجر، ثم تسميه كارفور اكسبريس، للدلالة على أنه مؤقت وقد يرحل عن المكان في نقطة مستقبلية ما.

هذا الدرس الثاني قد لا يناسب جميع الشركات، خاصة في عصر انترنت الرقمي، لكن المبدأ ذاته يبقى صحيحا. حين تكبر شركتك كثيرا، سيتوجب عليك أن تستضيف خادم موقعك لديك، داخل شركتك، حتى لا يكون رهينة لدى مستضيف أو شركة ضعيفة.

لمن يريد التعمق أكثر، يروي لنا سام والتون قصته في كتاب أسماه صنع في أمريكا، هذا رابط شرائه على امازون وصورته مستخدمة في الأعلى مع هذه المقالة.

اجمالى التعليقات على ” درسان من حياة سام والتون مؤسس وال مارت 9

  1. احمد نور رد

    السلام عليكم . ازيك استاذ شبايك…………… جميلة جدا هذه المقالة ………استاذ شبايك انا عندى لقرائك هدية(( ناااااااااادرة)) انا عندى كتاب عن قصص حقيقية لنجاح رجال الاعمال فى امريكا فى فترة الخمسينيات هتستغرب لما تعرف ان الكتاب يحتوى على ما يقرب من 300 قصة نجاح رجل اعمال من افكار بسيطة انتاجية و صناعية وكيميائية وسياحية ((((( قريبة من طلبات قرائك وبعيدة عن مجال النجاح فى عالم النت والكومبيوتر))))))))) مثلا قصة نجاح لمخترع الة القهوة الجاهزة فى هذه الفترة واخر صمم الة فصل قشرة الجنبرى اليا واخر فى صناعة المراكب الخفيفة وووووو…….وووووو.

    هذا الكتاب مترجم الى العربية……هتقولى انت عايز ايه؟؟؟ انا عايز اهديه ليك ولقرائك ممكن حضرتك تنشر من القصص ديه فى الفترات اللى انت مشغول فيها……….. ومع متابعتى ليك من سنين انا عارف ان ده مش هايعجبك لانك بتحب الاستقلالية فى الابداع……….. بس خلينا موضوعيين انا عايز اوصل شىء جميل عن طريق شخص انا باحترمه زي حضرتك……. وما تقوليش اعمل انت يا احمد يانور مدونة وانشر فيها ههههههههههه لانى والله ما عايز غير وجه الله من هذا العمل ……… على العموم شور على نفسك وعلى قرائك و لو وافقت قولى ابعث بالكتاب او صورته ليك ازاى؟؟؟؟؟؟؟؟ ارجو الرد بالايجاب او الرفض المقنع…………….. على فكرة الكتاب انا شاريه من سور الازبكية من حوالى خمس سنين بنقود قليلة بس قيمته كبيرة ( المثل الصينى بيقول مش مهم القط لونه ايه……… المهم انه بيصطاد فئران)

      1. احمد نور رد

        السلام عليكم ورحمة الله………..اتمنى يكون ده مكان الرد على سؤال حضرتك(( زى ما اكون فى لجنة شعبية وحد بيقولى بطاقتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ هههههههههههه)) البيانات من غلاف الكتاب كالتالى

        ::::::::::::: اسم الكتاب : طريقك الى الثراء
        :::::::::::: مجموعة قصص تتناول نجاح الافكار والمنتجات والاختراعات التى تحولت الى اعمال ناجحة
        :::::::::::: قام بنشرها : هيئة محررى مجلة فورتش1954
        ::::::::::::ترجمة الدكتور كامل عطا ….. رشاد بدران
        :::::::::::: دارنهضة مصر للطبع والنشر
        ::::::::::::رقم الايداع 2150\82
        :::::::::::: سنة الاصدار 1982

        وفكرة عامة عن الكتاب يا اخى العزيز::: هو عدد كبير من القصص الحقيقية فى مجموعات :::::::: مثل الغذاء( ترويج شرب اللبن_ كعكة للجميع…………
        الحيل والمبتكرات:::::( ثروة من بطاقات التهنئة _ملك نماذج الالعاب

        من الاخر يا استاذ شبايك ناس حققت الحلم الامريكى

        وعشان تعرف انى من متابعيك ارجع لمقالة زوى قررت ان تجرى وشوف تعليقى( احمد نور)

  2. لؤلؤة انجمينا رد

    يعطيك العافية

    قصة رائعة وفيها الكثير من الوقفات والدروس

    ولكن بالفعل التقنية هو عمل مساعد للنجاح والتقدم ولكن ليس للتراجع فقط.

    شكرا لك

  3. عبدالحق رد

    التقنية تقلل من التكاليف و تزيد سرعة الإنتاج .يمكنن إختصار الطريق بإستغلال مثالي للتقنيات الحديثة

  4. dahy gamal رد

    قال سام والتون انه سعي طيلة حياته ليؤسس ويبني قدرات شركة وال مارت وينميها متجاهلا اظهار شخصيته وانه كقائد ومؤسس عبقري وقدل عن نفسه في الكتاب
    ما لم يدركه أحد يوما — بما في ذلك بضعة مديرين بالشركة
    في ذلك الوقت — أننا كنا نسعى جاهدين منذ البداية لأن
    نصبح الأفضل في مجالنا — أكثر المديرين كفاءة واحترافية،
    قدر المستطاع. لا شك أنني أمتلك شخصية قيادية … كانت
    ًلدي دائما روح صاحب العمل خلف هذه الشخصية، الشخص
    الذي يرغب في نجاح عمله، ثم يسعى إلى زيادة هذا النجاح
    أكثر فأكثر حتى يصل إلى أقصى درجة ممكنة … لم أهدف
    ًيوما إلى تحقيق نجاح على المدى القريب؛ ولطالما أردت تأسيس
    منظمة للبيع بالتجزئة ذات مستوى متميز قدر الإمكان.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *