صفحات العلامات التجارية على فيسبوك، لماذا نتابعها؟

3٬116 قراءات
25 أغسطس 2013
صفحات العلامات التجارية على فيسبوك، لماذا نتابعها؟

لا خلاف على أهمية موقع فيسبوك، خاصة وأنه يجلب – في مواقف كثيرة – زوارا بعدد أكبر من مواقع البحث، ورغم أن الظن وراء هذا الإقبال هو لمتابعة أخبار الناس بعضهم بعضا، لكن الحقيقة أن هناك أسباب أخرى لمتابعة فيسبوك، منها – كما أشارت بعض الاحصائيات والاستقصاءات – بغرض متابعة صفحات العلامات التجارية الشهيرة على فيسبوك.

بعد قراءتي للكثير من نتائج الدراسات والاستقصاءات، والتي حاولت معرفة الأسباب التي من أجلها يتابع أي مستخدم لفيسبوك صفحة شركة أو علامة تجارية ما على فيسبوك، يمكنني أن ألخص ما وجدته في خمسة أسباب، وهي:

أسباب متابعة صفحات العلامات التجارية على فيسبوك

صفحة سيارات فيراري على فيسبوك - مثالا لإحدى صفحات العلامات التجارية على فيسبوك

صفحة سيارات فيراري على فيسبوك – مثالا لإحدى صفحات العلامات التجارية على فيسبوك

1 – الخصومات والعروض الخاصة و التنزيلات والهدايا المجانية

غالبية مستخدمي فيسبوك يتابعون صفحات الشركات والماركات لغرض مهم: معرفة أوقات ومواسم تخفيض الأسعار والعروض الخاصة والترويجية والمجانية. إنهم فعليا يبحثون عن الصفقة الأكبر والأفضل، عن المزايا والهدايا، وهم يتوقعون أن تخبرهم هذه الصفحات قبلها بوقت كاف لكي يستعدوا لهذه الأحداث شديدة الأهمية. إنهم كذلك ينتظرون كوبونات الخصم والعينات المجانية والهدايا والمكافئات مقابل كونهم متابعين أوفياء لصفحات هذه الشركات والماركات.

وجدت دراسة أجرتها شركة eConsultancy أن الإناث تتفوق على الذكور من حيث عدد متابعي صفحات الشركات والماركات على فيسبوك، ولعل هذا ما يبرر السبب الأول.

2 – إظهار الولاء للماركة / العلامة التجارية

هل أنت من محبي العلامة التجارية فيراري؟ إذن انضم لأكثر من 12 مليون متابع لصفحتها على فيسبوك. تخيل أن تنشر على صفحتك صورة الطراز الحديث من الموديل المنتظر من سيارة فيراري الساحرة؟ لن تكون محبا لفيراري حقا إن لم تتابع صفحتها على فيسبوك وتنشر أخبارها على صفحتك. تخيل الشيء ذاته مع صفحة فريق الكرة المفضل لديك؟ يمكنك كذلك أن تأخذ خطوة إضافية وتبدأ ترد على أسئلة غيرك من المحبين والمتابعين للصفحة لتحصل على المزيد من نظرات الاحترام والتقدير.

وفقا لمدير شركة ال2، سكوط جالاوي، بعد صفحات جوجل+، تأتي مشاركات الروابط على صفحات فيسبوك لتكون ثاني أهم عنصر يزيد من تقدير محرك البحث جوجل لأي موقع انترنت.

3 – أن تكون أول من يعرف

يهتم عشاق أي علامة تجارية أو شركة أو فريق بأن يكونوا أول من يعرف عن أي خبر جديد ذي علاقة بما يحبون، مثل تاريخ إصدار الطراز الجديد، أو موعد العرض الخاص المقبل. هل هناك مدير تنفيذي جديد سيأخذ زمام الأمور؟ هل تم تحطيم رقم قياسي جديد؟ هل حققت مبيعات منتج ما أرقاما غير مسبوقة وتخطى تلك لمنافسه في السوق؟ هل زادت حصته في السوق؟ مهما كان الخبر، المتابعون والهواة والعشاق يريدون أن يعرفوه أولا، ومن فم الصفحة الرسمية لما يحبوه على فيسبوك. على أي صفحة رسمية على فيسبوك أن تلبي هذه الرغبات، إن كانت تريد كسب احترام وثقة المتابعين.

4 – ترك شكوى / ملحوظة / اقتراح

عندما يشتد اهتمام المتابعين والعشاق والهواة بمنتج أو خدمة ما، فإنهم يهتمون كذلك بلفت الانتباه لأي مشكلة تواجه هذه الخدمة أو المنتج. من واقع التجربة العملية، عندما تترك شكوى على صفحة فيسبوك فستحصل على رد فعل أسرع من الشكوى بالبريد الإلكتروني، ذلك أن أي شركة محترمة لا تريد أن تكون صفحاتها على فيسبوك انعكاسا لسوء منتجها أو خدماتها، ولذا تسارع بالرد على أي شكوى، بسرعة وبكرم زائد كذلك، حتى لا تحدث مصيبة إعلامية ويشارك الجميع على فيسبوك أخبار معاملة غير لائقة لمشتكي أو تجاهل لشكاوي العملاء فتنخفض المبيعات تبعا لذلك.

5 – بعض التسوق

لا زالت الآراء متباينة حول جدوى البيع عبر صفحات فيسبوك، فمقابل كل قصة ناجحة ستجد أخرى فاشلة، لكن وفقا لدراسة أجرتها شركة ال2 الأمريكية في نيويورك، تبدو الشركات الصغيرة ذات حظ أوفر لتحقيق مبيعات مربحة عبر صفحات فيسبوك، مقابل شركات التجزئة الكبيرة، والتي حاولت وفشلت وتوقفت عن البيع وجعلت صفحاتها على فيسبوك مخصصة لكي تكون قناة تواصل مع العملاء لا أكثر. يمكننا القول بثقة أن عدد من يدخل على فيسبوك من أجل القليل من التسوق إلى تزايد مضطرد، وهو توجه جديد يجب أن يراقبه جيدا أي مدير تسويق ومبيعات، حتى إذا تحول لصرعة وموضة وبدأ ينتشر، لحق بالركب. أنصح بتجربة منتج عربة التسوق من شركة Ecwid والتي توفر خيارا مجانيا لبيع 10 منتجات فقط عبر فيسبوك.

وفقا لرئيس شركة Ecwid، جيم أوهارا، نمت مبيعات متاجر صفحات فيسبوك بنسبة 267% في الربع الأخير من عام 2012.

اجمالى التعليقات على ” صفحات العلامات التجارية على فيسبوك، لماذا نتابعها؟ 4

  1. عادل رد

    المميز في الفيسبوك انه يستقطب اهتمام كل فئات المجتمع بدون استثناء.

    وهو ماجعله يلقى هذا النجاح الكبير.

  2. Lebanon Cat رد

    تدوينة رائعة جدا جدا جدا
    وفعلا هذا ما أفعله عندما أتابع صفحات علاماتي المفضل

    تدوينة رائعة كالعادة يا شبايك بالتوفيق لك يا عزيزي 🙂

  3. أنس رد

    حياك الله أخي
    لي عندك مطلب أن تكتب عن crowdfunding
    بعد عمل جولة في نت شدتني فكرة الدعم و التمويل الجماعي
    و كلي أسف على من لايزالون يتحدثون عن الامكانيات..
    يمكن الاطلاع على أحد هذه المواقع التي أعتبرها مسرع النجاح
    خلال أيام يتم اجتياز التمويل المطلوب إلى ربط علاقات جيدة مع الداعمين
    و الجميل في الامر أنك من يملك المشروع و لن يسألك أحد أن يسترد ماله
    فقط دافع عن فكرتك و كن مقنعا..

    http://www.kickstarter.com/projects/ouya/ouya-a-new-kind-of-video-game-console

    http://www.kickstarter.com/projects/tanttle/emotiv-insight-optimize-your-brain-fitness-and-per?ref=category

    إضافة أخرى هناك من فضل تسويق منتجه عبر هذه المواقع و هذه فكرة أخرى ممتازة لأن الناس ملت من البيع المباشر و كثرة المسوقين… جعلتني ألاحظ أن الناس تحب الدعم و المساهمة في نجاح فكرة بدل الاستهلاك…أليس جميلا أن تشتري منتجا ساهمت فيه ستحدث أبناءك و أحفادك بذلك وستزرع فيهم مبدأ الدعم الجماعي.
    و هذه مقولتي: العبقرية أن تدعم نجاح الفكرة العبقرية .

  4. ba9ma رد

    اعتقد ان النظرية تنسحب على مواقع التواصل الاجتماعي عموما و ليس فقط الفيس بوك. و اعتقد ايضا ان لكل مجتمع ميوله الخاص لأحد برامج التواصل. فمثلا الفيسبوك منتشر بقوة في مصر، بينما لا يلاقي نفس الانتشار الذي يتمتع به تويتر في السعودية، و هكذا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *