عشر نصائح من عصامي كندي

9٬767 قراءات
23 مارس 2013

طلب مني بدر ترجمة مقالة تعود لعام 2009 ورغم أني أتردد في قبول مثل هذه الطلبات، إلا أن قراءة أول نصيحة منها جعلتني أكمل حتى النهاية، وهي من علامات نجاح أي مقالة مكتوبة، فقلت لما لا أترجمها وأرى معك هل سيكون لها نفس التأثير عليك أم لا. المقالة عن 10 نصائح من عصامي كندي اسمه برت ويلسون لأي شركة ناشئة أو صغيرة، وسنعرف المزيد عن برت من خلال نصائحه:

Wbrettwilson

1 – اتبع حبك ولو حذرك منه المنتقدون

تخرجت من الجامعة بعدما درست الهندسة المدنية، وعملت كمهندس لدي أحد أكبر شركات البترول العالمية لمدة 3 سنوات. خلال هذه السنوات لم أكن سعيدا واكتشفت أن الهندسة ليست المجال الذي يسعدني العمل فيه. لقد كنت شغوفا بمجال الأعمال والتجارة. بذل لي أحد أول من عملت لديهم نصيحة بأني لن أفلح أبدا في مجال الإدارة، لكن رغم هذه النصيحة التحقت ببرنامج ماجستير الأعمال ام بي ايه وكنت أول خريج في مقرر العصامية – انتربرنورشيب. بعد الانتهاء من الدراسة التحقت فورا ببنك في وظيفة مستثمر، ولم أندم على هذا القرار منذ هذا الوقت. حققت نجاحات متتالية واستثمرت في شركات ناجحة حتى أني أطلقت شركتي الاستشارية الخاصة بي. الطريف أنه حين بدأت شركتي الخاصة، اتصل بي والدي وعرض علي وظيفة، ظنا منه أني لن أنجح. على العصاميين الاستمرار في عمل ما يحبوه حتى حين يشكك في صحة قرارهم هذا أقرب المقربين منهم.

2 – افهم التسويق

في رأيي الخاص، التسويق عظيم الأهمية بشكل لا يقدر على فهمه أغلب الناس. أكثر درس تعلمته وفادني بشدة كان: سلوك البائع والمشتري. هذا الدرس ساعدني على فهم كيف أفرق بين المنتجات، وكيف أجعل تسويقي لمنتج أمرًا يسهل على الناس تذكره، وكيف أعلن عن منتجي بشكل يؤكد على العلامة التجارية (براند) وعلى موقع منتجي في أذهان الناس، وفهم حالة عدم الرضا التي قد تحدث بعد إتمام عملية الشراء. لا يهم إذا ما كنت طبيبا أو عاملا أو محاميا أو عالما – أدوات التسويق تبقى ذات قيمة كبيرة جدا لك. المشاريع الناشئة تتنافس على رأس المال المغامر الذي يستثمر في مثل هذه المشاريع، ولذا عليك أن تفهم كيف تبيع شركتك للمستثمرين وللعاملين معك ولعملائك.

3 – استمر في التعلم

لن تبلغ أقصى ما يمكنك بلوغه إلا باستمرارك في تعلم الجديد. أول شهادة جامعية لي كانت في الهندسة، لكن أثناء دراستي الهندسة كنت أذاكر مجلة فايننشال بوست النصف شهرية من الغلاف للغلاف، وكنت أتعلم منها الكثير عن العالم الواقعي للأعمال. بعدها بدأت أنا وأصدقاء لي نادي مالي للاستثمار في البورصة. كان عددنا تسعة، وساهم كل منا بمبلغ 200 دولار، وكنا نتعلم على الطريق: كيف تعمل البورصة، كيف تشتري وتبيع، العمولات، تأثير التقارير المالية ونتائج الأبحاث المستقبلية، ثم في النهاية استرد كل منا مبلغ 221 دولار. لقد تعلمنا الكثير في هذه التجربة.

4 – اجعل أولوياتك واضحة وضوح الشمس

تعلمت بالطريق الصعب أنه في هذه الحياة عليك أن توازن بين مشاعرك وبين أولوياتك. شعورك بالسعادة الغامرة من شيء ما هو بمثابة أن تهيم في الأرض على غير هدف. على الجهة الأخرى، أي خطة بدون شغف ورغبة قوية في تحقيقها هي الخواء والفراغ. كثيرا ما أشجع الناس على أن يقتطعوا من وقتهم ليجلسوا ويفكروا في نقاط قوتهم، وفي مهاراتهم مقارنة بأقرانهم، وأن يقرروا العمل على تعزيزها، لكن مع الحفاظ على توازن أولوياتهم.

5 – كن متعدد المواهب لا وحيدها

عندما أوظف أعضاء في فريقي، اختار منهم من سبق له وعمل في الكشافة وبدأ عملا خاصا وله مساهمات خيرية وكتب في جريدة الجامعة وكان عضوا في فريق رياضي ويدرب الصغار. أريد أناس لهم خبرات كثيرة ومتنوعة، لا خبرات قاصرة على الاستيقاظ والذهاب للعمل ثم العودة للبيت والنوم والتكرار.

6 – فكر خارج نطاق سوق العمل

لن يوافقني والداك على هذه النصيحة، لكن هذا أفضل وقت لكي تسافر وتعمل على تطوير مجتمعك وتحصل على تعليم عالي إضافي. التعلم لا يحدث فقط في قاعات الدراسة أو في مكاتب الوظيفة، والنجاح ليس فقط مقترنا بالأداء الأكاديمي. لا تجعل من صرفك من العمل أو غلق شركتك فترة للبقاء خاملا، بل اعتبرها فرصة عظيمة لتتعلم المزيد.

7 – الإبداع والعصامية مهمان في أي صناعة

العصامية ذات أثر إيجابي عظيم على أي صناعة. المفكرون المبدعون لا يتوقفون عن طرح السؤال: كيف يمكن لنا أن نجعل الأشياء أفضل؟ لا يهم المرحلة التي أنت فيها من حياتك أو في أي مجال أو صناعة تعمل، كل شيء سيستفيد من الأفكار الجديدة. لا تخش التفكير خارج حدود التقليدي، فليس معنى أن شيء ما يعمل بكفاءة أنه من المستحيل تحسينه أكثر.

8 – تمهل وأحسن الاختيار

أنعم الله على كل منا بقدرات ومهارات، عليك أن تحسن اختيار أين و كيف ستستغل كل مهارة منها. من المحزن أن ترى كيف يدفع الآباء بأبنائهم في مقررات وجامعات ويختارون لهم مستقبلهم المهني. يحتاج الأمر لوقت طويل حتى تصل إلى الشيء الفريد الذي يمكن أن تقدمه لهذا العالم. أنا لا أطلب منك أن تهدم كل شيء وتتوقف، بل أقول افعلها وأنت مليء بالعاطفة والشغف، أو تمهل قليلا وانتظر حتى تجد الشغف والعاطفة داخلك.

9 – تعلم من الاخفاق والفشل

حين كنت صغيرا، كان لي صديق يقص حشائش حدائق الجيران مقابل 3 دولار لكل مرة قص. تمكن والدي من الاتفاق مع جارتنا العجوز لكي أقص لها الحشائش خلال موسم الصيف، وقبلت الوظيفة بدون نقاش أو أي كلام مع الجارة العجوز. بعد انتهاء فصل الصيف وبعد 30 مرة قص حشائش، وجاء وقت السداد، أعدت لي الجارة شرابا باردا، ونقدتني 10 دولار ثم سألتني كيف أنوي صرفها. كانت الدهشة أقوى من أن أحاول الكلام. هذه الحادثة علمتني الكثير عن ضرورة التواصل مع العميل وأن أتحدث عن توقعاتي منذ البداية وقبل بدء العمل، وعن ضرورة ضمان توافق توقعات كل طرف في المعاملة التجارية.

10 – وازن ما بين العواطف والأولويات

لفترة طويلة جدا من حياتي، كنت أعمل كل يوم في السنة وكل ساعة في اليوم، ما تسبب في خسارة زواجي وأكثر أهم 3 أصول في حياتي: أولادي الثلاثة. بعد أن كاد سرطان بروتستاتا يقضي على حياتي وعمري 43 سنة، بعده تعلمت ضرورة ترتيب الأولويات في حياتي. ذلك تضمن الاهتمام بصحتي، والتركيز أكثر ولفترة أطول على العائلة والأصدقاء.

وهنا حيث انتهى الكلام.

نعم، بعض النصائح غير مفهومة، وبعضها لا يناسبك، وبعضها جاء على الجرح، وبعضها وكأنه يقصدك، وحتما ستقول لقد أطال ليكمل العشرة… كل هذا مفهوم ومقبول، لكن غير المقبول هو ألا تترك تعليقا وتقول لي أي نصيحة أثرت فيك ولماذا وماذا ستفعل من خطوات فعلية لتستفيد منها. تذكر، يمكنك أن تعيش حياتك فقط، بألا تقرأ مثل هذه النصائح، أو تعيش ألف الحيوات، بأن تقرأ مثل هذه النصائح وتستفيد منها، والقرار لك.

اجمالى التعليقات على ” عشر نصائح من عصامي كندي 70

  1. معتز حسين رد

    مقال جميل يا رفيق ..
    أصابني منه ما أصاب .. و جه على الجرح كما نقول في القاهرة .. دامت لنا مدونتك كبسولة أمل في الواقع المشوة

  2. محمد حسن رد

    كن متعدد المواهب لا وحيدها
    اجعل من مواهبك المتنوعة باقة تجتذب أرباب الاعمال والمستثمرين وتجعلهم يضعون ثقتهم فيك
    كما انها امان في حالة ركود بزنس متعلق بموهبة واحدة تتحلي بها

  3. محمد توفيق رد

    اجعل أولوياتك واضحة طبعا هذه الأولويات لا تأتي من فراغ بل من التجربة والخطأ وأيضاً وازن بين العواطف والأولويات لانهما دائماً ما يتعارضان مع بعضهما البعض ونصيحة لأي شاب أن تبدأ مبكرا قبل الزواج لانه سيجرك معه في اتجاهات لا تريدها ولكن يجب أن تتوجه إليها .

  4. حازم سويلم رد

    بصراحة يا فاروق تناسبنى منهم أكثر من نصيحة, على سبيل المثال رقم 3 – استمر فى التعلم, 4 – أجعل أولوياتك واضحة.. نصائح جميله ومحفزة

  5. تركي رد

    5 – كن متعدد المواهب لا وحيدها

    عندما أوظف أعضاء في فريقي، اختار منهم من سبق له وعمل في الكشافة وبدأ عملا خاصا وله مساهمات خيرية وكتب في جريدة الجامعة وكان عضوا في فريق رياضي ويدرب الصغار. أريد أناس لهم خبرات كثيرة ومتنوعة، لا خبرات قاصرة على الاستيقاظ والذهاب للعمل ثم العودة للبيت والنوم والتكرار.

    تضاربت مع مفهوم التخصص عندي

    شكرا لك

    1. شبايك رد

      المقصد أن الشركة الناشئة بحاجة لشخص يحل المشاكل ولا يقف أمامها مشلولا لأنها خارج نطاق تخصصه. الشركة الناشئة لا تتحمل ذلك وقد يكلفها كثيرا.

    2. علي الشرعبي رد

      الاشخاص الذين لديهم قدرات متنوعة يكونون اكثر ديناميكية وقدرة على العمل في كل الظروف بالتالي تكون قدراتهم وخبراتهم السابقة رافعة نحاح قوية في تخصصاتهم ..

  6. أحمد سعد رد

    كل هذة النصائح التي صاغها برت ويلسون مهمه و أنا أحرص على القيام بها جميعا ، و لكن ما لفت نظري هو تركيزة على توظيف متعددي الخبرات و المواهب لديه و هذا بالفعل أمر هام سأركز عليه في المستقبل عند إختيار من يعمل إلى جانبي ..

    و نشكرك أخ / رؤوف على ترجمة هذة المقالة و نقلها الينا ..

  7. سالم رد

    عملت بحث عن هذا العصامي واتضح ان ثروته تناهز المليار والنص دولار …. دائما النجاح المالي الكبير لا يكون واضح المعالم في البدايه لان لا يؤمن بذلك الا شخص واحد الا وهو انت

  8. chahine رد

    مقال كالعادة مبدع
    اتبع حبك ولو حذرك منه المنتقدون
    أحب هذه النصيحة لأنها ستدفع أي شخص لإستخراج قواه المضي قدما في تحقيق مايسمه الفاشلون مستحيل

  9. ashrafga رد

    جعل الالويات واضحه مثل الشمس

    من افضل النصا ئح وتاتى دائما فى صداره معظ المقالات المنقوله عن اى ناجح وعن كل عصامى فى
    اى مجال
    واعتقد لو اننا عملنا بيها بشكل صحيح ستودى لنتائج مختلفه

  10. احمد رد

    لك كل الشكر والتقدير استاذ رؤف فدائما تميزك اختياراتك

    ومن وجهة نظرى اهم نصيحة قدمها برت (وازن ما بين العواطف والأولويات)

    فدائما ما يدركها المرء متأخرا

  11. عبد الوهاب.د_الجزائر رد

    فعلا هي نصائح قيمة من عصامي تسلق سلم النجاح من بدايته .
    “يحتاج الأمر لوقت طويل حتى تصل إلى الشيء الفريد الذي يمكن أن تقدمه لهذا العالم. أنا لا أطلب منك أن تهدم كل شيء وتتوقف، بل أقول افعلها وأنت مليء بالعاطفة والشغف، أو تمهل قليلا وانتظر حتى تجد الشغف والعاطفة داخلك.” أعتبر أن ما حصل مع هدا العصامي يشبه كثيرا ما حصل معي , دلك أنني لم أكمل دراستي الجامعية في مجال الهندسة الكهربائية و توقفت سنة قبل تخرجي لأنني اكتشفت أن الهندسة ليست المجال الدي أ حبه , و بدأت اتابع برنامج Ingenieur des affaires تحضيرا لشهادة MBA و هدا سعيا لتحقيق أحلامي و طموحاتي, و لم أندم على الوقت الدي ضيعته في دراسة الهندسة الكهربائية لأن الفشل في هده الحياة يساعدنا على اتخاد قرارات صحيحة بعد اكتساب التجربة .

  12. حسام رد

    تعرف أخ رؤوف.. أنا أتعلم منك العصامية.. وحقيقة أن كل ما يجب أن تنشره في موقعك لازم يكون أصلي وليس من جهد غيرك.. أيضا تعلمت العصامية من نظام لينك.. الذي هو مجاني 100% وأفضل حقيقة من الوندوز.. حتى ان هناك أوفيس مجاني وينزل على وندوز يسمى LibrOffice .. وهناك بديل مجاني للفوتوشوب.. وهو أيضا يوازيه في القوة.. اسمه GIMP .. وهو متاح على لينكس أيضا.. فعندما تجرب لينكس مرة … تدمن عليه.. لذا لا داعي لاستخدام البرامج المسروقة.. اذا كان هناك بديل مجاني لها.. لم أعد استعملها.. فقط المجانية.. أو أشتريها… للاسف طبعا نحن نريد كل شيء بملعقة من ذهب…

  13. عبد الغني رد

    مشكور اخي رووف على الترجمة و النصاىح.
    في اعتقادي ان النصيحة الاولى هي الاهم ، فانك اذا احببت عملا و رابت نفسك تندفع اليه ، و رايت ان الخير فيه عن واقع و تجربة و معرفة، فامض فيه و توكل على الله و لا تلتفت الى المثبطين فانت اعلم بنفسك و ما يناسبها بما اتاك الله من عقل و حسن تصرف و علم بالواقع و ما يلزم لكي تنجح و تحقق ما تصبو اليه.

  14. د محسن النادي رد

    نصائح رائعه
    ونصيحه جانبيه
    تابع التعليقات فقد تجد فيها ما كنت تبحث عنه في المقال
    ولم تستوعبه
    ودمتم سالمين مع شبايك

  15. fahd رد

    بدأت شركتي الخاصة، اتصل بي والدي وعرض علي وظيفة، ظنا منه أني لن أنجح

    في كل مره ابدء بمشروع اتعرض لنفس الموقف والجملة من ابي وفي كل انجح وهكذا دواليك

  16. صلاح سلامة رد

    من وجهة نظرى, أن برت ويلسون يريد أن يركز على التخطيط الممتلئ بالعمل والإنتاج. وهناك أيضا الكثير من البديهيات التى ذكرها فى مقالته مثل ركز على الأولويات، فهذه أحد الأشياء التى لا يقع فيها أى مبدع.

    أما بالنسبة لى ؛ فإن أفضل النصائح التى وردت هى أستمر فى التعلم ؛ فهى تأخذ بيديك إلى حيث أصلك العقلى الذى يحتاج إلى زيادة فى التعلم وإكتساب الخبرات ومزيد من النجاح.

    مقالة جيدة. وشكراً لك

  17. محمد نادر رد

    ” كن متعدد المواهب لا وحيدها ”
    عنجد هي اهم نصيحة لازم الكل يتبعها .. لك يلي بيقهر بمجتمعنا انو مثلا اذا كان الواحد استاذ وفكر بشغلة تانية بقلولو لك شو بدك بوجعة الراس هي مو مصلحتك !!!
    انا هالنوع من الناس بكرهووو .. بالنسبة الي بحب اتعلم كل شي وبحب يكون الي اكتر من اختصاص ومابحب انحط بقالب واحد لان هالشي بحسسك انو قدراتك محدودة
    انا حاليا عم ادرس ادب انكليزي .. بس جواتي بحب البرمجة وكل شي بيتعلق بالكمبيوتر فـ كرمال هالشي سجلت بدورات تعليم برمجة وعم اتعلم دورات ع النت .. اي شي بهمني بدي اتعلمو وما رح رد ع حدا لو ماكان هالشي من اختصاصي المهم ارضي حالي ^_^

    شكرا استاذ رؤوف

  18. حلم رد

    9-تعلّم من الاخفاق والفشل.+3-استمر في التعلم.
    لأنني قد أبذل كل جهدي وأعمل بشغف ورغم ذلك يكتب الله أن لا أنجح في هذا المشروع
    إذاً ما الحل؟ ،،أن أتعلم من أخطائي وأستمر في التعلم .
    جزاك الله خيراً وسلمت يداك.

  19. سارة عابر رد

    فكر خارج نطاق سوق العمل هذه اكثر نصيحة اثرت فيا لدجة اني سارعت وكتبتها على الفايس قبل ان اكمل قراءة بقية النصائح ~لن يوافقني والداك على هذه النصيحة، لكن هذا أفضل وقت لكي تسافر وتعمل على تطوير مجتمعك وتحصل على تعليم عالي إضافي. التعلم لا يحدث فقط في قاعات الدراسة أو في مكاتب الوظيفة، والنجاح ليس فقط مقترنا بالأداء الأكاديمي. لا تجعل من صرفك من العمل أو غلق شركتك فترة للبقاء خاملا، بل اعتبرها فرصة عظيمة لتتعلم المزيد.~
    ماذا ؟
    شيئين مهمين الاولى هي اني خلال الفترة الماضية كنت اشعر بنوع من الاكتئاب بسبب رسوبي في احدى المواد الدراسية مما اثر علي وجعلني اتخذ قرار بالعزلة التامة وعدم التفرغ الا لدراستي فقط ولكن رغم ذلك م احقق المرغوب بل كنت اكثر اكتئابا وفوت على نفسي الكثير من اللحظات التي كانت ستجعني سعيدة وتعينني على النجاح في الدراسة فمقولة ان التعليم ليس في قاعات الدراسة وانه يجب علي ان اسافر وانفتح واتعلم من اكثر من مكان بدات تغير فيا قناعة العزلة حتى انجح …
    ايضا ربما الشطر الثاني من النصيحة قد احدث مفعولا فانا بصدد البدء في مشروع خاص صغير لكن فكرة انه ربما افشل وافقد ثقة الناس بي وخاصة والداي تؤثر علي سلبا اما هذه المقولة ~ لا تجعل من صرفك من العمل أو غلق شركتك فترة للبقاء خاملا، بل اعتبرها فرصة عظيمة لتتعلم المزيد.~ اجعلتني اقول انه حتى وان فشلت سيكون درس جديد اتعلمه وازاحت سبب الفشل من الطريق اذااااا على بركة الله

    جزاكم الله خيرا استاذي رؤوف

  20. عبدالله رد

    كن متعدد المواهب لا وحيدها … الإبداع والعصامية مهمان في أي صناعة

    في العمل الحر أصعب نقطة قد تواجه الشخص ( إصرار من حوله عليه أن يمتلك وظيفة لها دخل ثابت ) .. مع العلم أن مجاله له مستقبل كبير ..

    وتركيزه على ” التسويق مهم جدا ” .. فشخص مثلي تعلم البرمجة يجد صعوبه في تسويق منتجه ويحتاج لبذل جهد كبير في تعلم التسويق من خلال الممارسة والقراءة ..

    شكرا لهذه المدونة الرائعة ولصاحبها … تعلمت منها الكثير

  21. Waleed Abdelwahed رد

    النصيحة الأخيرة. وازن بين العواطف والاولويات حيث أن كثير منا تأخذه الحياة العملية وتجرف غى طريقها كل شيء جميل.
    حقيقة لا يدري معني هذه الحقيقة إلا من خسر شيء جميل في حياته بسبب طموحه.

  22. Amoon رد

    كلاام جدا رائع وجميع النصائح اثرت فيى كثيرا بل كل نصيحه اقوا واجمل مما كان قبلها ا‎ستمديت منك القوة والعزيمه وساترك الكسل واتسويف واثبتي نفسي واحقق امنياتي قريبا بإذن الله

  23. Othman رد

    السلام عليكم

    اهم نصيحتين بالنسبة لي هما الاولى و الاخيرة ، مهما كان لا يجب ان نجعل العمل يأكل كل اوقاتنا و يبعدنا عن من نحب.

  24. هشام عبد الرحمن رد

    كالمعتاد اختيار موفق من اختياراتك
    و كما قيل من قبل المقال يكتمل بتعليقات الاخوه و الاخوات

    اعتمد علي كل ما ذكرت سابقا في حياتي و في عملي
    الا اني لا اطبق ( بل و ضد ايضا )
    – كن متعدد المواهب لا وحيدها في اختياراتي للموظفين
    فانا أومن كما يقول المثل الانجليزي
    “Jack of Everything: Master of Nothing”
    من يجيد كل شيء لا يفقه شيء
    و لكني مع خبرات غيري لا اري مانع من ان اجرب هذا في اختياراتي القادمه لموظفيني
    اشكرك اخ رؤوف و لك تحياتي
    اخوك هشام

  25. عاطف عبدالفتاح رد

    أهم نصيحة أثرت في هي
    4 – اجعل أولوياتك واضحة وضوح الشمس
    خصوصا الجزء ” أي خطة بدون شغف ورغبة قوية في تحقيقها هي الخواء والفراغ”

    نحتاج ان ندرك أهدافنا في الحياة ونراها بوضوح ونترجمها في دقائق حياتنا

  26. Jooojo رد

    المقالة درس بحاله اتمنى تطبيق اغلب ماورد فبها خصوصاً حكاية الوضوح والموازنة بين الأولويات

  27. ختامه مسك رد

    تمهل واحسن الاختيار
    لانك عندما تحب ما تفعله خلال يومك ستكون سعيدا في حياتك

  28. حاتم الاشعل رد

    ما يكمننى قوله بأن هذا المقال ليس نصائح انما هى استراتيجيه حياة . الذكى على هذه الارض من يعمل بها ويضعها أمام عينيه لانها تساوى الكثير من المال ادعوى نفسى والاخرين على استثمار هذه المعلومات وتطبيقها لتكون نبراس الحياه

  29. حنين طه رد

    جزاك الله كل خير أخ رؤوف
    في الحقيقة انها نصائح راق لها قلبي واستفدت منها كثيرا
    أسال الله ان يعطيك ليرضيك
    شكرا لك
    ودمتم بخير

  30. kareem.abdo رد

    تعلمت بالطريق الصعب أنه في هذه الحياة عليك أن (توازن بين مشاعرك وبين أولوياتك)

  31. النائش رد

    السلام عليكم أخوي شبايك

    تدوينه رائعه كعادتك

    بنسبه لي فأنا ضحيت بوظيفتي و غادرت و طني

    في سبيل تحقيق أحلام

    وأنا حاليا ادرس ماستر في أمريكا

    قراري في البدايه حضي بمعارضة الجميع

    لكني لم استمع لهذه الاعتراضات

    وسافرت و انا الآن في اول فصل دراسي لي في الماستر

    بعد ان أنهيت دراسة اللغة

    الحمد لله الحين اغلب من كانوا يعارضوني

    صاروا من أكثر المؤيدين لي

    احيننا لا بد من المغامرة في هذه الحياه لنحقق أحلامنا

  32. عبدالرحمن الوكيل رد

    السلام عليكم
    تعليقا على تلك المقالة الرائعة, فأن اكثر النقاط تأثيرا و تحفيزا هى النقطة الاولى : اتبع حبك ولو حذرك منه المنتقدون
    لانها ببساطة تنطبق علية حيث انى اعمل فى مجال البنوك منذ فترة طويلة و قررت منذ فترة ليس بكبيرة الاستقالة من قطاع العمل المصرفى و البدء فى مشروعى الخاص و قد كان (محل سمك) لا اخفى عليك كم كنت خائفا نظرا لانى لا املك ادنى خبرة فى هذا المجال لكنى اعلم تماما مقدار الارباح منه.
    و ها انا ذا اكمل عامى الثالث فى النشاط الذى اخترته ليكون بمثابة نواة الخير لى و لاهلى و يكون اشارة البدء للدخول فى نشاط اخر و هو (المقاولات) و الحمد لله الامور تسير على مايرام و لكن فى البداية لم تكن تسير على ما يرام و هذا هو الطبيعى حيث كما ذكرت سلفا انى لم اكن املك ادنى خبرة فى هذا المجال.
    و فى النهاية احب ان اضيف ان كثيرا من قراراتى كان ما يشجعنى على اتخاذها هى مقالاتك الاكثر من رائعة حيث ان مدونتك الغالية هذه هى بمثابة الوقود و الدافع للايجابية فى ظل اجواء مليئة بالسلبية
    تحياتى
    عبدالرحمن الوكيل

  33. احمد جمعة رد

    7 – الإبداع والعصامية مهمان في أي صناعة
    هذة النصيحة اتمنى اى مواطن عربى ان يقتدى بها وان يفكر يازال التعليم فى الوطن العربى وخصوصا ان من مصر عقيم من الصغر الى الكبر نعتمد على الحفظ لا التفكير ولا توجد مدارس او جامعات تعلم الطلاب االتدرب على حل المشكلات وايجاد الحلول للمجتمع الكل تيخرج بشهادته يريد الحصول على الوظيفة فقط

  34. A.Elmolla رد

    من الممتع ان تقراء مثل هذه النصائح و من الاسهل ان تحلم بانك قمت بعمل شركتك الناشئه و العمل بتلك النصائح ولكن الواقع اصعب بكثير
    لنرى مثال
    10 – وازن ما بين العواطف والأولويات

    لفترة طويلة جدا من حياتي، كنت أعمل كل يوم في السنة وكل ساعة في اليوم، ما تسبب في خسارة زواجي وأكثر أهم 3 أصول في حياتي: أولادي الثلاثة. بعد أن كاد سرطان بروتستاتا يقضي على حياتي وعمري 43 سنة، بعده تعلمت ضرورة ترتيب الأولويات في حياتي. ذلك تضمن الاهتمام بصحتي، والتركيز أكثر ولفترة أطول على العائلة والأصدقاء.
    هل تظن اذا كنت تعمل ببنك من الساعه 8:00 ص حتى الساعه 5:00 م و تحاول انشاء عملك الخاص بك كم من الوقت المتيقي لك و لاسرتك و لاصدقائك
    الحديث سهل للغايه و لكن ……

  35. احمد محفوظ رد

    تمهل واحسن الاختيار…..

    يحتاج الأمر لوقت طويل حتى تصل إلى الشيء الفريد الذي يمكن أن تقدمه لهذا العالم.

  36. سلمان رد

    عندما قرأت النصيحة الأولى قلت “يا إلهي هذا أنا، لم أفعل ذلك بعد، ولكني أدرس الهندسة المدنية الآن وأخطط لإكمال دراسة الماجستير والحصول على شهادة إدارة الأعمال، واهتماماتي تجارية أكثر منها هندسية”!
    من يدري ربما يأتي اليوم الذي يكتب فيه شبايك مقالة عني كما فعل سابقًا مع نسختي الكندية برت ويلسون 🙂

    شكرًا أستاذ رؤوف 🙂

  37. لؤلؤة انجمينا رد

    الإبداع والعصامية مهمان في أي صناعة

    العصامية ذات أثر إيجابي عظيم على أي صناعة. المفكرون المبدعون لا يتوقفون عن طرح السؤال: كيف يمكن لنا أن نجعل الأشياء أفضل؟ لا يهم المرحلة التي أنت فيها من حياتك أو في أي مجال أو صناعة تعمل، كل شيء سيستفيد من الأفكار الجديدة. لا تخش التفكير خارج حدود التقليدي، فليس معنى أن شيء ما يعمل بكفاءة أنه من المستحيل تحسينه أكثر.

    رائعة هذه المقولة

    يعطيك العافية اخ رؤوف

  38. ياسر حسين رد

    النصيحة التي أثرت في هي :
    10 – وازن ما بين العواطف والأولويات

    لفترة طويلة جدا من حياتي، كنت أعمل كل يوم في السنة وكل ساعة في اليوم، ما تسبب في خسارة زواجي وأكثر أهم 3 أصول في حياتي: أولادي الثلاثة. بعد أن كاد سرطان بروتستاتا يقضي على حياتي وعمري 43 سنة، بعده تعلمت ضرورة ترتيب الأولويات في حياتي. ذلك تضمن الاهتمام بصحتي، والتركيز أكثر ولفترة أطول على العائلة والأصدقاء.
    هذة النصيحة أكثر ما أثر في لأني أعطي وقتي بالكامل للعمل و جزء بسيط يتجزأ علي العائلة
    مقال فوق الممتاز لأنة من وجهة نظري شامل

  39. باسم رد

    المقالة رائعه حقا وحضرتك لم تطل حتي تكمل ال10 ولكن كل منهم له مدلوله
    انا استفدت منها كثيرا نظرا لأني احتاج مثل هذه المواضيع في هذه الفتره
    جزاكم الله خيرا

    يجب ان نقوم بدراسه السوق ونتوقع الفش ونستمر في التعلم وتقوم باضافه ما هو جديد

  40. belal alshorbgy رد

    المقالة رائعه جداً و تعملت منها و حمستنى على أشياء كتيره كنت انوى ان اقوم بها

  41. الناجي- رد

    تعدد المواهب يساعد في الابداع في مجال الموهبة الرئيسية لأن كل موهبةإضافية تزيد من المهارات والخبرات وتعطي لصاحبها قدرا من وسع الحيلة.

  42. عبدالله رد

    أعتقد ان النتيجة ” الخاتمة ” قد تكون من أهم النصائح وهي 10 – وازن ما بين العواطف والأولويات .
    حتى لا تخسر شيء على حساب شيىء أخر

    تقدير خاص لمجهودك يأستاذ رؤوف ( فاروق ) وأتمنى لك التقدم الذي يعود عليك وعلى الأمة خصة هذه الأيام .

  43. عبد الله رد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بارك الله فيك أخينا شبايك ، وفعلاً كانت عشرة نقاط مهمة ومختصرة في فهم الكثير من الأمور التي ينبغي على كل واحد مننا تطبيق على الأقل الجزء اليسير منها ( والأفضل كلها ) ، لكن مع الإكثار من قراءة مثل هذه الأمور ألا تعتقد أخي شبايك أنها تسبب شوشرة للقارئ أو قلة العمل في تطبيق الكثير من هذه النقاط والمواضيع ؟

    أم أنها مفيدة وربما يأتي اليوم الذي يتأثر أحد الأشخصاص بنقطة معينة تكون سبب في نقل الشخص نقله نوعية في حياته سواء على مستوى العمل أو التفكير أو الأسرة وغيرها .

    هذا والله هو الموفق ، ونسأل الله التوفيق لنا أجمعين.

  44. نسرين محمود رد

    وازن ما بين العواطف والأولويات

    لفترة طويلة جدا من حياتي، كنت أعمل كل يوم في السنة وكل ساعة في اليوم، ما تسبب في خسارة زواجي وأكثر أهم 3 أصول في حياتي: أولادي الثلاثة. بعد أن كاد سرطان بروتستاتا يقضي على حياتي وعمري 43 سنة، بعده تعلمت ضرورة ترتيب الأولويات في حياتي. ذلك تضمن الاهتمام بصحتي، والتركيز أكثر ولفترة أطول على العائلة والأصدقاء.
    اكثر وصية اثرت ف نفسي
    انا اتعب جدا كى اتذكر عائلتى اثناء نشغالى بعملى

  45. عامر الفواخيري رد

    بداية سلم الله أناملك على ترجمة هذه المقالة ، وأكثر ما أعجبني هو النصيحة الأولى في تحري الإنسان لرزقه مما يحب أن يعمل به أو مما يستمتع في ممارسته لأن الابداع غالباً ما يكون مقترناً بحب الإنسان لشئ يعمل فيه فينجح فيه فيبدع فيه.

  46. احمد رد

    على العصاميين الاستمرار في عمل ما يحبوه حتى حين يشكك في صحة قرارهم هذا أقرب المقربين منهم

    أي خطة بدون شغف ورغبة قوية في تحقيقها هي الخواء والفراغ

  47. علي رد

    يبدو بأنه تعرف علي قبل أن يكتب هذه النصائح 🙂
    وكأنه يقصدني 🙂

  48. Ameer Saleh رد

    السلام عليكم
    1- المدونة ككل غيرت حياتي
    2-يوضح المقال شروط أن تنجح و من الواضح أن المال ليس من بينها فالعائد نتيجة تلقائية للجهود المبذولة و لا يشترط أن يكون ماديا…
    بارك الله فيك و رجاءا استمر

  49. سامح رد

    اجعل اولوياتك واضحة وضوح الشمس .
    هذا امر في منتهي الصعوبة الان . خاصة مع تكرار الافكار. لقد مرت علي سنوات حاولت خلالها تعلم اشياء كثيرة . ولم اكن اياس . ٢٠ عاما في الوظيفة من شركة الي اخري . و في كل يوم احاول ان اتعلم شيئا جديدا. ناهيك عن الدورات التدريبية المهنية . كل هذا حتي ارتطم يوما بشئ جديد اجد فيه نفسي و اختلف فيه عن غيري و لم يحدث ذلك حتي الان.
    اتمني ان ياتي يوم استطيع ان احدد فيه اولوياتي حقا

    1. شبايك رد

      ثق أنه بدون أمل سنموت، معنويا، ولذا ورغم كل شيء، يجب أن نحفظ الأمل حيا بداخلنا، فكلنا سيرحل عن هذه الدنيا مخلفا كل ما جمع وراءه، ولن يأخذ معه سوى العمل الصالح ولن ينفعه سوى دعاء الصالحين….

  50. هانى مصطفى رد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    فى البداية احب ان اعبر عن شكرى لك لانى اتعلم يوميا من مدونتك الجميلة واتابع معظم المواضيع واقراها بنهم شديد للمعرفة لما يحدث حولنا فى العالم وادعو الله ان يوفقك وان تشتهر اكثر واكثر,
    هناك سؤال واحد اسأله لنفسى كل يوم متى سوف اخذ تلك الخطوة وأبدا فى الطريق الصحيح لأكون نفسى ولأبدأ بذاتى واصبح صاحب عمل على الرغم انى ارى فى نفسى الكثير من المواهب التى احاول ان اكتشف اكثرها قوة لكى انميها وبدات منذ فترة فى التركيز فى القراءة والاطلاع على الكتب الادارية والتحفيزية ومتابعة مدونتك اكثر لاعرف الجديد لعل الله ينفخ فى صورتى واتحسن .
    اشكرك مرة اخرى صديقى العزيز

  51. عبدو رد

    اكثر ما عجبني هي عباره
    ان تدرس سلوك البائع والمشتري.
    وايضا ان التسويق مهم جدا.

    شكرا على الترجمة

  52. محمد رد

    السلام عليكم,

    بارك الله فيكم يا بدر ويا مبدعنا الأخ رؤوف شبايك على هذه النصائح.
    هذا ما أحببت من النصائح :: فكر خارج نطاق سوق العمل

    شكرا لكم وبالتوفيق للجميع إن شاء الله

  53. سمير رد

    كل النصائح مفيدة خاصة 8 و 9و 10 لان اساس كل عمل ناجح هو الشغف وحب العمل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *