قبل أن تطلب مني المشورة

5٬184 قراءات
8 يونيو 2009

كنت أتمنى ألا أكتب يوما تدوينة مثل هذه، لكن الأمر زاد عن حده ولم أعد قادرا على الاستمرار في موازنة الأمور، ولعلك لاحظت تأخري مؤخرا في الكتابة وعدم انتظامي فيها، سبب ذلك أني بدأت أتلقى يوميا ما يزيد عن 25 رسالة بريدية، وضعفها في السخاميات، ولعل هذه ضريبة يدفعها من يوفر عنوانه البريدي على المشاع. ما حدث هو أنه في الآونة الأخيرة بدأ فريق من زوار المدونة يستشيروني في التسويق لمشاريعهم: سواء الفعلية أو المستقبلية، سواء التي ينون فعلا إطلاقها، أم لا زالوا في ريبهم يترددون.

شيئا فشيئا بدأ الأمر يخرج عن سيطرتي، إذ وجدت بعضا ممن يرسل يطلب الرأي، يقسو علي في الطلب ويريد ردا فوريا، وإن تأخرت فأنا صاحب سيء الصفات، وأما البعض ممن صدقتهم الرأي فلقد وجدت منهم العناد الذي يهدف لشيء واحد: إثبات أن رأيه هو أفضل من رأيي، ولا مانع من إثبات أني أنا الجاهل غير المدرك لما يقول. البعض الآخر وجدته يطلب مني خطة عمل، ولما وفرتها له، وجدته يتعلل كما الأطفال، فهذا موظف لا يملك مالا يسجل به نطاقا / دومين لشركته، وهذا تعرض لحادث أليم فانكسرت يده أو رجله أو مات عزيز له، ولأن المصاب جلل، فلا وقت سوى للحزن والأسى ونسيان مثل هذه الاستشارة التي تعب صاحبها في التفكير فيها.

موقف آخر آلمني، إذ طلب أحدهم مني الرأي في موقعه، فقلت له لقد فهمت الغرض من موقعك كذا، في حين أنه كذا كما فهمت منك عبر رسالتك، وهذا خطأ تسويقي اسمه عدم وضوح الهدف من الموقع، فماذا كان جزائي؟ أذكر الكلمات جيدا: ماذا أفعل لك إذا كان هدف الموقع ظاهرا وأنت لا تراه. فجأة وأنا صاحب الرأي الصريح غير المداهن أجد نفسي أدافع بأني لست بالأعمى. أزيدك من الألم آهات، في النسخة الحديثة من الموقع، أضاف صاحبنا خانتين توضحان هدف الموقع، وصحح غموض الهدف التسويقي لموقعه، ولم يهتم حتى برسالة يشكرني فيها، فلعله هو قلعة العلم ومنجمه، وأنا من خانته عيناه فلم يرى ذلك.

مشورة أخرى قلت فيها أن طريقة تصميم موقع الشركة يعود خمس سنوات للوراء بسبب أسلوبه الفني البدائي، وأن الوقت الآن وقت مواقع ويب 2.0، فوجدت قذائف هاون ونابلم تتساقط على بريدي، في صورة تساؤلات ومن قال أننا متأخرين أو أننا لسنا ضمن ويب 2.0 فنحن نستعمل تقنية كذا ولعلك لم تلاحظ استعمالنا لكذا وكذا، ويبدو أن العيب من متصفحك إذ قد يكون قديما، أو أن حاسوبك خربا فدعني أساعدك على إصلاحه. وسبحان من يغير ولا يتغير، فجأة من شخص يُطلب منه الرأي، إلى شخص عليه أن يدافع عن نفسه وعن وجهة نظره.

موقف آخر وجدت نفسي فيه متفاعلا مع صاحب الاستشارة، ومكثت أفكر وأتدبر وأقلب في كتب التسويق بحثا عن فكرة تنفعه، وبعدما قضيت ساعتين أو يزيد من الليل على لوحة المفاتيح وبين صفحات الكتب وانترنت، وأنتهيت من خطة العمل، وإذا بصاحبنا يختفي في ظروف ليتها كانت غامضة، ولا يتكلف عناء الهجوم علي ولن أقول الشكر أو حتى إشعاري بقراءته لما كتبته.

موقف آخر مماثل، وبعدما انتهيت من كتابة خطة تسويقية أخذت مني قسطا طويلا من الوقت، وإذا بي أفاجئ أن طالب الاستشارة ليس بيده الأمر، وأنه حين عرض خطتي على والده أو مديره، رفضها هذا الأخير شر الرفض، وبالطبع، لابد من عبارات لطيفة لتكميم أفواه الشكوى، مثل جزاك الله كل الخير، وإني أحبك في الله، ومع احترامي لكل هذه الكلمات، لكني لا أحترم نوايا القلوب التي قالتها، فهي لم تقلها لوجه الله، بل لإسكات الأفواه، والله العالم بالنوايا، لكن الأفعال خير دليل على النوايا.

أما أطرف موقف جعلني أشعر بأني ضحية احتيال، هو رسالة من طالب / طالبة جامعية عربية، أرسلت لي سؤالا في مادة التسويق، وكان المطلوب وضع خطوط عامة لخطة تسويقية تشتمل على مسح السوق وتقصي آراء بعض العينات من المستهلكين ومن ثم تحديد أوجه المنافسة وغير ذلك، وبعدما أجبت على كل الجوانب واجتهدت، وبعدما كنت أتلقى من صاحب / صاحبة الرسالة أربع وخمس رسائل في اليوم الواحد، فجأة انقطع الإرسال تماما، وكانت الخاتمة حين أرسلت رسالة بعدها بفترة أسأل عن نتيجة إجاباتي على سؤال الجامعة، فوصلتني رسالة غاضبة فحواها أنه لا يجب على شاب مطاردة فتاة بهذه الطريقة. نعم، لا تكف الحياة عن مفاجأتنا كل يوم!

بعد قرابة سنتين أو يزيد من الرد على رسائل طلب النصيحة، وجدت أن غالبية الرسائل التي ناصبني فيها أصحابها العداء أو العناد، هي من بلدي مصر، ولا أبتعد عن الحقيقة كثيرا حين أقول أن طالب الاستشارة المصري يريد في الأغلب سماع مقولة أن ما يفعله هو عين الصواب وقلبه وعقله وذروة سنامه، وأنه هو عبقري العباقرة ونابغة النوابغ، أو تارة أجده مغلوبا على أمره، يتلقى مني الرد والنصيحة ويمصص شفتيه ويقول أنه لا يستطيع تنفيذ ما فيها، أو أنها غير قابلة للتنفيذ في واقعه الشخصي أو المصري.

نعم، هناك فئة قليلة من طالبي النصيحة استمتعت بالعمل معها ووجدتها تنفذ ما أقوله لها، لكن المشكلة أن هذه الفئة تنشغل عني بعد فترة من الزمن، ولا تخبرني بما حدث معها ولا كيف صارت الأمور، وهذا يجعلني أتوقف لأفكر: ماذا استفدت أنا في نهاية المطاف؟

لعل الحكمة تقتضي أن أفكر بداية فيما خسرته... فعلى عكس ما يظن البعض، أتعامل مع هذه الرسائل بخوف شديد، لعلمي أن صاحبها يستأمنني على مستقبله، ولذا تجدني أنقطع في تفكير طويل، وأتخيل وأتفكر وأتدبر، حتى أجلس لأكتب ما أراه الصواب، وكم من ليال سهرتها ولم أكتب مقالتي المعتادة لنشرها في المدونة من أجل مثل هذه الرسائل، والنتيجة هي التجاهل بعد فترة، والتأخر في التدوين وتأليف الكتب.

على الجانب الآخر، ما كسبته هو معرفة تفاصيل حادث أليم وقع لهذا أو ذاك، ومعرفة صلة القرابة بين الميت أو المريض وبين طالب الاستشارة، وقراءة كيف أن الدنيا اجتمعت على طالب المشورة فجعلته مغلوبا على أمره لا يمكنه فعل أي شيء لإصلاح شأنه، وغيرها الكثير من وسائل وأسباب الاعتذار… أو ما أريد قوله أني لم أستفد شيئا فعليا، فحتى من استفاد من مشورتي انشغل عني ولم يبقني على إطلاع، وتركني في الظلام الدامس، لا أعرف هل أوردته موارد الهلاك، أو أبلغته قمة جبل النجاح.

وعليه، ومع زيادة المبررات والاعتذارات مؤخرا، وجدت نفسي بحاجة لاتخاذ قرار قاطع مؤلم، فلا فائدة من هذه الاستشارات، فلا أصحابها ينفذون ما فيها، ولا أنا استفدت منها، بل خسرت زواري وقرائي لتأخري في الكتابة لهم – قرائي الذين كنت أستطيع تقديم مادة علمية مفيدة لهم لو استغليت هذا الوقت في الكتابة والقراءة، وإذا كانت فئة عريضة ممن سبق لهم الحصول على مشورتي تراني أنا الجاهل الأعمى، فلا حرج علي بعدها إن أنا قررت وقف هذه الاستشارات.

وعليه فلقد قررت: إذا كنت تريد مشورتي ورأيي، فعليك أن تدفع لي مبلغ 250 دولار أمريكي لا ترد، ترسلها لي عبر حوالة على ويسترن يونيون، بعدها أسمع لك وأفكر وأشير عليك، وما ستحصل عليه هو رسالة بريدية متوسطة الطول، لا تنسيق فيها ولا تجميل، أوضح لك بعض النقاط التي ربما أثارت حنقك علي، وأحب هنا أن أذكر أن آخر طالب مشورة نصحته بأن يخرج من المجال الذي يعمل فيه، إلى مجال تجاري آخر المنافسة فيه أقل، ما يعني أن طالب النصيحة مقابل المال ربما حصل مني على رد لا يتوقعه!

هل هو الغرور؟
أعلم أني لن أسلم على أي وجه، سواء أعطيت رأيا أم حبسته، سواء قمت بالتوقف عن كل ما أفعله في حياتي وركزت فقط في حل مشاكل طالب الاستشارة أم لم أفعل، سواء قدمت الاستشارة بالمجان أم بالمقابل، فما تعلمته مما سبق أنك حين تقدم شيئا بدون مقابل، فأنت تجعل نفسك رخيصا مثل ما تقدمه، وتعطي الفرصة لطالب هذا الشيء المجاني للهجوم عليك ونعتك بما تكره.

هذا، ولدي في بريدي الآن قرابة 50 رسالة غير مقروءة، منها خمسة طلبات استشارة – تزيد أو تقل، أعتذر أني لن أرد على أصحابها، ومن يُـرِد أن يلومني فليفعل، ومن يُـرِد أن يهددني أنه لن يعود لقراءة مدونتي وكتبي فليفعل، ومن يُـرِد الهجوم علي فليفعل، وأما أنا فلقد سئمت قراءة عبارات الاعتذار والأسى على النفس، وأريد أن أتعامل مع الإيجابيين الشجعان، الذي يملكون الشجاعة للتغيير، تغيير النفس قبل الغير وقبل تغيير المجتمع المحيط، الشجعان الذين يعرفون أن فيهم صفات يجب أن تتغير، وأن من يصدقهم الرأي لا يخرج أمراضه النفسية، بل هو الرأي الصادق الصريح، فكلمة صديق مشتقة من الصدق، لا المداهنة واللف والدوران والدهاء والحيلة والكذب.

نعم، أدرك أن هذه المقالة ستقع كالصدمة على البعض، وأن منهم من سينقطع عن القراءة لي بعدها، ولا بأس في ذلك، فمحاولة إرضاء كل الناس غاية لا سبيل لتحقيقها في هذه الدنيا، وإذا كان خالق السماوات والأرض لم يحصل على نسبة الأغلبية من المؤمنين به من عباده من البشر، وهو الأحق بها عز وجل وأهلها، فهذه الحقيقة تجعلني أدرك أن جمهوري قليل، من النخبة، وأن بضاعتي لا تناسب كل البشر، وأن العبرة ليست بعدد القراءات، بل بتأثير هذه القراءة على أصحابها، وأنني إذا تركت أثرا إيجابيا على عشرة من القراء في كل مقالة، فيجب أن أكون أسعد الناس.

أخيرا، أحب أن أنوه أني تقريبا انتهيت من ضم 6 قصص نجاح إلى مسودة كتابي السادس – الباقة الثانية من 25 قصة نجاح، وعليه فسأترك مقالات التسويق جانبا في الوقت الحالي، بسبب زيادة عدد قراء مقالات النجاح وقصص الناجحين في المدونة، وسأركز في مقالاتي المستقبلية على النجاح والناجحين… وأعتذر إن كانت مقالتي هذه قد تركت فيك أي أثر سلبي، فرغم تقدم الطب الحديث، في بعض الأحيان يكون البتر هو الحل الوحيد لإنقاذ بقية الجسد!

اجمالى التعليقات على ” قبل أن تطلب مني المشورة 118

  1. ابو البراء رد

    اخي الحبييب
    امض في طريقك ولا تلتفت للمحبطين فهم مثل المطب الذي يجب ان تدوسه حتى تمضي في طريقك
    واعلم ان الله كما وزع الرزق فهو قد وزع الحمق بين الناس

    ويسرني ان اهنئك على نشر احدى تدويناتك اليوم الإثنين في جريدة الوطن السعودية
    بعنوان ( يجب للكتب ان تبقى حرة )
    صفحة نقاشات ورقمها 33

    لك مني اطيب التحايا وكل التقدير

  2. سامي المخلافي رد

    اتفق معك اخي رؤوف ، والحقيقة انك فعلت الصواب ..
    أعانك الله

  3. shabayek رد

    أشكرك أبو البراء على هذا الرد السريع، الطريف أن جريدة الوطن لم تطلب إذني قبل النشر، ولم تخبرني بعده، في تعارض مع روح المقالة ذاتها…

  4. محمد طه رد

    الاخ الكريم شبايك
    بالفعل انا حزين من اجلك
    فلا تلتفت الى تلك الاشياء التى تضايق

    لى تعليق صغير يا ريت تقبله منى
    اخى الكريم
    مما لا شك فيه مقدار علمك و خبرتك
    و لكن دعنى اسئلك سؤال
    معظم من يطلب المشورة يكون فى بداية الطريق
    يعنى بيبتدى من الصفر و يمكن من تحته كمان
    و بعدين هو سألك المشورة لانه يعتقد انك ارخص من يطلب منه المشورة “بلا مقابل سوى بضعة كلمات”
    و لك كل الحق فى ان تطلب مالا مقابل مشورتك
    و لكن الا تعتقد ان 250 دولار كتير شويه
    انا اتكلم عن مصر
    250 يعنى حوالى 1400 جنيه
    و ممكن يبقى ما يطلب فيه المشورة لن يدفع فيه ضعفى هذا المبلغ
    و كمان لسه مش متعودين ندفع فلوس فى مثل هذا البند
    ثقافة بقه

    فلى اقتراح
    ممكن تخلى طلب المشورة ده بداخل الموقع بدلا من الارسال على البريد الاليكترونى
    و يكون هناك نموذج به بيانات الطالب
    و مختصر بسيط لا يزيد عن 3 اسطر مثلا لموضوعه
    ثم تقيم سيادتك هذا الموضوع و ترسل له ان اتعابك او اى شئ تسميه سوف تكون كذا
    موافق نكمل -ابعتلى
    مش موافق-خلاص لم تستهلك وقت بالكثير
    يعنى انت تقيم كل مشورة من نوعها و نوع المشروع المرتبط بها و ما الى ذلك
    —-
    فى النهايه لا يسعنى الا ان اقول لك
    شكرا على سعة صدرك لقراءة ما كتبت

  5. shabayek رد

    @محمد طه
    اقتراحك جميل جدا جدا، وأشكرك عليه، والآن علي البحث عن آلية تطبيقه… استمر في مدي بهذه الأفكار الجميلة…أشكرك يا طيب.

  6. محمد الشيخ رد

    انا حاسس بيك اخى شبايك انا عملت زيك مره وفتحت على نفسى باب الاستشارات العقارية بامجان وحصل نفس اللى حصل معاك وازيد انا اتهمت انى برشح افراد و شركات معينه انا باخد منهم نسب

    يعنى عميل يستشرنى فى بنود عقد وافضل الشركات اللى ممكن يتعامل معاها وبعنين يقولى انت عامل الاستشارات بالمجان على شان انت بتاخد عمولة من الشركات

    ودة حال الدنيا

    تحياتى لك واتمنى كتاب التسويق الابتكارى يكون عجبك

  7. عبدالله سليمان رد

    بالتوفيق أخي الكريم :

    لكني كنت أتمنى أن تكون الاستشارة بسعر أقل مثلاً من 10 أو 15 أو 20 دولار ، ويكون السعر قابل للزيادة في الاستشارات التي ترى أنها تحتاج 10إلى جهد أكبر أو أعلى من المتوسط .. فالمرونة في التسعر وتقديم منتجات بأسعار مختلفة أعتقد أنه أحد الوسائل الناجحة للتسويق .. الست معي في ذلك .

  8. محمد الشيخ رد

    استاذ شبايك انت ممكن فعلان تكون اتسرعت فى تسعير الاستشاره

    ومحمد طه عنده حق

    ممكن تخليها حسب قيمة المشروع

    يعنى واحد بيطلب استشارة لخطة تسويقية لشركة غير واحد بيطلب استشارة لموقع او مشروع على اد حاله

    وزى مهيكون فى استشارات اقل من 250 ممكن بردوا تقدر انت استشارات باكتر من كده بكتير

  9. ابو الجوري رد

    استاذنا الغالي رؤف

    امض في طريقك ولاتلتفت

    وثق وتاكد انه لايرمى بالحجر الالشجر المثمر

    ولكني استاذنك في هذه المداخله

    استاذنا الغالي

    احيانا يريد المسوق ان يستانس براي شخص ما..

    فليس بالظروره ان يأخذ برايه

    اما بالنسبه لفرضك لاجره مقابل تعبك وبحثك فاقول هذا من حقك شرعا

    ولايستطيع ان يلومك عليه احد

    ومن اجل ان ااؤكد كلامي هذا

    فاباذن الله قريبا لدي مشروع احتاج مشورتك فيه وقبل الشروع فيه سوف يصلك مني المبلغ المطلوب

    وهذا ايضا تاييدا لك

    ارق التحايالك

  10. Mai رد

    لا ألومك أخي شبايك على احساسك

    وياما وياما وياما ساعدنا ناس وردوا ذلك باسلوب دنيء

    دع مساعدتك لهم لوجه الله

    وضع الضوابط كما قلت من اجل الاستشارات المستقبلية

    ووفقك الله

    ولا تقلق، ان هناك اجناس من الناس تستغرب حقا من وجودها على هذه الأرض !

  11. محمد عبد التواب | عن الربح من الانترنت أتحدث رد

    أخي الكريم رؤوف – فهمت الآن سر تأخرك في الرد على طلبي بخصوص دعاياتي في موقعك ..
    وفقك الله ..

    أصدقاء لي أهديتهم أول برامجي التدريبية عن تجربتي في الربح من الإنترنت ..
    بعد سنتين لم يكمل أى منهم الإطلاع على 25 % من الملفات الموجودة وبالتالي لم ينفذوا .. كنت متوقع هذا ..
    يقيني أن ما نحصل عليه بسهولة نفرط فيه بسهولة أكبر ..
    لكن لم أكن اتوقع أن يتصل بي شاب صغير لم يتجاوز 17 سنة لا أعرفه ليسألني عن برنامجي ويريد مقابلتي للحديث عنه ولما سألته انت مين قال :
    عمو فلان – واحد من أصدقائي – أعطاني البرنامج ورقم تليفونك وطلب تحديد موعد وعلى مضض ومراعاة لخاطر صديقي الذي لم يستأذن في التصرف في شيء أكدت عليه أنه له فقط .. حددت موعد لم يلتزم به الولد 3 مرات واختفي من بعدها .. !!

    ما رأيك في عمل مكان مخصص للأعضاء في موقعك باشتراك شهري مناسب .. 20 دولار مثلا
    في هذا المكان يتم الدخول بيوزر نايم وباسوورد بحيث يمكن للعضو طرح استفساراته ويتم تخصيص مالة اسبوعية للأعضاء فقط مع خدمات أخرى مدفوعة

    مرة اخرى تمنياتي لك بالتوفيق ..

  12. memoo رد

    وانا اقرأ هذه المقاله
    شعرت بما تشعر به لانه كانت لدي تجربة سابقه في تقديم النصح والاستشارة

    والله يعينك اخوي رؤوف

    تقبل تحياتي 🙂

  13. محمد حمزة رد

    سيد رؤوف
    أنا لا ألومك طبعا على قرارك هذا ، و هذا بدون أي مجاملة من أي نمط ، يكفيني إن كنت غير مقتنع بما تفعل أن لا أعلق بكل بساطة ، ولكن تجربتك الشخصية جعلتني أفكر فعلا بمحدودية الاستفادة احيانا مما يسمى بالمصادر المفتوحة ..

    لأوضح ما أعني لنتعلم كلنا من تجربتك و نقارنها بالتجارب العالمية..

    ما كنت تفعله من تقديم المشورة و النصح المجاني يمكن تشبيهه الى حد ما بما تفعله شركة جوجل ، جوجل تقدم العديد من البرمجيات المجانية و المفتوحة المصدر ، متفوقة بذلك تدريجيا على مايكروسوفت ذات الخدمات المفتوحة ، كان يقال بأن مايكروسوفت لا تستطيع أن تفهم كيف تعمل جوجل ، كما كانت آي بي إم لا تفهم يوما طريقة عمل مايكروسوفت الشابة التي تبيع البرمجيات بدلا من العتاد الصلب .. ما أريد قوله هو باختصار أن اتباع أي نمط تسويقي سواء كان مفتوح المصدر أم مغلقه يجب أن يعود بالنفع على صاحبه ، ليس لأننا لا نحب الأعمال الخيرية ، ولكن لأن العمل بتعريفه أيضا هو جهد يعود على صاحبه بالمردود ، طالما ان العمل بالمصدر المفتوح عادل لكلا طرفي العلاقة فبها و نعمت ، كما أنه يساعد و بصراحة طبعا على انطلاقة مقدم الخدمة لأسباب اقتصادية و اخلاقية متميزة ، لكن يجب على المقدم أن لا يظل أسيرا لنظرياته الأساسية إن وجد أن الظروف تتغير من حوله ، أعتقد أن جوجل سوف تضطر يوما ما للتحول لشركة ذات خدمات مدفوعة تماما مثل مايكروسوفت ، المسألة مسألة وقت فحسب ، المهم ليس التحول للنظام المغلق بس المهم هو الحفاظ على أخلاقيات العمل و جعل جودة المنتج هي الهدف و ليس التسويق بحد ذاته ، وجعل الكسب متناسبا مع قدرات المجتمع و ليس متناسبا مع القدرة على احتكار السوق ، من هذا المنطق أرى أنك بدأت تصبح أحد الخبراء المهمين على الساحة العربية و من الطبيعي أن تنتقل للمرحلة التالية ، كان بيل جيتس دوما يقول بأنه يتحسر على أيام مايكروسوفت الأولى أيام الشباب و البرمجة و الابداعية و انه يفضل لو ظل مسار حياته هكذا للأبد ، ولكن على أي حال فأفعاله تبين بوضوح ماقرر فعله و أعتقد انه كان مصيبا رغم كل شيء ، حان الوقت لك ربما لتنتقل لنظام خدمات أكثر ربحيه ، و انا أتفهم و أؤيد ذلك تماما

    مع تحياتي

  14. أحمد حلمي رد

    تحية شديدة لك استاذ رؤف فالمجهود غالي والافكار في غلاوة ابناءك مع اني من الناس الذين قد يقدمون افكارهم عن طيب خاطر من غير مقابل اذا ما قوبلت بالاحترام فقطليس الا.
    اظنك من نفسي النوع يا استاذي.
    قرارك احيه واشجعه.
    امضي الي الامام وانا من أوائل المتابعين.

  15. محمد بدوي رد

    عزيزي رؤوف
    خطوة شجاعة و لعلك تكون سببا في نشر ثقافة أن الاستشارة أتت من خبرات و تضحيات و وقت كبير ولها قيمة عالية جدا و يجب أن تدفع

    أشد على يديك فعلا و أتمنى أن تجد ما يسرك

    بالتوفيق

  16. aymen87 رد

    بداية أود أن أعتذر لعلي استشرتك في مره وضاق بها صدرك ولم تبد لي ذلك

    ولكني والحمد لله كنت أتلقي منك ردود إيجابيه ما شاء الله
    و لي إقتراحين أحدهما مثل الأخ محمد عبد التواب

    “ما رأيك في عمل مكان مخصص للأعضاء في موقعك باشتراك شهري مناسب .. 20 دولار مثلا
    في هذا المكان يتم الدخول بيوزر نايم وباسوورد بحيث يمكن للعضو طرح استفساراته ويتم تخصيص مالة اسبوعية للأعضاء فقط مع خدمات أخرى مدفوعة”

    والآخر أن تكون لك حرية الرد أو عدم الرد
    فتري هل صاحب الإستشارة يستحق أم لا

    أقول الإقتراحين من باب إبداء الرأي فقط
    وكذلك أوافقك إن فعلت كما قلت
    و أنتظر تدويناتك الجديدة
    وبالفعل حزنت لقلة تدويناتك الفترة السابقة

  17. أمتون رد

    أوافقك يا طيب على هذه الخطوة، لكن أظن أنك يجب أن تصنف الاستشارات وتعطي لكل نوع سعر…
    وإن شاء الله تجد خيرا

  18. FX رد

    السلام عليكم
    أخي شبايك أود اولاً أن احييك على هذه المدونة الرائعة .
    أنا من المتابعين لمدونتك ولكن بصمت ولكن اليوم قررت ان اشترك و اتفاعل معك .
    معك حق في شأن موضوع الإستشارات ولكن كما قال الأخ في تعليق سابق الكثير مننا مبتدئين و بأول الطريق و سبحان الله كنت اعمل على تطوير مشروع عبر الإنترنت و واجهتني مشكلة ووصلت للخطة التسويقية و كنت قد قلت في نفسي انني ساراسلك ولكن اليوم تفاجأت بهذه التدوينة .
    بكل الأحوال أخي لا تهتم و استمر و لا تصغي للناس السلبيين .
    اخيرا انتظر تفاعلي معك دائما ان شاء الله

  19. قبطان رد

    السلام عليكم،
    أخي شبايك، كان باديا للعيان مدى تأثرك من خلال التدوينةوكذا غضبك من خلال طريقة التسعير التي وضعتها(لست هنا في صدد التهجم).
    اذن وعلى عكس ماتوقعت فمتابعو مدونة شبايك تفهموا الوضع، بل اني اجده تطورا طبيعيا لطبيعة خدمتك.(توهمت في مرحلة ماأنك فعلا تقدم هذه الخدمة بالمقابل).
    كان يكفي أن تطرح الفكرة لكي نراها تتطور بين سطور الردود، بداية بمحمد طه ثم عبد الرحمن حريري وأنا أكاد أجزم انه اذا كان ينقصها شيء فستكون التتمة في الردود دائما.

  20. عصام حمود رد

    كنت سأنزعج من هذا لو كنت قلته قبل فترة..

    الآن أنا أدرك هذا جيدًا من أخي رءوف.. وبما أنني كنت واحدًا ممن طلبوا من المشورة يومًا ولم تجد نتيجة لمشورتك في.. وبسبب تجارب شخصية بحتة في مجالي الشخصي كذلك بت أفهمك أكثر..

    أكرر اعتذاري أخي رءوف ان تسببت لك في ازعاج أو في تضييع جهد وقتك على الاجابة علي.

    وفقك الله وأعانك

  21. عبدالرحيم رد

    اهلا بك اخي شبايك

    بصراحة تفاجئت و تفائلت من هذا الموضوع

    تفاجئت بصراحتك العجيبة و المثيرة و التي ادخلت السعادة لقلبي لا أعلم لماذا …

    و تفائلت لأنه بإذن الله تعالى سوف تقل الفترة الكبيرة بين كتابة تدوينة و أخرى

    فأنت قد أطلت علينا الفترة الماضية

    و الحمد لله قد عرفنا السبب

    و ها أنا اشجعك و أشد يدي على يدك و أقل لك سر فنحن معك اينما ذهبت

    ———–

    لقد بدأت و لله الحمد بمشروعي الخاص من أمس

    و ها قد قبضت أول حفنة من المال و انهالت علي الطلابات بكثرة

    يريدون مني ان اقدم لهم المنتج و الخدمة بأسرع وقت

    و لكن للأسف لا يوجد لدي الكثير من المال وهذه ضريبة عدم الإستعداد بصراحة

    وأسأل الله تعالى ان يوفقني و يوفق كل من قرأ ما خطته يداك و خطته يدي و كل من فكر في مشروع و بدأ به

    و إن حصل لي الشرف و نجحت في مشروعي و الذي بدأت به بـ 7600 ريال فقط لا غير

    فسأقول لك قصتي

    دعواتكم فهاأنا في أول الطريق

    اعلم اني منحرج كثيرا ً منك اخي شبايك

    و لكن هل يمكنك مراسلتي على الايميل

    و أعلم ربما تستشيط غضبا ً و تقول لماذا كتبت هذه التدوينة

    ملاحظة بسيطة : أعتمدت في التسويق لمشروعي على شئ بسيط وهو كلام الناس

    أي من يشتري منتجي و خدمتي ( مدموجتين مع بعض )

    قد اخبر الكثير من الأشخاص عني وهذا سئ حقا ً لأني لم أستعد ابدا ً .. و لم اتوقع هذا الحجم بالرغم من انه يعتبر مبدأيا بسيط ..

    شكرا َ لمن اتعب نفسه و قرأ كلاماتي

    و جزيتم من لدن ربي خيرا ً كثيرا ً

    أخوكم في الله : عبدالرحيم

  22. خالد الجابري رد

    صدقا, عندما سمعت بعض ماحدث لك من خلال الاستشارات التي كنت تقدمها .. ضحكت في مرات عديدة على المواقف الغريبة .. و أحسست بالتعب على الذي تعطيه لهؤلاء الذين يستشيرونك ثم لا تجد منهم ما يفرح!!
    كنت أفكر في استشارتك في أمر قد يحدث لي مستقبلا, و لكني فكرت في إنه عندما يحدث الجد فسأستشيرك و لهذا قلت في نفسي: ما هي الطريقة المناسبة لي و لك في الاستشارة؟ بعد التفكير أجبت:
    الطريقة أنك تضع خانات مراسلة للإجابة عن أسئلة محددة .. لكي تعرف طبيعة السؤال و السائل و البيئة التي تحيط بالسائل .. ثم تقيم الاستشارة على حسب مقدرة السائل و عوائد الفكرة و معايير أخرى أنت تراها بخبرتك.
    هذه الطريقة ممكن تعطي نتيجة أفضل بالنسبة لمن أراد أن يستفيد أكثر من خبرتك في المجالات المتنوعة التي تلم بها أخي شبايك.

  23. osama el mahdy رد

    لولا أن كثرة القسم ليس بالشيئ المرغوب لأقسمت أنى كنت افتح الجهاز بنية ارسال ميل ألى حضرتكم للأطمئنان عليكم فلم نتعود منكم طول الغياب وأشهد الله على ما اقول
    ………………………….
    وبالنسبه لمسالة الاستشارات فمعك كل الحق استاذى فأنا وللأسف — ولا اخجل من قول ذللك على الملئ فهو لأحقاق الحق — أحد من طلبوا المشوره ولم استطيع التنفيذ بسبب والدى وبالطبع واضح انى من تحدثت عنه بالمقال مع انى اعتذرت أليكم والله يعلم ليس لأسكات الأفواه ولكن عن حب واخلاصا وشكر ولكنى قد قدمت اعتذار اخر غير الكلام عندما أرسلت اليكم — وبدون طلبكم — أنى وضعت خطتى التسويقيه وابرزت لكم اهم عناصرها ووعدتكم بارسال البقيه بعد عيد الفطر المبارك وذلك لم يكن لابعاد الميعاد حتى تنسى ولكن له أسبابه
    أولها أن ختطى قصيرة الامد تنهتى بأنتهاء عيد الفطر وثانيها أنه بعد أمتحانتى مباشره سأنشغل بشده فى الاعداد لمهرجان أنا بتغير الذى تعلم قصته أستاذى ثم اجازتكم السنويه بشهر يوليو وبعدها شهر اغسطسس الذى يتوافق معه شهر رمضان المبارك وكلنا يعلم كم الانشغال بهذا الشهر المبارك
    وعلى كل الاحوال ارجو ان تسامحنى فلم يكن لدى اى سوء نيه
    …………………………
    أستاذى للك كل الحق فى تحديد السعر المناسب لخدماتك ولن |أقول أنك بالغت بل لو طلبت المزيد فانك تستحق ولكن اتعلم أنى دخلى وعلى ما اعتقد دخل كثير من الشباب — المصرى على الاقل — من زاورمدونتك الكريمه لايتجاوز دخلهم فى احيان كثيره مبلغ 250دولار
    ……………………………….
    بالطبع أنا مستمر بالقرأه لكم مع محاولة التطبيق فما جزاء الاحسان ألا الاحسان
    واخيرا لو تسمح تفضل بقرأة ميلى الاخير اليكم — معرض الكتاب — فهو ليس هذه المره بأستشاره ولكن لتوجيه ((دعوه))لحضرتكم وارجو أن تتفضل بقبولها

  24. محمد رد

    أرى ألا تقفل باب الإستشارات، كما أنه من الأصح ألا يكون مفتوحا على مصراعيه..
    لنأخذ الأمور من الوسط، استفدت من مقالاتك السابقة أن المسوق لمنتوج ما يجب أن يقدم شيءا مجانيا حتى يكسب ثقة الزبون و يتعرف على منتوجه، بعدها يقترح عليه صيغة (لنل أكثر احترافية و تخصصا) مقابل مبلغ معين.

    كذلك، يمكنك الإستمرار في تقديم استشارات مجانية على ألا تتعدى فقرة أو فقرتين (لنسمها رأس الخيط)، مع اعتذار بسيط يعقبها بعدم إمكانية توفير المزيد إلا لأصحاب العضوية الذهبية بالموقع، و التي بإمكان الجميع الحصول عليها مقابل نظير مادي.

    ضع منتدى (تمهل، أعرف أنك تكره هذه الكلمة!)، أقصد منتدى مغلق تماما، فقط وسيلة تنظيمية لك و للجميع، الدخول إليه محصور على أصحاب العضوية الذهبية، و فيها يطرحون تساؤلاتهم و عليك الإجابة، هكذا ستوفر لطالب الإستشارة الاستفادة منك و من استشارات الآخرين في نفس الوقت، و تريح نفسك من تواجد دخلاء على الساحة.

    أعتقد تحديدك للمبلغ مقابل الاستشارة غير عملي، هناك من سيقدم لك 250 دولارا نعم، لكن سيعتقد بعدها أن وقتك كله له و بالتالي عليك الإجابة عنه متى شاء و لمدة غير معلومة، و حذار إن لم تفعل 🙂 (منا معشر العرب من لن يؤدك سنتيما حتى يخرجه منك لا مفر، إما بالحسنى أو يجعلك تندم على إمساكه!)
    أما لو كانت بطريقة العضوية الذهبية فيمكنك تحديدها بمدد زمنية للولوج للمنتدى الخاص، مثلا أسبوع ب20 دولار، شهر ب 100 دولار و هكذا. من أراد استقطاع المزيد من وقتك فعليه تمديد عضويته بكل بساطة.

    أممم، فكرة المنتدى هذا يمكن أن تشمل أمورا أخرى بحيث تفتح الباب أمام من تثق فيهم لمشاركتك توجيه الأعضاء، و كذلك تعليق الناجحين على من هم في أول الطريق فلمحة الطالب لطالب مثله ليس كشرح الأستاذ (لا أقصد أن هذا أفضل من ذاك بالطبع، فقط توفر عدة خيارات..)
    آه بالمناسبة، لم “منتدى”، لنعتبره كأنه “نادي شبايك” 🙂

    مطوروا الويب (الأجانب طبعا) يطبقون فكرة النادي المغلق، عند المحترفين، بحيث يوفرون مصادر و دروس حصرية لأصحاب عضوية النادي، و قبل ذلك الإجابة على أسئلتهم المباشرة و التي قد تتطلب الكثير من العمل المضني.. هم في تطوير الويب و أنت في التسويق، لم لا!

  25. بدر عبدالله الفرح رد

    نعم المشورة بمقابل هي الحل ،فلن يستشيرك الا من يثق بك ،ومن يثق بك لن يندم على دفعه المقابل المادي حتى لو لم يستفد او يطبق هذه المشورة

  26. محمد على رد

    إذا المرء لا يرعاك إلا تكلفا فدعه ودع عليه التأسفا
    ففى الناس أبدال وفى الترك راحةوفى القلب صبر للحبيب ولو جفا
    إذا لم يكن صفو الوداد طبيعة فلا خير فى ود يجئ تكلفا
    ولا خير فى خل يخون خليله ويلقاه من بعد المودة بالجفا
    الأخ شبايك من راقب الناس مات هما ولعل اللذين استفادوا من مشورتك يدخلك الله بهم الجنة لما سيفعلون من خير بإذن الله تعالى وأنت لم تقصر بإذن الله فالمستشار مؤتمن ولكن لاتحترق من أجل الآخرين وجزاك الله خيرا

  27. علوش رد

    صراحة وأنا عم أقرا ثاني موقف استغربت قديش بالك طويل يا زلمة، وإنو شو منشان فاتح جمعية خيرية!!، أخي رءوف الفن يلي مالو ثمن مالو قيمة، فما بالك بالعلم.

    إلا إذا كنت تريد مشاركة أبحاثك، فالأمر مختلف، مشاركة المعلومات والمنتجات مع مجتمع يحترم هذه المشاركة يختلف عن تقديم المعلومات لشخص واحد.

    تحياتي.

  28. واحد من الناس رد

    ترا انا كاره انى اكتب لك اى حاجه من موضوع البرمجيات و ردك المختصر بس جبرتني ان اكتب الآن الله يزيدك علم

    لأول مره
    نابغه و عربي يتحدث بصراحه تصل لحد الابهار
    والله يا رؤوف إنك قلت الحقيقه و أعتقد بأنك قد أختصرت و لم تزد .. أزيدك بأنى من ضحايا مساءلة تقديم الخدمات و النصائح المجانيه و لكن و مثلما ذكرت و سأجعل من عبارتك بعد تعديها نصياًمثل يحتذي به ( النصيحه المجانية تجعل من صاحبها شخصاً رخيصاً )

    والا .. لماذا فتحت مكاتب إستشارات عمرانيه و نفسيه و تقنيه ؟ لأجل هؤلاء .. جاحدي المعروف

    لا تقدير ولا رد حسن ولا حتى إعتراف بما بذلت و تعبت من القول أو الفعل .. طيب و لماذا ؟ أقلب الطاوله و اجعلها ماديه مثلك مثل غيرك و الأجر لا يأتى من هؤلاء فقط

    رؤوف . انا شخص دخل مجال البرميات من أكثر 18 عاماً بفضل من الله وحده ثم والدتى تعلمت البرمجه من البيسك مروراُ بالأنظمه المتواجده وقتها و إلى الآن .. لي أفضال على العشرات من الناس ولا أبالغ إن وصلت إلى المائه أو المأتين فالذاكره لا تستوعبهم جميعا و لكن قدمت لهم الغالى و الرخيص من تعليم / توفير برمجيات / تركيب معدات لأفراد و شركات ووو أظنك تفهم بالضبط ما أقصده حينما تحاول بأن تكون مخلصاُ بعملك فقط لأجل أن ترى نتائجه على الطرف الآخر و تكتشف بأن الآخر يريد إنتقاصك لسبب واحد و هو ( بأنك مقدم معلومات مجانيه = رخييص )

    و الآن مالذي أستفدته ؟ لا شئ , فقط ذاكرة جوال تحتوى أكثر من 500 رقم تزيد او تنقص كلما وجدت الوقت لإنقاصها و عشرين رقما هم الفلك الذي ادور فيه ما بين أهل و أصدقاء و البقيه من مرتزقة الطلبات

    الاموال التى حصلت عليها من بعضهم ذهبت على البعض الآخر و ما قدرت على توفيره ذهب فى معيشه الحياه

    نعم نحن نحتاج إلى الدعاء و التوفيق من الله و لكن لس الدعاء وحده هو من يبنى لنا المستقبل و يؤمن لنا الحياه

    نحتاج إلى بعض ,, إلى الرد الحسن ,, التقدير ,, و لكن .
    حتى يفهم الآخر هذا فسوف تمضي أجيال و أجيال فنحن لا نفهم بسهوله – رؤوف طبق مشروعك فلن تجد من الفاهمين عددا لا يوازى أطراف أصابعك و احتسب الأجر من عند الله وحده و تذكر – المحتاجين ليسو هنا فقط .. سوف تجدهم بالجمعيات – بالشوارع – بالأنديه – بالأزقه ,, هؤلاء هم فقط من يستطيعو رد جميلك و بالشكل الأمثل

    آسف على إطالتى و كم وددت لو كان كلامى شخصياً لك وحدك

  29. طارق العسيري رد

    لا عيب من ان تشترط الدفع مقابل خدماتك الاستشارية. خصوصاً ان الاستشارات التسويقية هي عبارة عن عمل ذهني وابداعي شاق وليست وصفات سحرية كما يتخيلها البعض.

  30. الصقر رد

    مقالة أصنفها في التنفيس عن النفس ، وهذا لا بأس به بين الكاتب وبين زواره ومحبيه ..
    لم أكن أتوقع أنك تقدم خدمات واستشارات مجانية، فبمجرد اطلاعي على صفحتك الرئيسة http://www.shabayek.com/ وجدت أن هناك (أسعاراً) مقابل الخدمات التي تقدمها ..
    وحتى لو لم تكن كتبت ذلك لم أكن لأتقبل أن أطلب منك استشارة أو خدمة بدون مقابل ، فالمقابل المادي لأي استشارة تسويقية يعود من ورائها عائد ربحي أمر مشروع ولا يختلف عليه اثنان.
    لقد قرأت تعليق الأخ محمد طه، وأراه رأياً مسدداً، فـ تخصيص نموذج خاص بطلب الاستشارات ومن ثم تقوم أنت بمراجعة الطلبات وتحديد الأتعاب مقابل الاستشارات حل رائع .
    تحديد القيمة المذكورة في تدوينتك وهي 250 دولاراً للاستشارة قد يكون مبالغ فيه، وقد يكون زهيد جداً، سيفرح بهذا المقابل أصحاب الشركات الكبرى حيث سيجدون استشارات لخططهم التسويقية بمبالغ تكاد تكون شبه مجانية مقارنة بحجم عملهم، ومن ناحية أخرى قد يراها فرد يملك موقعاً مبتدئاً ويرغب في استشارة تسويقية صغيرة لموقعه مبلغاً كبيراً .
    لذا فالأفضل ان يتم تحديد أتعاب الاستشارة بحسب طبيعتها ..

    هذه وجهة نظري في الموضوع ، تمنياتي لك بالتوفيق دائماً ..

  31. أبو هارون رد

    استاذ رءوف ما ذكرته حقيقة والله يعينك ويعين كل من صرح للناس بأن يستشيرونه. اوافق الأخوة الذين ذكروا أن مبلغ 250 دولار مبالغ به إلى حد ما.
    من واقع تجربتي الشخصية مع مكاتب الإستشارة كالقانونية مثلاً، عادة يتم الحصول على استشارة مبدئية بمبلغ رمزي وأحيانا مجاناً. وفي رد المؤسسة على طالب الإستشارة يتم تحديد مبلغ الإستشارة الكاملة أو الدراسة إن أراد الطالب الحصول عليها.
    يعني يمكنك اتاحة المجال للقراء أن يسألوك سؤال وتجيب عليهم بإجابة في حدود ال200 إلى 300 كلمة مجاناً أو بسعر رمزي 5 أو 10 دولار. وتذكر في الرد للسائل أن الإستشارة حول الموضوع الذي طلبه سيكون سعره مثلاً 25 دولار للرسالة الواحدة أو لخمسة أسئلة.

    تحياتي لك والله يوفقك

  32. عمر الأصبحي رد

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    الله يعينك وياجرك على ما ابتلاك في النفوس البشرية ، هذه الايام الظاهر الكل ياخذ قرارات صعبة عليه مثل حضرتك و الاخ محمد احجيوج .
    أتفق مع الاخوان بأن يدفع لك صاحب المشروع سعر رمزي لعرض المشكلة و أنت على أثرها تحدد السعر المناسب للاجابة و مناقشة صاحب المشروع بالاسلوب الامثل للتسويق
    و لكن طبعا القرار الأول و الأخير لك و نحن نحترم هذا القرار و ندعمه .

  33. عالية رد

    من حقك و لست بدعًا في ذلك .. مكاتب استشارية قائمة على مثل هذه الاستشارات .. ربنا يوفقك

    فشلة انا بالامس ارسلت لحضرتك ايميل ما كنت شفت هذه التدوينة .. عذرًا .

    بانتظار تدوينات قادمة مشرقة كعادتك .

  34. لما رد

    🙁 هذه التدوينة محزنة..ليس لأنك تطلب ٢٥٠ دولار،بالعكس! هذا حقك الطبيعي ..فكثير من المواقع الاجنبية تعمل عن طريق توفير الاستشارات مقابل مبلغ مالي..الموضوع بديهي حتى لو لم يكن مطروقا كثيرا لدينا

    لكنها محزنة لان صاحب هذه المدونة لا يستاهل غير كل خير .. وحرام ان نجد من يتعامل معه بهذه الطريقة 🙁

    ومحزنة ايضا لأنني اعتبر نفسي ضمن خانة الذين قلت عنهم اخذوا برأيك ولم يتابعوا معك ما حصل ..فأعتذر اولا.. كما تعلم انطلقت الى عملي الخاص بحسب استشارتك التي كانت من اروع ما حدث لي في الحياة ..لكن لم اكن اريد ان اجعلك تتابعني وانا لم اصل بعد الى مخططي الكامل ولم يدخل بعد الرقم الذي حددته لحسابي البنكي ..كنت اريد ان اعود اليك بقصة نجاح حقيقية ..

    🙁 اعتذر عن نفسي وعن كل من اساء اليك رغم كل ما قدمته وتقدمه لنا

  35. ahmed saad رد

    تدوينه محزنهولكن لك الحق في هذا
    ولكن عندي اقتراح
    هل ان الاوان ليكون لموقع شبايك مجتمع خاص بيه
    مثل الفيس بوك ولكن خاص بالمهتمين بالنجاح والتسويق والمبيعات وتطرح فيه الاستشارت علي جميع الاعضاء وكل عضو يدلو بدلوه وذا ظل الموضوع يحتاج الي حل متقدم فهنا ياتي دورك شبايك ولك الحق في طلب ما تشاء علي اساس حجم الاستشاره

    في هذا يكون ضربنا عشر عصافير بحجر واحد

    استفاده الجميع

    ارتباط عدد كبير من الاعضاء بالموقع

    زياده شريحه الزوار وبالتالي زياده الدخل من الاعلانات

    البدء في التفكير بتسويق منتجات خاصه بك غير الكتب

    واذا كانت هذه الفكره تمثل لك استشاره فا يجب ان تدفع لي ثمنها 🙂 (بهزر اكيد)

    يوجد سكربتات لمجتمعات مجانيه ومفتوحه المصدر ممكن ان تستفيد منها

    جزاك الله خيرا

  36. مرشد رد

    خيراً فعلت ان شاء الله ..

    المقابل المادي يعتبر كالحاجز .. كل ما ارتفع المقابل كل ما ارتفع الحاجز و قل عدد المستخدمين و زادت راحة البال:)

    العملية موازنة بين راحة البال و العائد على الاستشارة .. كل ما وضعت تسهيلات و خيارات عديدة للاستشارات كل ما نزل الحاجز ليقفز منه عدد اكبر و تقل فترة راحة البال ..

    شخصياً لست مع المبالغ الرمزية التي يستطيع دفعها الجميع .. لسبب بسيط … ضررها قد يكون اكبر من الوضع الحالي … الي دفعلك 5 دولار و ما حصل الي يبغيه حسب مزاجه و خطته بيقعد يذلك الى يوم القيامة و بيقولك انا دافعلك فلوس و و و و..الخ

    هذا التعامل و الكلام ماراح تسمعه من الي يدفعون اكثر .. و هذا الموضوع موجود في مجالات كثيرة … تلقى الي دفع مبالغ تافهة يسوي ضجة اكبر من الي دفع الملايين .. بتشغل بالك و نفسك و عقلك على عائد لا يسوى.

    الكم و ليس الكيف هو المهم … يكفي و زيادة ان ما شاء الله عليك توفر كل هذه التدوينات والمقالات و الكتب بشكل مجاني للجميع … هذا الكنز ليس من السهل ان يحصل عليه الناس بكل بساطة .. و بما ان الحديث هنا عن التجارة و الاعمال فإن الاستشارات الشخصية هي من صميم الاعمال و وجودها بشكل مجاني بالطريقة هذه تؤثر على صاحبها بشكل كبير..

    ذكرتني بقصة يا رؤوف .. شخص كان لديه عمل خاص و هو ان يعمل كمترجم .. و قرر في يوم من الايام ان يترك هذا العمل و لكنه خجل ان يخبر عملاءه بذلك.. فقام برفع تكلفة الترجمة الى الضعف .. على اساس ان سعره سيكون مرتفعاً و لن يستطيع الجميع دفع المبلغ لانه مبالغ فيه جداً و الشركات الضخمة هي التي تطلب هذه الارقام فقط…

    النتيجة كانت كالصاعقة .. جميع عملاءه استمروا في الطلب و زاد حجم الاعمال .. و السبب ان الانطباع الذي تركه هو ان عمله متقن و مفيد و مهم و سعره فيه! … حبيبنا غير رايه بعد ان شاهد الاقبال المتزايد و فتح مكتباً و وظف مترجمين يساعدونه في الطلب الاضافي …

    الله يوفقك و ان شاء الله تلقى في هذه الاستشارات عائداً كبيراً يغنيك عن كل شي

    بالتوفيق

  37. بسام الجفري رد

    أخي رءوف…
    أفعل ماشئت وانت واثق من نفسك وواثق من محبيك لأننا نتفهم كل خطوه تخطوه وكل ردة فعل تصدر منك…
    ثم ان تقديمك لكل هذا الكم الهائل من كنوز العلم بدون مقابل هو شيء تشكر عليه وان جاء يوم واردت حتى ان تجعل دخول مدونتك بفلوس فلك هذا ولن يغير هذا شيء من نظرتنا إليك…

    وأعتقد أن رأيي الاخ محمد طه رائع جدا…

    أسأل الفله ان يعينك… وألف شكر…

  38. فاضل رد

    شبايك

    سلام من الله عليكم

    خير الكلام ما قل ودل وأن اأقول لك :

    “الناجحون فقط هم من يتعرض للإنتقاد ”

    سر بمشيئة الله ونحن نعاضدك

  39. أبو الفوارس رد

    مرحبا أخي رؤوف ..

    سأتحدث بوضوح عن أربعة أمور .. ولأني أعلم أن الوقت في قراءة كل التدوينات يمر بسرعة ( كما حصل معي من ثلث ساعة )

    أولا : الموقف من عمل الخير بدون مقابل .
    والله ياخي الكريم من واقع تجربة ولأكثر من 12 سنة وانا أقدم الكثير للكثير بدون مقابل وأسأل الله أن لا يضيع أجري في ذلك .. ولكني لم أنزعج من ذلك يوماً من الأيام . لأني ولله الحمد والمنه كلما أعطيت شيئاً يسر الله لي من يعطيني من ذات الشي أكثر ( وبدون طلب مني ولا أي مقابل )
    إلى أني أصبحت إن أردت المزيد من العلم في مجالي كل ماعلي أن أدخل المنتديات وأرد على كم سؤال بالمجان طبعاً ،، وأجد ما أريده خلال تصفحي في تلك الجولة التي وضعت ردي فيها خلال الانترنت ..
    هذا باختصار ..

    ثانياً : الموقف من طلب مقابل لتنفيذ الخدمة .
    لأني نشأت على القاعدة الأولى ، كان توجهي في أغلب الأمور أن أنشرها للناس بدون مقابل أو أن أحصل فقط على التكاليف ..
    لكن أستاذي وصديقي (www.nlpnote.com) أخبرني أني حدت بذلك عن الهدف المقصود من عملي ذلك ..
    إذ أني أعمل على أن أفيد الناس أكثر وأغطي أكثر سواد أستطيع ..
    ولكن الهدف هو الحصول على الاستفادة الأكثر .. وذلك ما لن يكون إذا كان الحصول على المعلومة بالمجان أو بالسهل ..
    عليه فإن الخطة الصحيحة للعمل تقول ( أطلب الأجر ..المعقول .. وقدم المزيد )

    – ( أطلب أجر ) وذلك لنخرج من دائرة المجان ونجعل قيمة لخدماتنا ..
    – ( المعقول ) ليكون الوصول ممكنا لما معنا ..
    – ( قدم المزيد ) من الطبيعي أني عندما آخذ الأجر فإنه سيكون الوقود الجزل لي للمواصلة في التعلم وبالتالي في التعليم وتقديم المشورة الأفضل .

    الأمر الثالث : اقتراح الأخوة بتخصيص خانة ومواضيع خاصة للمشتركين بمقابل .
    إنه المال يارؤوف .. هل تعرف ما هو المال ؟؟
    إنه الذي مال بقلوب وعقول البعض ..
    وإننا زاهدون فيه مالم نصافحه .. فإذا صافحناه كانت قبضته أقوى من قبضة بعضنا .. نسأل الله العافية ..
    وإني أخشى أن تثقل سلة المشاركين بالمواضيع الممتازة ، ويكون سلة القراء البقية النصيب الهزل من مواضيعك الرائعة ..
    وأرى أن سر تميزك أخي رؤوف هو بذلك الوقت والجهد في هذه التدوينات والتي يعلم الله كم استفاد منها خلق كثير – وانا منهم –
    واعلم أن هناك خلق كثير أيضاً ينتظر الفرصة ليقدم لك الشكر بطريقته الخاصة – وأنا منهم – بإذن الله

    وعن نفسي اتحدث فإني سأكون ممن يقرأ المواضيع الممتازة ولو كانت باشتراك ..

    الأمر الرابع : اقتراح الأخوة بتخصيص مبلغ رمزي للرد الموجز، ثم الإرسال بطلب قيمة للحصول على الرد الكامل ..
    ياخوان إحنا مش ماكينة تليفون عمله .. إحنا الواحد منا لما تنطلب منه مشورة يطير النوم من عينه من أجل أن يقدم النصيحة الكاملة ، وإني سبق أن حاولت أن أقسم عملي ( وأنا مصمم ) إلى طبقات (( كل تصميم حسب فلوس صاحبه ))
    وماحصل أن مستواي تدنى في جميع أعمالي وبدأت أفقد عملاء حقيقيين..
    وعليه أرى – والله أعلم – أن يتم تحديد قيمة ثابتة لاستشارات المواقع وقيمة ثابة لدراسات الجدوى ، وهكذا …

    أعتذر عن ضربي الأمثلة من تجاربي الشخصية – مع علمي بقصر تجربتي – ولكن هي أمثلة ليس إلا ..

    أشكرك لقراءتك تدوينتي المتواضعة ..
    وأسال الله أن يقدر لنا ما نستطيع أن نكافك به عن كل ماتقدمه لنا ..

    أخوك المحب

  40. طارق سمير رد

    اري ان الموضوع ابسط من ذلك
    انت موهوب في تقديم الاستشارات التسويقية و لديك عملاء حاليين وعملاء محتملين من خلال مدونتك يمكنك ان تعلن عن بدء نشاطك الخاص في هذا المجال نظير اتعاب تحددها طبقا لكل حالة فقد يكون من المناسب في بعض الحالات ان تكون الاتعاب اكثر مما ذكرته في هذه التدوينة

  41. يونس رد

    فكرة رائعة ورأيك صواب 🙂 وليس خيار لك سوى أن تفرض قانونا على مشروتك، من يريد الرد عليه الدفع. تفكير سليم 🙂

  42. عطاالله رد

    هذه حرية شخصية بحتة لا تلام عليها أخي …. هذه المشكلة التي ذكرت يعاني منها الكثيرون ممن يتعاملون مع الناس بطيبة قلب وكرم وأخلاق عالية يتلقون بعدها الصدمات بسخاء …. أغضبني بشدة رد تلك الوقحة عليك ….. هناك أناس لا أخلاق لهم بشكل غريب جداً
    ما تقدمه من نشاط تدويني هو مهم جدا ومميز ويستحق التركيز عليه
    سلامي لك أخي

  43. د محسن سليمان النادي رد

    الاخ رءوف
    اظن منذ فتره ليست بالقصيره اقترحت عليك الامر بعينه
    ان تاخذ مقابل مادي للاستشارات
    وبعدبن الكنز في المدونه

    ليقرأ من يريد ويتعلم
    ويطبق
    وان اشكل عليه امر اثناء التطبيق
    فلن تبخل عليه بمشوره
    وانا واثق من ذلك

    اما قضيه خطط العمل
    وكيف ابدأ
    والقرار ليس بيدي ومات قريبي
    كلها اعذار واهيه
    لمن لا يريد العمل
    انا شخصيا استفدت من مدونتك الكثير
    ومن روابط متابعيك كذلك
    تعرفت على موقع رائعه وقصص اروع
    وناقشت امور لم اتعلمها في الجامعه او الحياة

    وكانت بيننا مراسلات
    وحقيقه تقال ان الاخ رءوف لم يبخل يوما بشيء

    فبارك الله له في وقته وعلمه وصحته

    ودمتم سالمين

  44. أبوهادي رد

    بيض الله وجهك هذا أول ما قلته بعد قراءتي لمقالتك. لقد أحسست بهذه المرارة التي تحدثت بها في هذه المقالة منذ أن قرأت لك قبل عذة أشهر و كنت تشكو من جفاء القراء الذين يطلبون مشورتك ثم يدخلون في صمت عميق. آنذاك تملكتني الحيرة و كنت أقول في نفسي أن هذه الإستشارات ينتج عنها أرباح و ليست موجهة لعمل خيري فلماذا أخونا في الله لا يقبض ثمن استشارته و لكنك اليوم أجبت عن سؤالي جوابا شافيا. أخي و أستاذي, لدينا في عالمنا العربي الجميل ثقافة سيئة جدا وهي أن كل شيئ مجاني هو قابل للتبذير و سوء الإستعمال وهذه الثقافة نتجذرة في نفس كل منا لللأسف الشديد ولهذا فأنا أؤكد أن خيارك هذه هو خيار صحيح و صحيح جدا. قد تجد من يقول بأن المبلغ مرتفع شيءا ما – وهذا خطأ إذا قارنا المبلغ بالأرباح التي ينتجها- و لهذا أقترح أن تنشيء خدمة أخرى خارج المدونة و تخصصها للإستشارات و تطلب من العملاء أن يدفعوا دفعة أولى و تتفق معهم على الدفعة الثانية بعد الإستشارة.أنا أطرح هذه الفكرة و أتمنى أن تحوز على إعجابك و تطورها أكثر و من يدري قد أكون أنا أول عملائك.

  45. أبوبكر رد

    أخي شبايك
    أشهد الله سبحانه وتعالى أن أدمعت عيناي بسبب المفاجأة، نعم كانت مفاجأة علي أن هناك مثل هؤلاء الأشخاص، ولعل الصورة الإيجابية التي أحملها عنك وعن مدونتك نقلتها بصورة غير مباشرة لأرى فيها زوارك ومعارفك فلم أتصور يوما أن هناك من يقرأ لك ويحب مشورتك أن يفعل مثل ذلك، ولكن المفاجأة أيقظتني لأرى الحقيقة التي لابد وأن تكون أنه مهما فعلت فهناك أشخاص سلبيين بين الإيجابيين ولا مفر من التعامل معهم.
    أخيرا نصيحة سريعة، أرى أن تفكر في حل مثل حل محمد طه أو حل مشابه له، تستطيع من خلاله التأكد من صدق وجدية وإيجابية صاحب الاستشارة، ولك كل الحق في طلب ما تريد أن تطلبه كما لك الحق في رفض ما تريد رفضه مثل ما لك الحق في أن تعطي بدون مقابل لمن ترى أن يستحق منك ذلك.
    وأحب أن أقول لمن سولت له نفسه أن يترك قراءة هذه المدونة كما توقعت أنت، يا حبيبي أن الخاسر وليس رؤوف، لأن رؤوف كده كده كسبان وكده كده حيكتب وكده كده غيرك سينتفع فأنت أكبر الخاسرين إن تركت قراءة مثل هذه المدونة.
    وأخيرا لك مني خالص الشكر على قراءة تعليقي.

  46. djug رد

    نعم القرار القرار الذي اتخذته ،
    أظن أن الفرد العربي ألف المجاني في كل شيء، و أرى أنه لا مفر من تحويل الخدمات من مجانية إلى مدفوعة الأجر إذا أردنا الرقي و الوصول إلى الاحترافية فيما نقوم به

    لكن أظن أن مبلغ 250 دولار كبير نوعا ما

    ما رأيك لو خفضتها إلى أقل من ذلك (50 دولار مثلا)
    و بعدها إن واصل المستشير استشاراتك يدفع مبلغا إضافيا عن كل استشارة إضافية يقوم بها

    لا إفراط و لا تفريط (اجعل الاستشارة بثمن لكن يجب أن يكون الثمن في المتناول )

  47. معتز نور رد

    السلام عليكم ورحمة الله
    من المؤكد لك كل الحق في التصرف فيما تملكه كما تشاء فإستشاراتك التي تقدمها للغير هي نتاج خبرتك في مجال التسويق ونتاج بحث في الكتب والإنترنت وفي خبراتك السابقة بالطبع إذن فهي ملكك ،و بالنسبة للمدونة فهي بالطبع ملكك ولكن أعتقد أن القراء هنا أيضاً يشاركونك الملكية فيها ،فهم مثل جمهور كرة القدم الذي يشجع فريق ما فهو الوقود الحقيقي الذي يقود الفريق للنجاح ،اذن أي محاولة لتشفير المدونة أعتقد أنها ستأتي ببعض التأثير عليها ،الأستاذ محمد عبد الواب منذ بدايته وأنا متابع له في الحقيقة وقرأت كتابه بالطبع كان واضحاً وكان منهجه واضح ،في رأيي ان كان لابد من تخصيص جزء من المدونة بمقابل مالي كما قال الأستاذ محمد عبد التواب فهذا ممكن ولكن بعيداً عن هنا أخي رؤوف ممكن أن تقوم بذلك في مدونة أخرى منفصلة كلياً عن هذه المدونة ،فهذا الأمر من المؤكد سيأثر على العلامة التجارية لمدونة رؤوف شبايك بلا أدنى شك .أنا مذاكر كويس يا باشا !!!
    وتفضل بقبول فائق التقدير والإحترام

  48. عماد رد

    أتفق مع الأخ محمد عبدالتواب..

    “يقيني أن ما نحصل عليه بسهولة نفرط فيه بسهولة أكبر ..”

    اقترح تعديل التسعيرة بعد الإطلاع على أراء الكثير من المعلقين:

    1- تسعيرة الشركات القائمة – $250
    2- تسعيرة الأفكار الناشئة – $100

    بالتوفيق أخي الحبيب

  49. حــســـن رد

    السلام عليكم يا أخ رؤوف.
    أولا أتفهم تمام التفهم هذه التدوينة ، فنحن العرب للأسف إن وجدنا شخصا يقدم لنا خدماته بكل بساطة و بمجانية ، نغرقه في طلبات المشور ، حتى و إن كنا متأكدين أننا لن لن نطبق من كلماته حرفا و احدا.

    ثانيا : أود أن أقول أن التسعيرة التي وضعتها لطلب المشورة و الخطط عالية جدا ، (ربما رفعت السعر بسبب الإنفعال)، و لأنك من الناس الذين يشجعون غيرهم على إبداء الرأي و لما لا الإقتراحات ، فإني أقترح عليك أن تجلس منفردا و تضع نقاط كبيرة ، تدرج تحتها تصنيف للإستشارات المتوقع طلبها.
    و تسعر كل تصنيف من تصنيفات الإستشارة بثمن معين ، يراعي نوع التصنيف و مدى سهولته نسبيا أو صعوبته ، و بناءا على ذلك تضع أثمان موحدة و مناسبة لكل المشورات التي تندرج في عمومها تحت خانة أو تصنيف معين.
    و بالتفيق إنشاء الله.

  50. وليد الباشا رد

    أستاذ شبايك

    أعلم أن الإمام الذي يقود الناس الى الخير لا ينتظر مقابل على ذلك حتى وإن كان هذا المقابل ليس إلا تنفيذ تلك النصائح أو كلمات مديح أو غيرها .

    فمعلم الناس الخير ينتظر دائما وأبدا الجزاء من الله .

    أما بخصوص تسعير الإستشارات فلا ضير فى ذلك . ولكن حينها سينقلب الأمر إلى تجارة ليس للآخرة فيها إلا نصيب الإتقان فى العمل .

    وأري أن تجمع إستشاراتك السابقة ( على مدار العامين ) لنفسح الطريق لكتابك السادس ” إستشارات تسويقية بالمجان ”

    إلى الأمام دائما

  51. ايمن عبد الحق رد

    معك حق 100% ولدي تجربة مريرة مع هذا النوع
    فلقد كنت احد مشرفي دعم phpbb

    حتى اصبحت اتلقى السب والشتم على عدم ردي على مشكلة أو استفسار
    لذا قاطعت ذالك الموقع مع قرار بعدم الكتابة فيه مجدداً.

    للأسف لا ادري من اين اتى العرب بهذه العقليات المتخلفة.

    الاهتمام بمدونتي الوحيدة وبقرائي افضل لي 🙂

    وفكرة الاخوان بالاعلى جيدة جداً
    إنشاء نادي مع تعريفة ب 10 الى 20 دولار.. أضن سكربت منتدى صغير يكون افشل خيار

    عموما بالتوفيق ان شاء الله .

  52. نهيرة رد

    أعجبتنى فكرة أ/ محمد طه

    أنا استفدت كثيرا من مدونتك استاذ رؤوف

    الفكرة جيدة ولكن انا مع تقليل المبلغ لحد ما

    وبالتوفيق إن شاء الله

  53. تونسية رد

    السلام عليكم،
    أنا من القراء الذين يستمتعون بكل حرف في مقالاتك التي تمثل جرعات أمل بالنسبة لي.

    دون إطالة، أنا مهندسة برمجيات اقترح عليك إنجاز إقتراح السيد محمد طه تقنية، مجانا حتى تعرف أن ليس كل قرائك سلبيين.

    إذا أردت مدني بكراس الشروط وأنا اوافيك بالبرمجة والوقت الضروري لإنجاز البرمجة.

  54. ناجح رد

    لا أذكر تدوينة سابقة لك جرت قراء المدونة لكتابة ردودهم إلى هذه الدرجة والسرعة ، ترى ماهي العبر مما حدث ؟
    أرى من بينها أن لدينا ثلة من الناجحين يتكاتفون لصياغة مشروع ليس بالجديد ، لكنهم رأوه يتطور أمامهم، وهم الآن يقلبونه على كافة الوجوه ، الكل يريد أن يساهم في هذا النجاح
    لا أريد أن ألمع المدونة وصاحبها ووو …
    ولكن أعجبتني كثيرا فكرة اقترحها أحمد سعد :”مجتمع المدونة” ..
    أتمنى أن تدرس هذه الفكرة جيدا رغم أن للتوسع ضريبة .
    والحقيقة أنه من فرط إعجابي بالفكرة فكرت في شيء آخر ، وهو أن الزوار ما داموا قد وصلوا لمرحلة يتناقشون فيها ويكمل بعضهم بعضا ، فإنهم لايعدمون أفكارا لتطوير المدونة ، فلم لا يقومون بعصف ذهني لتطوير مداره حول : قدم اقتراحا لتطوير المدونة ، لو كانت المدونة لك ماذا كنت تنوي أن تفعل ؟ ويفتح المجال للنقاش والتباحث … وبذلك نكون نحن القراء قد قدمنا المشورة بلا مقابل ( أمزح معك ).

  55. Bassam رد

    هذه مدونتك وهذا بريدك وأنت حر فيما تفعله..
    أريد فقط أن أقول لك ، أنه دائما عندما تفعل شيئا، استشر ضميرك قبل عمله فهو بالتأكيد سيرشدك إلى الطريق الصحيح، وأحب أن أذكرك بالوصايا العجيبة، إن لم تكن قد سمعت بها فهي موجودة في مدونتي.. وشكرا

  56. نورهان رد

    دا كتير اوي على فكره انت فاكر نفسك مين؟ المفروض انت بتدي النصائح والمشوره دي لوجه الله فتعامل مع الله ليس مع من انكروا فضلك و جميلك. لو عندك ثقه في نفسك هتقدر تعدي كل دا لكنك مازلت تحتاج لكثير من الثقه. اعتقد اني عطيتك اكبر من حجمك وانااسفه لكدا ولازم تعرف ان انت مش حاجه عشان تتكلم عن المصريين
    وياريت تنشر التعليق وتتقبل الراي الاخر بدل من اتهام الاخرين وحدهم بعدم تقبل المشوره؟

  57. احمد رد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك ووفقك لكل خير

    ماذا حدث .. قبل قليل كنت في مدونة أخونا محمد سعيد احجيوج .. وقد حول مدونته إلى ترخيص الملكية العامة بسبب مضايقة أحدهم .. وانت أخي تخليت عن تقديم الاستشارات المجانية بسبب سؤ طالبي المشورة ..
    أنا لا ألومكم .. فأنا مررت بتجارب كهذه .. تصيب بالأحباط ، لكن ماذا نفعل وهذا هو مجتمعنا وهذه ثقافته ، ثقافة النسخ واللصق .. ثقافة سرقة مجهود الآخرين ببساطة شرب كاس الماء.

    بالتوفيق في قرارك الذي اتخذته

    أخوك / احمد

  58. لما رد

    شوي شوي يا نورهان .. اعصابك!!

    الانسان ممكن يعبر عن رأيه “بأدب” والاختلاف لا يعني التهجم..متى سيتعلم بعض الناس؟؟!

  59. nashwa nassar رد

    نورهان إذا كان هذا ردك على ما كتبه الأخ شبايك فقد كان يجب أن يرفع سعر الإستشاره إلى ألف دولار فالخير لا يفرض على أحد وليس جرماً أن يفرض شخص أجراً على مجهوده وعلمه.

  60. محمد صبري رد

    والله والله يارؤوف انا احترمك لله في لله ,, واقسم بالله اني اعتقد ان هذه التدوينة هي من افضل التدوينات العربية لعام 2009 ,, لاسباب انها تفصّل واقعنا كعرب , .
    اولا : كثرة النماذج “الحقيرة ” التي تطالب بأن يكون ثمرة الخبرة والمجهود والابحاث , متاحة بالمجان , وان طالبت بمقابل لمجهوداتك حتى وان كانت رمزية يقولون لك (( لييييييييه ؟ هو انت فاكر نفسك ميين ؟؟ ))

    ثانيا : انتشار وكثرة ” لصوص المجهود ” وان طالبتهم بارجاع الحقوق لاصحابها , ببساطة ينكرون مجهودك وينسبوه لانفسهم ,, ومن يدرى ؟؟ ربما من يأخذ مشوراتك في شركته او مؤسسته ينسبها لنفسه .

    ثالثا : العقلية المالية العربية الرجعية التي تعود للعصر الحجري,, حيث يمكنك مبادلة المشورة مع اتنين كيلو بطاطس , واعطني استشارة واعطيك دومين ومساحة , الفريق الاخر يأتي يقوللك , يا اخي لييييه 250 دولار , ياخي بحبحها شوية . ده الراجل جارنا بيدي المشورة ب32 دولار مع انه هو كمان عنده مدونة وفيها صور وبنرات برضه !!!!

    يا اخواني الموضوع بسيط , هل شركة او مؤسسة او شركة تجارية لا تستطيع دفع 250 دولار في استشارات تسويقية وتجارية ؟؟؟ الا تستطيعو اعتبارها من ضمن مصاريف انشاء المشروع ؟؟
    ولماذا لا نحترم قرار صاحب الشأن في تحديد الاسعار التى يراها مناسبة ؟؟؟ هي اسعاره التي تخصه وهو حددها حسب خبرته وعلمه وهو حر فيها , ومن لا يعجبه السعر , فمكاتب الاستشارات تملأ الدنيا .

    رؤوف , سأقول لك رأيي بصفتي تعاملت مع عقليات عربية كثيييرة , ولن اريد احباطك حتى بعد وضع اسعارك , لاني والله اعرف واتوقع ماذا سيحدث لاحقا .

    عموما انصحك والله نصيحة اخ , ضع نموذج للمراسلة ولا تحدد سعر ثابت , وتعامل مع الموضوع برسمية شديدة , اسم الشركة وسجلها البريدي ورقم الفاكس الخاص بها والتفاصيل المطلوبة عن المشورة والمعلومات الخاصة بها , ثم ترد عليهم بالسعر وترسل توصياتك ومشوراتك في فاكس عليه اسمك وبياناتك الى الشركة .
    نفس الموضوع اعمله مع طلبات الاشخاص والمشاريع الصغيرة , وايضا التكلفة حسب حجم المشروع .
    لانه من الظلم ان تضع اسعار بسيطة لافكار تسويقية لشركات ضخمة جدا ,,

    ومن الظلم ايضا ان تضع افكار تسويقية لمشروع جديد بالمجان !!! ,,

    وهل المشاريع الجديدة لا تأتي بالارباح ؟؟

    هو بيستشيرك ليه اساسا ؟؟ مش علشان يوصل للارباح ؟؟

    ولا هو ياخذ الارباح وافكار التسويق بالمجان , وانت تحرق دمك ع الفاضي ؟؟

    كل شىء تقدره علي حسب رؤيتك يا رؤوف 🙂

    اري ان بداية التعامل التجاري سينعكس ايجابي علي احترافيه الاخ رؤوف وطرقه في التعامل وبالتالي المزيد من الوقت لزوار مدونته .

    لو كلامي جرح احد ,, فليذهب الى الجحيم 🙂 . لقد عانيت منهم بما فيه الكفاية 🙂

  61. د/ ممدوح عز رد

    عزيزي رءوف:
    أقدر معاناتك و متاعبك مع من لا يقدر المجهود الذي تبذله للإجابة علي الأسئلة.
    فأنا مررت بموقف مماثل من كثرة الأسئلة التي كانت ترد إلي موقعي- صيدلية الملاك علي الإنترنت- من استشارات في مجال الصيدلة و حالياً توقفت نظراً لعدم تمكني من الوفاء بالرد علي الأستفسارات و لعلك تفزع إن أخبرتك بعدد الرسائل التي لم أستطع الرد عليها!

    و لكني دائماً ما كنت أري أن محاولتي البحث عن الإجابات و حل المشاكل تزيدني علماً و تضيف لي الكثير لذا لا تندم عن أي وقت قضيته في الرد علي الأستشارات فهي أن لم تفد صاحبها لجهله فهي مفيدة و بناءة لك.

    هذا رأيي و أتمني أن تجده مقنعاً لك.

    خالص تحياتي:
    د/ ممدوح عز
    صيدلية الملاك
    http://www.elmalakrx.com

  62. فاضل رد

    سلام

    تعليق :

    أتفق مع إقتراحات محمد صبري 100 %

    دمتم في رعاية الله

  63. د.حسين رد

    أهنئك على هذه التدوينة أولا أخي شبايك لأنك اتخذت قرار مهم ومفيد لك .. وكذلك لزوار مدونتك ومدمني مقالاتك .. حيث أننا سنستفيد من عودتك للكتابة بانتظام ..
    وانت تستفيد من راحة البال كما وصفها احد الاخوان المعلقين وعائد مادي …

    أقول لمن يقول لابد من توفير محتوى مجاني .. فالتدوينات هنا تكفي وزيادة ..

    ومن إحتاج لشي مخصص يناسب حالاته وظروفة ويتطلب مجهود فكري من الاخ رؤوف بمعنى ابسط استشارة ..
    فليتفضل مشكورا بتدفع مقابل مادي مقابل الاستشارة …والا فليحاول ان يبحث عن ضالته بنفسه في المدونة ..

    حقيقة اخي رؤوف لم يسبق ان راسلتك بشكل شخصي لاني اجد في المدونة بغيتي … لكن هذا لايمنع اني اخطط فعلا للحصول على استشارتك المدفوعة مستقبلا ..

    ماأود قوله أنني كنت متوقع أنك ستصل لهذه المرحلة لني عشت هذه التجربة بشكل اخر ولكن بنفس المضمون تقديم استشارات مجانية وواجهت نفس ماوجهته بسبب العقلية العربية مع الأسف ..

    أعتقد ان مبلغ 250 ليس كثيرا مقابل استشارة قد تعود على صحابها بدخل او زيادة ارباح اضافية عند تنفيذه لهذه الاستشارة ..
    هذا رأي ..

    طبعا اسمتعت بقراءة التعلقيات وانا متاكد انك ستخرج بشيء مناسب وتوليفة رائعة
    اعتقد انه قد حان الوقت اخي رؤوف ان تحصل على مصدر دخل من خلال الستشارات المدفوعة تعينك على الاستمرار في تواصل موقعك معنا …

    حيث أنني أعلم ان مردود بيع الكتب لايمكن الاعتماد عليه بأي حال من الأحوال ..

    تقبل تحيتي

  64. أبوبكر رد

    بسم الله الرحمن الرحيم
    مع أنني كتبت تعليق مرة قبل ذلك إلا أنني رأيت مع متابعتي للتعليقات أن أعلق مرة أخرى إن سمحتم لي جميعا وإن سمحت لي يا رؤوف طبعا.
    ما دفعني إلى كتابة هذا التعليق هو قرائتي لتعليق نورهان، أعلم أنه تعليق صعب وجزا الله خيرا الأخ رؤوف أنه تركه للظهور حتى نعلم الفرق بين النقد الحسن والنقد السىء، ولكن أهم شىء في تعليق نورهان هو “لوجه الله” … سأوضح.
    لماذا أصلا الأخ رؤوف كان يتيح الاستشارات بالمجان؟
    ولماذا أصلا الأخ رؤوف يكتب في هذه المدونة؟
    ولماذا أصلا رؤوف أصلا يكتب كتبا؟
    ولماذا أصلا رؤوف يجعل كتبه متاحة بالمجان؟
    ولماذا أيضا رؤوف يتيج كتبه للشراء مادامت موجودة بالمجان؟
    ولماذا رؤوف يحاول التكسب من وراء المدونة أو الكتب بالإعلانات؟

    أعلم أن الأخ رؤوف هو الذي يعلم الإجابات الصحيحة على هذه الأسئلة، ولكني أظن أيضا أن كل شخص متابع لرؤوف يستطيع الإجابة أيضا، قد تظهر بعض الإجابات المختلفة بعض الشىء، وقد يكون هناك إجابة لشخص تكون بعيدة كل البعد عن الحقيقة وأظن أن سبب هذا سيكون مشكلة في فهمه هو ليس في صراحة الأخ شبايك.

    أنا شخصيا أرى الأخ شبايك شخص له رسالة واضحة يعمل من أجلها، هذه الرسالة رسالة عظيمة، لا أعلم نصها ولكن مضمونها أنه يريد ثورة في عالم المشاريع الناجحة العربية ومنه يريد التقدم والتطور للأمة العربية والإسلامية وهذا من خلال علم التسويق والمبيعات وقبل كل هذا زرع روح التفاؤل والإيجابية.
    لكي يستطيع الأخ رؤوف تحقيق هذه الرسالة على أرض الواقع اختار بعض الوسائل منها المدونة ومنها الكتاب، ولكن لا تنس أن الأخ رؤوف إنسان يحتاج إلى بعض المتطلبات التي تعينه على الحياة، بل وله كل الحق كل الحق في أن يريد أن يصبح ثريا وصاحب الملايين، ولا يختلف معي اثنان أنه بالتأكيد أنه ليست الإعلانات بالمدونة أو بالكتب هي التي ستجعله كذلك وبالتأكيد هناك خطط ومشاريع كلها لها وقتها يضعها رؤوف للوصول للثراء.

    ولكن من حقه أن يتكسب من المدونة ومن الكتب، أولا لكي يقنع القراء بما يقوله بإمكانية كسب المال بطرق عدة، ثانيا لتعيينه على تكملة مشواره في تحقيق رسالته. ولو أحدا استطاع أن يقارن ما يكسبه رؤوف مقابل هذه الإعلانات أو حتى المبلغ المقرر للاستشارة في هذه التدوينة وبين المجهود الذي يبذله والأموال التي يصرفها على هذه المدونة وهذه الكتب أنا متأكد أنه سيتضح له أن رؤوف هو الخسران، مع التحفظ أنه حتى لو كسبان فمن حقه كل الحق.

    هذا يؤكد أنه مع قرارات رؤوف بالإعلانات أو بمقابل الاستشارات ولكن مازال الهدف واضح والرسالة واضحة لدى رؤوف ويعمل من أجل الرسالة.
    هذه الرسالة وهذه الأعمال يقوم بها رؤوف لوجه الله سبحانه وتعالى، لأنك لو بحثت ما الذي سيفيد رؤوف لو أن أحدا استفاد من هذه المدونة؟ ستجد لا شىء مادي، وما الذي سيستفيده في نجاح المشاريع العربية؟ هل سيأخذ منها ربح؟!! لا ابدا، من هنا كان التأكد على أن هذه الرسالة نابعة لوجه الله سبحانه وتعالى ولشعور رؤوف أننا فرادى علينا أن نعمل شىء للأمة العربية والإسلامية للخروج من التيه الذي نعيشه.

    أخيرا أقول لرؤوف لا تنس رسالتك ولا تنس أنك تعمل لرضا الله ولا مانع من التكسب من هذا العمل حتى لو كان العمل لرضا الله سبحانه وتعالى، المهم أن تكون كل القرارات وكل الأعمال في إتجاه الرسالة التي أنت واضعها لنفسك، وتكون كل القرارات عباة عن وسائل لتحقيق ذلك.
    آسف على الإطالة،

    وشكرا لكل من قرأ التعليق.

  65. tarek رد

    أحببت فقط ان اكون ممن يسجلون اعترافهم بالجميل لك ولك كل الحق فيما كتبت

  66. متابع رد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. هذا أول تعليق لي في مدونة في حياتي كلها 🙂
    المواضيع اللي فيها اختلاف وجهات نظر تستقطب الكثير من الردود .. ماأردت قوله أخي رؤوف : الله يعطيك العافية على كل حرف كتبته وكم انتفع فئات من الناس بما تكتب وتنشر , وحقيقة وجدت في مدونة الأخ رؤوف الكثير مما كنت أحسبه علوماً نظرية يقارب المستحيل تطبيقها , لكنها كانت هنا حقائق وارقام , فكرا وسلوكا .. وماحدث معك أخي شبايك أمر متوقع جداً .. ياأخي أنا سافرت على اليابان فوجدت العرب هناك يأكلون بعضهم ( بالمعنى الحرفي للكلمة ) وأنا نفسي خرجت من اليابان ملاحقاً ببلاغ كاذب للشرطة قدمه عربي ضدي , هذا وأنا رجل يقرأ يومياً بين ساعتين إلى أربع ساعات , دعونا نؤمن أن العرب لديهم خلل عميق ثم ننطلق على هذا الاساس لتقديم مايمكن لهذه الأمة , اما اصرار البعض على أن العربي ( طبيعي ) !!! فهي مغالطة لا ذنب للعربي فيها , وليس عيباً ان نعترف اننا مصابون في الصميم , لأن هذا الفهم هو الذي سيسهل مهمة النهوض ( والأخ رؤوف أحد فرسان هذه المهمة ) لكنه – هداه الله – غابت عن ذهنه بعض الحقائق , وقد أشار إليها البعض مشكوراً ..

    أخي رؤوف ربما من عارضك الرأي هنا عارضك لأحد سببين : أولاً : أسلوبك في عرض رأيك وثانياً : طبيعة الحل الذي توصلت إليه , لكن الجميع – حتى الأخت نورهان – يكنون لك خالص المحبة والتقدير ومنهم من يعاتبك كأخ , ابن , أب ربما 🙂 …. والآن اذا قال الأخ رؤوف : ألا يحق لي أن أغضب ؟ ألا يحق لي أن أنزعج ؟

    اعذرني إذا قلت لك : إنه لايحق لك , لأن هذا شأن العاديين أمثالي , ممن لا يتأثرون ولا يؤثرون , لكنك رفضت أن تكون عادياً – بارك الله بك – لذا لا تستطيع أن تبدي ردات فعل عادية , بل يجب أن تملك صبراً غير عادي , وطولة بال غير عادية , وتحمل عواقب غير عادي , ولابد دون الشهد من إبر النحل , بضعة نحلات كل شهر لن تضرك أخي شبايك .. واعذر كل من تواصل معك وقصر , أو أخطأ , أو تمادى , فحالنا أعقد من ذلك , وعند ربك تجتمع الخصوم ..

    أخي شبايك : بناء على أنه يصلك يومياً أكثر من 50 رسالة .. تستطيع أن تطلب من أي شخص ثقة تنقيح الايميلات لك وتقسيمها مابين : شاكر – عاتب – استشارة – صديق – نصيحة – مهم – غير مهم .. توفيراً لوقتك .. وتعاوناً على البر والتقوى ,,, وبالنسبة لسعر الاستشارة ( 250 دولار ) فهو قليل في حق خبرتك , كثير جدأ في حق إخوانك , لذا أقترح ( ومع أنه أمر شخصي لا شأن لنا فيه ) لكني أقترح أن تكون الاستشارات متفاوتة ..

    تبدأ من 20 دولار لشاب يافع يرى فيك أخاً أكبر ,, وتتزايد تكلفة الاستشارة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة لتصل إلى 100 دولار لشاب يستشير في مشروعه الأول مثلاً ,, حتى تصل إلى 250 دولار لشخص لديه مشروع رابح ويريد زيادة الأرباح .. ثم تصل إلى ألف دولار حين تطرق بابك شركة تريد تطوير الأداء .. وممكن الأخ شبايك يقرأ طبيعة الاستشارة المرسلة له ثم يحدد السعر وعندها الأخ صاحب الاستشارة يقرر إذا ماكان يريد المضي قدماً أم لا .. بالمناسبة أخي شبايك إذا وصلتك قريباً رسالة عنوانها ( اليابان ) فلاتحذفها 🙂 لأنها مني وستجد فيها ؛ حتماً ) مايسرك .. وفقك الله .. وعذراً للإطالة .. بس أنا متحمس أول مرة أكتب تعليق في مدونة 🙂

  67. Amr El Nawawy رد

    أخى رؤوف
    فكرة جيدة ولكن السعر مبالغ فيه
    أعيدك إلى اقتراح أخي محمد طه لعله يكون به بعض المرونة
    وقد راسلتك من قبل لأبدأ عملى فى دنيا التدوين ونصحتنى نصيحة قصيرة الكلمات عظيمة المعانى
    وكنت اعتزم ان استعين بك خطوة بخطوة حتى يصبح لى مدونة ناجحة كمدونتك
    ولكن تعلم أنى لم اتصل بك منذ ان استشرتك لأول مرة .. فإذا كنت مهتماً بأن تعرف لماذا فاعلم انه كان لأنى اطبق ما نصحتنى به ولا أريد أن أسألك فيما هو بعد حتى يأتى ما هو بعد ..
    (تلميذ شاطر من الآخر)
    ولكن فى هذه الحالة مع هذه الـ Visit الغالية ربما يصبح الاتصال بك مرتفع السعر نوعاً ما وهو ما لا أطيقه فى الوقت الحالى وإن كنت لا أرفض ما اعتزمت عليه ..
    وفقك الله .. حقاً .. المعلومة تستمد قيمتها مما دفع فيها ولمن دفعت له ولمن وصلت إليه ..

  68. عادل رد

    نعم اتفهم المك وحزنك على اضاعة وقتك مع اناس ترى انهم لم يقدروا وقفتك بل تجاهلك اكثرهم

    انا شخصياً لم اجد احد يقدر وقفتي معه واهمس في اذنك
    كنت احيان اقف بقلبي قبل عقلي مع من حولي لكن حين ينجح احدهم ليس يتجاهلك فقط بل ينكر وقفتك تماماً معه

    حتى يرتاح قلبك ياشبايك افعل خير وارمه في البحر
    وكان الله في عون العبد مادام العبد في عون اخيه

    ومن فرج عن مؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة

    ارسل المعلومات لمن تساعدهم وانتظر الرد من خالق الأرض والسماء

    اما كونك تريد ان تقدم خدمات استشارية تسويقية
    فلا اكذب عليك هناك الكثير ممكن يقدمون هذه الخدمات بالمجان على الانترنت وموقفك ذاته يقدم قواعد للتسويق الناجح ولا اظن تاجر مبتديء سوف يدفع اي مبلغ مقابل مشورة خصوصاً ان هناك الكثير ممن نجحوا من خلال موقعك عن طريق مقالاتك فقط وقد عرضت نماذج لهم في مقالات سابقة

    اسأل الله لك التوفيق والسداد واراك تسير على طريق الثراء لكن احترس من خلط الأمور ببعضها وقياس كل شيء بالكم

  69. حسين عبد الله رد

    والله الناس دي غريبه , عايزه كل حاجه ببلاش ويوم لما تقول ادوني حقي يتم اتهامك بإنك مابتفهمش في حاجه
    لكن طالما انت بتديها ببلاش يبقى انت زي الفل وعشره على عشره
    استاذ رؤوف , انا لو مكانك اقسم بربي لأخلي المبلغ بدلا من 250 دولار اخليه 1000 دولار واللي مش عاجبه يرمي نفسه في البحر في ستين ( تييييييت ) الرقابه!!!

  70. انس عماد الدين رد

    كنت لا اريد ان اضيف اي شيء بعد كل ما قاله الاخوة

    لكن بعيدا عن كل هذا

    اعتذر بشدة علي انك نصحتني نصيحة رائعة مازلت احتفظ بها و كتبتها في كشكول مذكراتي و تركتها بمدونتي فخورا بها

    وبدأت العمل بها

    ولكني لم ارسل اليك نتيجة تنفيذ هذه نصيحتك معي

    لكني اشكرك من كل قلبي علي نصيحتك هذه لي

    و التعليقان الخاصين بك علي مدونتي انا فخور بهما و استفدت بهما كثيرا و كل من قراهما

    فالف شكر لك

    و اطمن ان من يفعل خيرا لا يضيع خيره

    مازلت اتذكر نصيحتك و انصح بها زملائي

    و انا الان بعد ان اصبح لدي تدريب بالنهار كمصمم ويب لدي موقعي مساءا ابيع عليه و اركز علي البيع كما نصحتني

    فشكرا علي النصيحة

    ولا يهمك ما قد يحدث من رد الفعل لدي البعض

    فالشجر المثمر هو من يرمي بالحجر

    يرمونك بالحجر لتلفي اليهم الثمر من الكلام الطيب و النصائح المفيدة

    انا لا اعارض البتة قرارك فهو قرار صاحب و ان كنت اري ان تضع ثمنا اقل و يكون هناك مرونة لزيادته حسب حجم الشركة او المشروع المراد الاستشارة حوله و يمكن معرفة ذلك حسب طرق معينة
    رايت في مواقع حاولت ارسال استفسارات يسألني عن عدد موظفي الشركة او المشروع 2-5 – 20 – 100 – اكتر و علي حسب هذا يتحدد الفئة التي يتصنف تحتها رسالتي

    نقطة اخري في رأيي الشخصي المتواضع ليس معني وجود استشارات مدفوعة الغاء اي استشارات اخري مجانية

    لكن يمكن ان تضع لها ضوابط تحكمها اكثر

    مثل جدية المستشير و ووسائل الاتصال به

    ولا تعطيه كل النصائح مرة واحدة و فقط

    ولا تعطيه كل وقتك

    و يمكن ان تبحث عن كيفية يرد بها الزوار او اعضاء المدونة و مجتمعها الذي تثقف علي مقالاتك علي المستشير بما يرونه

    لا ادري لماذا اخذت هذه التدوينة حجما اكبر من حجمها ولا لماذا كل هذه الردود و كل هذا الهجوم و الدفاع

    أعانك الله اخي رؤوف علي ان تكمل المشوار ولا تنزعج لاي شيء .. فانت سيد قرارك

    اخوك انس

  71. د محسن سليمان النادي رد

    الاخوة الكرام
    التعليقات زادت التدوينه ثراء
    واصبحت برقم قياسي بالنسبه لتدوينات الاخ رءوف
    وما ذلك الا لمحبة القراء والمتابعين له
    وصدق يا اخ رءوف لو لم تجد منتقدين ومشككين
    لاتهمت نفسك قبل ان يتهمك غيرك

    افعل ما تراه مناسبا
    وضع اراء الاخوة والاخوات في ميزان اختيارك
    وكلي ثقه
    انك سوف تضع تدوينه جديده
    تعلن فيها قرارك
    ننتظرك
    ودمتم سالمين

  72. عالية رد

    تعرف يا استاذ رءوف احسن حاجة في قرارك هذا ان قليل من العرب من على استعداد ان يدفع مقابل الحصول على استشارة مما يعني مزيد من التفرغ لدى حضرتك .. و لذا نطالب بأن تعود للتدوين في اي وقت و اي يوم من الاسبوع 🙂 وفقك الله

  73. دينا حجازي رد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    احيي حضرتك على هذه المقاالة…التي ربما تظهر فيها انفعال نتيجة الاستشارات ….فعلمت منها لماذا لم ياتي رد عليا من الاميل الى الان

    فأنا من الاشخاص الغائبين قليلا عن متابعة مقالاتك ومدونتك رغم انها هي المقالات الوحيده المطبوعه عندي..لدراستها

    المهم انا قرات اقتراحات متميزة من الاخوه الكراام يمكن لك تحديد انواع للاستشاره وتنويع اسعارها على حسب مايريدون ليس فقط في طول الرسالة…

    ازدهار العمل باثيره وليس بانتشاره

  74. osama el mahdy رد

    أصبت يادكتور محسن … عبرت عما جال بخاطرى وخصوصا نقطة التدوينه الجديده … فى انتظارك أستاذى رؤف

  75. حمد رد

    الى لامام واذا محتاج مني اساعدك انا جاهز ومتطوع لخدمتك
    يعني لو عاوزني اتكفل بالاداره الماليه ماعندي مشكله:)
    تحياتي

  76. المغامر رد

    أشكرك على هذه التدوينة. وأتمنى لك حظاً وافراً. وأؤيد ما ذكره الصقر عن تحديد السعر. ولكن أتمنى أن يكون ذلك في موقع مستقل، مع رابط مباشر للموقع.
    فأنت لها يا مستشار التسويق!..
    وبالتوفيق..

  77. aburabe7 رد

    (وإذا كان خالق السماوات والأرض لم يحصل على نسبة الأغلبية من المؤمنين به من عباده من البشر، وهو الأحق بها عز وجل وأهلها)
    العبارة هذي شبيهةبعبارة قالها أحد الدعاة وحينما عرضت على الشيخ إبن عثيمين كفر قائلها وكلامي هذا ليست فتوى ولكن من يستطيع سؤال العلماء فجزاه الله خيرا وأنا لاأدخل في نية الأستاذ رؤوف فهو أخ فاضل يخاف الله ولكن التشبيه لايليق في النهاية وشكرا .

  78. aysha abdulla رد

    مبروك على المولودةالجديدة سما تتربى في عزك وإن شاءاللة بتطلع من الحاضنة سالمة الف الف مبروك

  79. نوفه رد

    بالعكس من حقك أن تطلب مقابل على استشاراتك انت درست و تعبت

    و طورت من نفسك و تتعب في تقديم الإستشارة فيجب عليك أن

    تحصل على مقابل و بالعكس سنظل نتابعك يا أخي

    موفق يا رب لكل خير

  80. عبد الرحمان رد

    سر أخي على بركة الله هذه هي مشكلتنا في العالم العربي تصادم وجهات النظر الكل يظن نفسه قد وصل قمة الحكمة فلا يرضى بالاستماع للآخرين
    شخضيا عاااااااااانيت من هذا المشكل في بلاد العرب لكني أؤكد لك أخي انها لا توجد في بلاد العجم.

  81. الوان رد

    توقع يا اخ رؤوف بعد هذه المجموعة من الردود الطيبة .. طابت نفسك 🙂

    رضا الناس غايةً لا تُدرك ..

    و نصيحة مني .. إن كنت راضياً عما تفعل ، فاستمر
    و أضرب بآراء الآخرين عرض الحائط !

    عندنا مثل سعودي يقول ( كل شاه معلقة بكراعها ) 😀

    يعني كل واحد مسؤول عن نفسه !!
    و في عينات من البشر مهما تقدم لها من نصايح -حتى ان هم طلبوها- تكتشف ان غرضهم من النصيحة انك تقول: انتو صح !
    حتى لو هم الغلط بعينه !

    الله يوفقك .. بس كن 250 دولار كثيرة 😀

    الله يعطيك العافية
    قصص النجاح مُلهمة
    لذلك كثرة القراءات فيها .
    و التسويق فن يحتاج ثقة بالنفس كبيرة اولاً ثم طاقة عالية ..

  82. محمد رد

    بصراحة اول ما قرأت بداية مقالتك فكرت بيني و بين نفسي لماذا لا يتقاضى رسوم على الاستشارة فهذا اقل من حقك على التعب و البحث و اخيرا ارتحت عندما وجدت
    انك فعلا وضعت رسوم او مقابل … استاذي هذا جهدك و تعبك و انت الذي يقدر المقابل لقاء هذا الجهد اتمنى لك التوفيق و الى الامام دائما عذراانقطعت فترة طويلة عن مدونتك الشيقة … هل لك ان تضع قسم للذين استفادوا من نصائحك … بحيث يرون قصة نجاحهم من خلال تطبيق النصائح او خطط العمل التي زودتهم بها 🙂
    بالتوفيق

  83. عبدالمالك العسيري رد

    أهلاً بك

    أنا أقدر مدى حزنك و ألمك و بالفعل ماقلته بخصوص 250 دولار بالفعل شي أعتبره من حقك كخبير و عارف بأمور التسويق و أرى من وجهه نظري أن اللي بالفعل جاد في عمله أو يريد بالفعل تسويق مشروعه فلن تكون 250 دولار كثيرة لأنه سيدفع ربما بأكثر من هذا المبلغ لأغراض أخرى قد تكون أقل أهمية من إستشارة شخص خبير مثلك.

    عبدالمالك

  84. حمزة رد

    السلام عليكم
    هذا هو واقع التعلم في بلدي المغرب , التلاميذ يقذفون اساتذة التعليم الحكومي لانه بالمجان , اما اذا دفعوا اموالهم في التعليم الخصوصي تراهم لا يضعون حصة و لا يتركون فائدة .

    صلوا على المصطفى الامين

  85. abdullah رد

    أحسنت
    كنت سأقترح عليك فعل هذا لولا أني أكملت قارءة التدوينة فوجدتك سبقتني بطرحها

    لكن كأن السعر مرتفع قليلاً 😀

  86. زياد برو رد

    أخي شبايك,

    لديك حرفة وخدمات تقدمها بمقابل. هذا شي رائع وأشجع عليه. وحتى التسعير فهو راجع إلى كثرة الطلب عليك.

    أوفقك في قرارك وفقك الله

  87. أبوسامي المخلفي رد

    ما ألوومكـ والله يا أستااذ شبابيك ..

    لكن ما تحس إن سعر الإستشارة غالي شوي ..

    يعني 50 دولار مثلاً ..

    ع العموووم الأمر أولاً وأخيراً عائد إليكـ ..

    متشكر ..

  88. خليل رد

    ارى انك تأخرت كثيرا ً اخي رؤووف بهذه الخطوة كان يجب ان تنفذ هذه الخطوة من زمااان كما اني ارى انك تستحق اكثر من مبلغ 250 دولار فلو قارنا هذا السعر بأسعار شركات الأستشارات المالية او التسويقية لعرفنا انك مازلت تقدم تبرعات شبة مجانية من خلال هذه الأستشارة
    اقترح عليك اخي رؤوف ان تبدء بمشروع خاص بهذا المجال وتبدئ بالعمل التجاري وتستهدف الشركات واظن الوقت مناسب لأنك اكتسبت سمعة طيبة من خلال هذه المدونة وعلى مدى هذه السنوات وعندك العلم الكافي فماذا تنتضر ؟
    اسئل الله ان لايحرمك اجر ماتقدمة للقارئ العربي وان يزيدك من فضلة ويفتح عليك في الدنيا والأخرة
    والف مبروك على المولود الجديد 🙂

  89. mirage رد

    ،

    أنا معك أخي الفاضل

    من ناحية أخذ مبلغ من المال مقابل المشورة التي تقدمها!!

    لكن لم َ كل هذا الكلام؟! وانت من علّمنا التفاؤل والنجاح وحب العمل والحياة!!!

    بل وعلى العكس لقد ربحت الكثير الأخروي (الأجر والثواب من الله تعالى على كل ماقدمته)

    وإن لم يكن منهم الشكر ” وهو أقل تقدير “..

    فاسمع لقوله تعالى: {وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ}

    **فلا تنتظر شكرا ً من أحد ويكفيك ثواب الصمد**

    جزاك الله خيرا ً وأسأل الله لك التوفيق ~

    >>> مبارك لك إنهاء بعض قصص كتابك القادم 🙂

  90. شريف أحمد رد

    عزيزي رؤوف..1000 مبروك بقدوم سما الي دنياناوانشاء الله تسير علي درب أبيها..أما بالنسبه ِلفرض رسوم علي استشارتك فهو حق بعد جهدك في تتبع كل مايخص علم التسويق..مع مراعاة ان يتناسب المقابل مع حجم المشروع..والله الموفق

  91. ايمان رشاد رد

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    اخى العزيز ….. احس بما تعانى منه مع هؤلاء لقد تجرعت انا و امثالى الكثير حتى اصابنا الاحباط فى هذا المجال
    فالدنيا لا تعطيك كل شىء
    اما من يفهمك و يقدر ما تبذل و لكن تواجى بعد ذلك فشلا ياتيك من حيث لا تدرى
    او تكون ناجحا باراقا مع إناس لا يقدرون ما تبذله من عطاء
    او صحبة من الاصدقاء الصالحين الذن يعينوك مع اخرين يثبطون من عزيمتك و يحبطون و ربما يكونون حارمية احلامك

    و لكن لا يأس مع الحياة
    فتجربتى مماثلة لك… اجتهتدت فى عملى كثيرا و نجحت به مع اشخاص لا يقدرون ما ابذل من مجهود فى عملية التسويق للشركة التى اعمل بها
    و فى النهاية حصلت على دورة كاملة فى التسويق الالكترونى و التجارة الإلكترونيه و بعدها تعرفت على صحبة صالحة لديهم نفس الاحساس مما اعانى
    و تجمعنا معا و تم تكوين مركز للتسويق الالكترونى و التجارة الالكتروني بالجيزة و يسعدنى بل و يشرفنى ان تنضم معنا اعتقد ان خبرتك التسويقية ستكون اضافه معنا …. و يسعدنا ايضا ان ينضم الينا اى من الشباب او الفتيات الطموحين اما لاخذ نفس هذه الدورة فى التسويق الالكترونى او المشاركة معنا فى ورش العمل و المشروعات التى نقدمها
    فبرجاء من يرغب فى ذلك او فى ارسال تفاصيل اكثر ان يراسلنى على Emanrashad.net@gmail.com
    و حقا فنحن جميعا نراعى الله فى جميع اعمالنا و نحب ان ينضم الينا من لديه طموع و يريد النجاح

    تحياتى اختكم ايمـان

  92. أحمد سليمان رد

    السلام عليكم

    أخي الكريم رؤوف أحببت فقط أن أسجل إعجابي بمدونتك و ما تكتب و الله يوفقك و قرارك هذا صحيح فنحن في الوطن العربي تعودنا علي إستغلال الآخرين و أخذ حقوقهم و ما يأتي بسهوله يذهب بسهولة

    بالتوفيق و متابعينك بإذن الله

  93. باسم رد

    بسم الله،
    تذكرني مواقفك (التي استغربت لتكرارها معك و مثابرتك في البقاء على نفس النهج) بما سمعته ذات يوم من استشارية في العلاقات، حيث أجابت ردا على سؤال عن سر نجاحها الكبير في استشاراتها رغم المنافسة القوية، الرد البسيط الغريب كان أنها تطلب أسعارا عالية مقابل خدماتها الاستشارية، نعم، وتبريرها كان أن دفع الناس مبلغا مقابل اسنتشارة يحفزهم للعمل بها تعويضا للمقابل الذي دفعوه, كما أن غلاء سلعة يدفع نفسيا لاعتبارها أنفس و أحرى بالثقة، و كلما زاد هذا المقابل زادت قيمة الاستشارة في عين المستشير و لو أنها كانت مجانا لاعتبرت مجرد كلام تافه.. أرجو أن لا يؤخذ كلامي كتحريض لرقع سعر في “لا سوق” تناقسية جدا 🙂 بقدر ما هو دعوة لتقييم الذات و الجهد الذي تقتطعه يا أخي رؤوف من حقك في الراحة ومن حق العائلة بجلسة هنيئة معك بل ومن حق مستشير آخر أكثر جدية في طلب الاستشارة. لا يلغي ذلك إيجاد استثناءات لمن صعب عليه الدفع كاحتراز تسويقي 🙂
    الله يجازيك بكل خير على كل جهد إضافة إلى مجازاة الناس بالأجر و الدعاء.

  94. مهاجر لكي اعود رد

    اسمح لي ان ابدي اعجابي الشديد بمدونتك والسبب في ذلك امرين الامر الاول هي فكرة المدونة نفسها حيث لامست امر مهم جدا ومطلوب من قبل الكثيرين وله تأثير كبير على كل من يريده ذلك ان الحياة اليوم اصبحت تتطلب الفكر في كل الاعمال قبل طرقها وهو ما وجدته بين ثنايا هذه المدونة ، الامر الآخر اخي الكريم اني وجدتك كريما لدرجة انك تعطي وتعطي دون بخلا بشيء ما قد تعلمته انت وقد تكون صرفت الكثير من الوقت والجهد في تعلمه وتقدمه بكل بساطة للاخرين وهذا ان دل على شي انما يدل على كرم اخلاقك ونبل طبعك وكذلك الى ثقتك العالية بنفسك وعلمك بان العلم يزداد كلما انفق منه وكذلك بان من يعمل مثقال ذرة خيرا يره
    اخي الكريم اود استشارتك في مشروع لدي ولكن لا اعلم كيف الطريقة وخصوصا ان هناك تكلفة ولا ادري كيف ادفعها
    اتمنى الرد على هذا التعليق على ايميلي مباشرة شاكرا لك حسن تعاونك
    وادعوا الله تعالى ان يديم عليك نعمته وان يزيدك من فضله

  95. islam barakah رد

    والله لك كل الحق استاذ شباياك
    فليس كل شخص يملك تلك المقومات من مقومات النجاح ولاكننا جميعا ً نسعى اليها

    بارك الله فيك ورزقك من حيث لا تحتسب

  96. خولة رد

    الاخ شبايك
    اسعدني ان اقرأ في مدونتك التي قادتني الصدفة لدخولها و اشكر الله على اني وجدتها …انها كنز من المعلومات ….فشكرا لك اخي
    بارك الله فيك ووفقك للنجاح المتواصل

    ولكن هل اي سؤال يرد لك هنا يعتبر استشارة؟؟
    لأنني اريد سؤالك عن بعض الامور في التسويق ومهارات البيع..

    شكرا لك من جديد

    دمت بحفظ الله ورعايته

  97. خولة رد

    شكرا لك على الاهتمام والمتابعة

    اسئلة عامة ؟ ان كان بالامكان الاجابة عليها
    مثل :
    هل فن التسويق يجب ان يكون هواية ام تعلم؟
    كيف يمكن ان اعرف اذا كنت مسوقة ناجحة ام لا؟
    هل هناك اعمال لا تتناسب مع بعض الاشخاص دون غيرهم؟
    كيف يمكن ان احكم على نفسي بالنجاح والاستمرار في التسويق …..او الفشل والبحث عن وظيفة اخرى؟

    اشكر لك سعة صدرك

    واتمنى لك التوفيق

    دمت بحفظ الله ورعايته

    @شبايك
    1- الاثنان
    2- هل تجدين متعة في جلب المزيد من المبيعات والأرباح؟
    3- بدون شك
    4- ذات إجابة السؤال الثاني!

  98. عماد رد

    السلام عليكم
    على فكره اول مره اخش على مدونتك كان يوم الأربعاء 9/9/2009 لاني كنت بافكر اعمل مشروع
    ووجدت ان مدونتك جميلة جدا” ومفيدة جدا” لكن للأسف واضح ان حظي وحش لأني كنت هاعرض عليك كذا مشروع عايز اعملهم لكن لقيتك زهقت .. لكن هافضل اتابع مدونتك يمكن ربنا يفرجها وترجع تاني للاستشارات
    شكرا” لك وجزاكم الله كل خير على مدونتك المفيدة

  99. a.magdy رد

    250 دولار أمريكي؟..حوالي 1250 جنيه مصري؟..هذا أصلاً رأس مال شركتي الصغيرة..ألا تري انه مبلغ ضخم جداً علي شاب في بداية حياته يرغب بأستشارة؟

    ربما اكون علي استعداد لدفع 10 دولار او حتي 20 دولار..لكن 250؟ وفي مقابل خطاب متوسط الطول غير منسق كما تقول؟

    صفقة غير عادلة..نحن بالنهاية شبان نرغب بأستشارة، ولسنا أصحاب شركات عملاقة او رجال أعمال حيتان..

  100. "احمدعطيات"ابو المنذر رد

    اخي رؤوف : لك الحق ان تفكر بالطريقة التي تناسبك. وان تتخذ القرار الذي تراه صوابا. وان تغضب وتنفعل لمن يعضون الايدي التي تحسن اليهم . نعم لك الحق في كل ذلك……….ولكن لاتنس ان هناك رصيدا في بنك الآخرة هو اهم واقيم من رصيد الدنيا. من حقك ان تطلب ثمن الاستشارة الفنية والعلمية لان من حقك ان تعيش بكرامة ولان الكثيرين ينطبق عليهم المثل العربي “من كان مهرها تيعة تيعة فان مؤخرها كش كش” اي ان ما يحصلون عليه مجانا لاقيمة له من وجهة نظرهم . ولا اخفيك انني اقسمت منذ زمن ان لا اهدي من مؤلفاتي كتابا الا لمن اثق انه بامس الحاجة اليه . ومن باب الاخوة اطالبك بان تتذكر رصيد الاخرة وان لاتتوقف عن الاحسان لمن يحتاجة والمساعدة لمن تتاكد انه بحاجتها .
    اطالبك ان تقسم اعمالك الى قسمين الاول لله تفعله ولا تبالي بنتائجه في الدنيا والثاني للدنيا ولا تقدمه الا لمن يدفع ثمنه . ولك احترامي وتقديري وتمنياتي بالتقدم على صعيد الدنيا والآخرة.

  101. صالون رد

    سيد رؤوف أنت رائع وكلامك حق

    كما قال( أحمد سليمان قال:

    أخي الكريم رؤوف أحببت فقط أن أسجل إعجابي بمدونتك و ما تكتب و الله يوفقك و قرارك هذا صحيح فنحن في الوطن العربي تعودنا علي إستغلال الآخرين و أخذ حقوقهم و ما يأتي بسهوله يذهب بسهولة

    بالتوفيق و متابعينك بإذن الله.

    لكن لم اقراء هذة المقال الا اليوم أثبت إنك رائع

    تحــــــــــــــــــــياتــــــــــــــــــــــــــي

  102. محمد رد

    وفقك الله أخي رؤوف.

    انا أخطط لبداية مشروع بعد شهرين او خمسة أشهر , وأحتاج لمشورتك وأعدك انني سأكون من هولاء الذين
    يدفعون مقابل مشورتك , قريبا بأذن الله. أعتقد ان ما فعلت هو عين الصواب .

  103. بلال موسى رد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أنا اتابعك منذ حوالي الثلاثة اشهر الماضية،و انا معجب بمثابرتك وإصرارك على النجاح ونشر الكتب إلكنرونيا، والحقيقة أنني شخصيا تحمست لفكرة نشر كتاب على موقع لولو،حاليا انا صاحب مدونة بلال للنجاح والناجحين واخطط في الخطوة القادمة لنشر كتاب في مجال التنمية البشرية خلال 6 اشهر إن شاء الله، وأحب ان أعرف كم سيكلفني الإستعانة بك ،بمعنى أنني سأجهز الكتاب على وورد وأنت تتكفل بالباقي.
    شكرا جزيلا
    أخوك/ بلال موسى

  104. engalaa رد

    السلام عليكم :
    اليوم هو السابع لي في قراءة مدونتك و انا الان في الصفحة رقم 20
    لك اكون صريحا معك انا في طور تغير مجال عملي و بحاجة الى معلومات كثيرة و الحمد لله استفدت الكثير الى الان منك و وصلت الى مدونتك من مدونة الاستاذ محمد بدوي
    فكرت باستشارتك بعد انهائي لتلخيص كتاب ديل و لكن بعد قرائتي لهذه التدوينة
    لا اجد معي هذا المال الكافي (250$) اعذرني لصراحتي و لكن مشروعي بحاجة الى كل سنت املكه و اعرف ان هذه الاستشارة مهمة جدا لي و لكن لا املك هذا المال
    و لكن عند نجاح مشروعي ( بدون استشارتك سوف ارسل لك هذا المال ) لأني استفدت منك الى الان الكثير تاريخ انطلاق مشروعي 1 تشرين الاول 2010
    ارجو التوفيق لك و شكرا لك

  105. abdulla رد

    فأنت تجعل نفسك رخيصا مثل ما تقدمه، وتعطي الفرصة لطالب هذا الشيء المجاني للهجوم عليك ونعتك بما تكره

    انت عملت خيرا وسيكون في ميزان حسناتك ,, الكل يتعلم من تجاربه
    اتمنى لو انني كنت موجودا من قبل للأخذ بنصائحك واستشاراتك

    تحياتك لك

  106. صلاح الدين من الجزائر رد

    ياأستاذ رؤوف انا اتابعك منذ ثلاث سنوات و لولاك وكتبك لما انا ادرس التاريخ في الجامعة وطول هذه السنوات وووانا احاول ان اكتب لك لكن لم استطع فقد خسرت في احد المشاريع منذ ان كنت في17من عمري ولم استطع الخروج من الازمة النفسية الا بعدما عرفتك اتا حلمي الان ان القاك وجها لوجه انشاء الله وساخبرك بقصة نجاحي وشكـــــــــــررررراااا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *