بدون أمل سنموت

3٬901 قراءات
28 يناير 2011

فكرت في أشياء كثيرة لأكتبها مواكبة لقضية الساعة، وكتبت الكثير من المقدمات ثم حذفتها، إذ لم أجد ما يفي الموقف حقه، ولذا عهدت بهذه المهمة إلى هذه المقولات في الأمل، عساها تقول ما أريد قوله:

أطمح لأن أقف حازما ثابتا فلا أتراجع، وألا أسرع الخطى فأدمر بلادي – إبراهام لينكولن.

إذا كان الناس طيبين فقط لأنهم يخافون العقاب ويطمعون في جائزة الطاعة، فنحن قوم نستحق التأسف علينا – ألبرت آينشتاين.

كل الأشياء العظيمة بسيطة، ويمكن التعبير عنها بكلمات بسيطة: الحرية، العدالة، الشرف، الواجب، الرحمة، الأمل – وينستون تشرتشل.

أطمح لأن تزيد حكمتنا مع زيادة قوتنا، وأن تعلمنا حكمتنا أنه كلما قلت مرات استعمالنا للقوة كلما زادت قوتنا – توماس جيفرسون.

ما سيكون عليه الفرد منا اليوم، ستكون عليه الأمة كلها غدا، طالما أن الواحد منا يرفض التخاذل وفقدان الأمل – مهاتما غاندي.

أجد الأمل في أحلك الأيام، وأركز تفكيري على أفضلها، ولا أسائل القدر – دلاي لاما.

يجب أن نتقبل الإخفاقات، على ألا نفقد الأمل – مارتن لوثر كينج.

الأمل هو حلم الرجل المستيقظ – أرسطو.

كلي أمل ألا ننسى يوما كيف بدأ كل ما توصلنا إليه اليوم، من مجرد فأر صغير متحرك – والت ديزني.

التفاؤل هو الإيمان الذي يؤدي إلى الانجازات. لا يمكن تحقيق أي شيء بدون الأمل والثقة – هيلين كيلر.

أغلب الأشياء المهمة تحققت على يد أناس ظلوا يحاولون رغم أن كل شيء دل على أنه لا يوجد أمل – ديل كارنيجي.

حين نفقد كل شيء، حتى الأمل، تصبح الحياة عارا، والموت مجرد واجب – ألبرت كاموس.

من الصعب تحديد ما هو المستحيل، فهو كان حلم الأمس، أمل اليوم، واقع الغد – روبرت شولر.

حين نفقد الأمل، ساعتها نعاني ونحزن – ويليام ووردزورث.

الأمل ينتشر من خلالنا – ولا ينتهي – حين نموت … الكسندر هوب.

لا ينفصل الخوف عن الأمل، ولا الأمل عن الخوف – باروش سبينوزا.

أكبر القتلة قاتل الأمل – راجي الراعي.

الأمل هو دليل الحياة والطريق إلى الحرية – مصطفى كامل.

وهُدى التجارب في الشيوخ وإنما … أمل البلاد يكون في شبانها – معروف الرصافي.

الأرض طواعية للرجال الذين يملكون الأمل و يقدرون على تحدي المستقبل – محمود المسعدي.

اجمالى التعليقات على ” بدون أمل سنموت 34

  1. ahmed hassan رد

    راااائعه الكلمات و المشهد ده انا شفته اول امبارح ….
    بصراحه حاله البلد صعبة و ربنا يعين اصحاب الحق !!

  2. شادي رد

    والله كلمات فعلا تعبر عن الواقع..
    وأتمنى على الشعب المصري ألا يفقد الأمل..
    لتبقى مصر أم الدنيا

  3. حسام برهان رد

    أرجو من الله أن يرفع الظلم عن شعب مصر. وأن يُخزي كل جبار عنيد.

  4. كمونة رد

    “وهُدى التجارب في الشيوخ وإنما … أمل البلاد يكون في شبانها – معروف الرصافي”

    الأحداث هذه الأيام متسارعة جدا كدقات قلبي
    ندعو الله أن ترسوا على خير

    شكرا لك

  5. المهدي رد

    لا أعرف فقد أكون مخطئا في كتابتي هذه، توجه المدونة ليس هذا ولكن كنت أتمنى أن تفرد ولو كلمة لامرنا ذلك الذي قلب الموازين، وما كنت لاكتب شيئا لولا هذه الصورة، أعترف أني ارتبطت بمدونة شبايك بشكل كبير وعندما كنا ندمر كنت أنتظر كلمة، مجرد كلمة ولكني لم أجدها، أكيد هنالك قراء للمدونة من تونس، فهل يا ترى لا يستحقون كلمة؟ قد لا تفهمني وقد لا يفهمني باقي الاخوة، ولكن ما مررنا به يفرض هذا، عندما بدأت الاحوال تتغير كانت الموضوع “البيع بالعمولة سيدمرك” وعندما زادت كان شكر الاخ عماد، وعندما كان العشرات يسقطون بالرصاص الحي كانت تدوينة صانعة هاري بوتر، وعندما كنا في فوهة البركان كانت المقولات التي يرددها المفلسون، ولكن عندما وصلنا لمصر كانت تدوينة بدون أمل سنموت …
    ثورة تونس لم تكن ثورة ياسمين كما صوروها لكم وكما أرادوا أن يسوقوا لها، ولكنها كانت ثورة دماء تنهمر، وشباب يرحل، وبيوت تهدم، ودكاكين تغلق، وسيارات تحرق، وحجارة تقذف ورصاص يدوي ومروحيات تحلق، وذراري تيتم، هي مرعبة بكل ما فيها وليست فلما سينمائيا يختم بنهاية سعيدة ولكنها تجاذبات يختلط فيها كل الجيد وكل السيء، ولذلك كان يتوجب أن تكون هنالك تدوينة لمن استشهد فيها، ليس لزوما ولكن مراعاة لأخوة كانت قد بنيت او هكذا تخيلت ….
    قد أكون حالما جدا أو غبيا جدا أو خياليا جدا، ولكني تخيلت استحالة أن يحلو لأحدنا قراءة موضوع عن الاستثمار وأخوة لنا يسقطون بالعشرات يوميا تحت وابل القمع والطغيان.
    كانت كلمة بقيت محبوسة ولم استطع بلعها فاعذرني في نثرها.
    تحياتي

    1. صبري رد

      أولا أود شكرك من عميق قلبي أخي المهدي على هذه الكلمات الرائعة و أردت أن أقول أني أيضا متابع مخلص لتدوينات الأخ رؤوف ولكن أثناء ثورة الكرامة ببلدنا الحبيب تونس إنقطعت عنها لمدة وقد عدت و كنت أنتظر أن أجد و لو سطرين عما حدث و لكني لم أستغرب عدم وجود شيء لقناعتي بأن الأخ رؤوف محافظ على توجه المدونة و لكنه الآن قد فاجأنا بخروجه عن صمته , إني لا أعيب عليه هذا و هو حر فيما ينشره.
      الله يوفق إخواننا المصريين في مسيرة تحررهم
      دامت تونس حرة شامخة, منارة للحرية و مثالا على إرادة الشعوب

    2. شادي رد

      بوركت أخي المهدي وبوركت ثورتكم ..
      كما تلاحظ أخي الحبيب أن هذه المدونة ليست سياسية .. وتأكيدا على ذلك هذه التدوينة ..
      فالأحباب في مصر ينتفضون ويقتلون من أجل حياة عادلة .. ونرى الأخ شبايك يفضل ألا يتحدث في السياسة بشكل صريح ويؤثر أن يضع هذه المقولات ..
      أيضا الأخ شبايك من أوائل الداعمين للنجاح .. وأظن أنك قد أغفلت هذه الفقرة في تدوينة “مقولات يرددها المفلسون” :
      ” * لا يكتمل أي حديث الآن بدون تهنئة أحرار تونس بحريتهم وقصة نجاحهم الجماعية. إننا بحاجة لنتعلم الكثير من التجربة التونسية، فهنيئا للأحرار والأبطال في كل بلد وحين. لا يكتمل الحديث كذلك بدون التعجب من أن الرئيس المخلوع الذي اشتهر بمنع الحجاب وتعذيب الإسلاميين، فر إلى المعقل الأخير للإسلام، ولعلها فرصته الأخيرة للتوبة!
      * لا بد من قول كلمة الحق، يجب أن نشكر الرئيس المخلوع أنه قدم مصلحة بلاده على مصلحته. رئيس غيره كان سيقبل أن تحترق بلده وتقع تحت قبضة الاحتلال، وأن يسير على جثث القتلى من أبناء بلده مقابل أن يعيش هو، ويتمتع هو، ويهنئ هو…

      آخرا، أوضح أني أبغض السياسة وحديثها، فهي قادرة على تحويل القديس إلى تلميذ إبليس، وعليه أعتذر عن نيتي حذف أي تعليقات ذات طابع سياسي، فهذه المدونة اقتصادية تحفيزية في المقام الأول… وحسب! ”

      أنا أحترم تعبيرك عما يخالج صدرك، ووددت أيضا – بما أنك عشت ما يمر به المصريون الآن .. أن تضع كلمات تشد من أزرهم وتشجعهم على التمسك بالأمل لينجحوا كما فعلتم

    3. شبايك رد

      تعليقك هذا كان من أصعب التعليقات التي قرأتها على نفسي…
      معك كل الحق يا طيب، فاتتني هذه…
      خطأ سقطت فيه بدون مجاملة وبكل صدق مع النفس.
      لكن هل لو قلت لك أنه غير مقصود، فهل هذا يشفع لي عندك؟ أرجو ذلك…

      أشكرك على هذا التعليق، وأرجو أن تنبهني دائما كلما وجدتني فاتني شيئا…

  6. علي احمد رد

    الحرية للشعوب التي تبحث عن حقها المشروع في التعبير وحقها في التعليم وحقها في السكن وحقها كإنسان ، لأن الاساس هو الإنسان وليس شيء اخر ، عندما نقدر قيمة الانسان فننا نبني وطن حر ناجح …

  7. حسين يونس رد

    إن شاء الله عما قريب سيزول الظلم وتعم الحرية على مصر … وسنراك يا رءوف تكتب بحرية ما يجول في خاطرك وأنت آمن على نفسك وعلى أهلك وعرضك بإذن الله.

    كل الحرية والتوفيق،

  8. د محسن النادي رد

    منذ احداث تونس
    لاحداث مصر
    الى همّ فلسطين
    لم ننفك نتابع الاحداث
    وهي تتغير بشكل سريع جدا لا يتوقعه احد
    فما يدور الان من تغيرات لا يحدث الا في العمر مره
    نسال الله الا يكون طعمه مرّ
    ودمتم سالمين

  9. المديرة رد

    الله يعين للجميع الله يستر من الي جاي
    تونس ومصر ولبنان وحال جدة الي يضحك 🙁
    عن جد الله يستر

  10. إحسان رد

    أتمنى أن يعيش شعب مصر في أمان وراحة ، سواءً بالنظام الحالي أم بغيره ، وأتمنى أيضاً أن يحرسها الله من الطامعين والمفسدين ، فمصر من بلاد المسلمين المميزة ، هي أرض التاريخ ، وهي أرض القوة التي أوقفت التتار ، وهي أرض العلم.

    إن كل ما يحدث لهو جزاء ما اقترفت أيدينا من ذنوب ومعاصي ، تركنا الدين وانجرفنا للدنيا ، أسأل الله العظيم أن يرجعنا لديننا ويرزقنا الخير ويحفظ مصر وأهلها وأن يرفع عنها العنف والخطر وأن يعيش أهلها في راحة وأمان.

  11. ابو تركى السعوديه رد

    الله يحرس مصر واهلها الطيبين الرائعين
    مايجرى محنه فيها منحه
    مايجرى هو عاصفه ربانيه مباركه وسوف تعم الوطن العربى باسره
    اتمنى من الاخوه المصريون ان لاينساقوا مع بعض الفضائيات المغرضه ذات الاهداف والمأرب الغير مفهومه من تحريض وكانها تريد تخريب مصر واقتتال اهلها عبر دس السم فى العسل
    الدوله فى حاله ضعف وممكن الوصول الى مايريدون بالتفاوض على طريقه “خذ وطالب”
    الله يحفظ مصر واهلها

  12. lebanon cat رد

    ما احنا متنا وخلاص والي كان كان
    وخربت مالطا
    وطبلت فوق دماغنا
    والي بيختشون وما يختشوش ماتواااا وشبعوا موت
    وعجبي عليكي يا دنيا
    يوم يموت و يوما انا اموت

  13. عبدالغني أشهوض رد

    الله معكم في هذه المحنة

    كلما شاهدت او سمعت هذه الايام شيئا عن الاحداث الجارية في مصر إلا و تذكرت كل اولائك المدونين المصريين الذين اتابع مدوناتهم على الشبكة

  14. معتصم رد

    أعجبني أنك لم تذكر رأيك في الموضوع ، فهذه المدونة ليست مدونة سياسية وأعجبني كتم رأيك وإحتفاظك به مع انك مصري وبالتأكيد تحميل الكثير من المشاعر إتجاة ما يحدث ولكن هذه هي الإدارة بحق فقد يتعارض رأيك السياسي مع أحد أشد معجبينك فيقرر عدم زيارة مدونتك
    سلمت مصر وسلم شعبها .

  15. محمد رد

    برجاء الدعاء لمصر والمصريين أن يحميها الله ويعن المصريين على الخير.
    والدعاء أيضا للإخوة فى تونس فمظاهراتهم لم تنته بعد.

  16. سمير غانم مصطفى رد

    اللهم اجعل النار بردا وسلاما على مصر اللهم اجعهلم امنين ووحد شملهم وصفوفهم والف بين قلوبهم اللهم من اراد بهم سوءا فاجعل دائرة السوء تدور عليه ومن اراد بهم خيرا فوفقه لكل خير امين يارب العالمين

  17. د.سمين رد

    لن ينس التاريخ هذا الموقف لأبناء مصر و من قبلهم أبطال تونس الخضراء, فهم يسطرون التاريخ بدماء العزة و الكرامة!

    توكلوا على الله و سيروا منصورين بإذنه.

  18. أيمن أسامه رد

    اسمح لي أخ شبايك أن أنقل بعض هذه الكلمات لموقع “عيشها صح” (الموجود برابط اسمي) في الكلمة اليومية للأعضاء، خاصة أنها مناسبة ودافعة لنا علي السعي أكثر نحو التحرر من الظلم ودفع الظالمين
    لا تنسانا من دعائك أستاذ شبايك

    1. شبايك رد

      بل أنا من يرجوك أن تنقلها كلها.. وهذا أضعف الإيمان مني…

      أما عن دعائي، فأنتم فيه منذ أمد بعيد، ولا زلتم فيه، والله الله نسأل أن يهلك الظالمين

    1. شبايك رد

      نعم يا طيب، وسأعود للتدوين قريبا بمشيئة الله تعالى، وأشكرك على السؤال، وأعتذر عن الغموض الذي سببته دون قصد مني…

  19. بوسند رد

    بارك الله في أخي شبايك

    و اسأل الله ان يكشف الغمة، و أن يولي على مصر خيارها و يكفها شرارها، و يحقن الدماء و يؤلف القلوب يا أرحم الراحمين

  20. علي الغامدي رد

    حينما تأملت عن ما حصل في مصر الحبيبة وجدت العبارة المناسبة لذاك انها فترة

    -(( تغيير ))-

    وهذه الفترة تحتاج الى دفع الثمن ولهذا اقول – سوف تكون الامور على ما يرام بإذن الله سبحانه في مصر الغالية

    تحياتي

  21. عبدالرحمن إسماعيل رد

    شكراً لك أستاذ شبايك على هذه الكلمات التي تدعو للتفاؤل ..
    ونسأل الله أن يرفع الكرب عن مصر ..
    وأن يهيئ لبلادنا الصالحين المصلحين ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *