استدراك واعتذار

3٬814 قراءات
16 فبراير 2008

بفضل الله تعالى ثم بفضل أصدقاء لنا في المغرب، وصلتني رسالة من الأخ/ سعيد مدير تحرير جريدة دليل الانترنت المغربية، يعتذر فيها عن الخطأ الحادث عند نقل مقالتي التي كتبتها في المدونة، ونشرتها الجريدة، وأتوجه بالشكر لكل من أهتم بهذا الأمر، وأشكر كل الإخوان في المغرب، الذين اهتموا بالاتصال بالجريدة، وأشكر العاملين في الجريدة لاهتمامهم بتصليح الخطأ، وأدعو الله لهم بأن يستمروا على طريق الحق، ومن نجاح إلى نجاح، بمشيئة الله.

المقالة الأصلية المنشورة:

لشدة ما أعجب ممن يعتبرون انترنت سبيلا لا صاحب له، بعدما راسلني صديقي نعيم من المغرب يخبرني أن جريدة ما نقلت مقالتي عن قصة DivX كما هي دون ذكر للمصدر أو حتى اسم الكاتب، وكأن مثل هذه المقالات تنمو على الأشجار أو تتناقلها الرياح والأمواج.

رغم أني لا أرفض طلبا لنقل مقالاتي شريطة ذكر المصدر، بطريقة تليق لا أن يأتي المصدر في ذيل المقالة منبوذا صغير حجم الخط، كأنه شيء يخجل الناشر منه، إلا أن الناسخون لا ينفكون ينسخون مع حذف المصدر الذي نقلوا منه.

رغم النقل بدون ذكر المصدر، أكد لي نعيم أن الناسخ / السارق لم يغير كلمة أو يضيف جملة، وكم كنت أتمنى لو أن الناقل، استغل إتقانه للفرنسية، فبحث عن المزيد مما كان يمكن له أن يثري به معلوماتنا، فبطل القصة فرنسي، بدأ من فرنسا، أي أن المعلومات باللغة الفرنسية حتما أكثر مما توفر بالانجليزية عندما شرعت في البحث عن المعلومات لأكتب القصة، خاصة وأن خبرتي بالفرنسية محدودة.

جريدة دليل الانترنت، عدد 142

ذكرتني هذه الحادثة بتدوينة سابقة لي، تناقلها العديد من المنتديات العربية، حين نقل ناقل / ناسخ مقالتي عن الآراء والفتاوى في نسخ البرامج، وما أن وضعها في منتدى ما، حتى بدأت بعض عبارات الشكر تنهال عليه، حتى رد قارئ بأنه كيف ذلك، كيف تريد مني ألا أسرق / أقرصن برامج الكفرة الأعداء، حتى تنبه الناسخ، وتحول 180 درجة ليؤكد أنه ليس هو الكاتب، بل هذا المارق الشرير (الذي هو أنا – ولا لم يقل هو تلك الكلمات، بل هي الحبكة الدرامية مني).

سبحان مُغير الأحوال، في لحظات، من مشكور لمتبريء، ومن بطل إلى متهم.

بالطبع، إذا كنت أخطأت في سرد بعض الحقائق في تدوينة ونشرتها جريدة ما دون ذكر لي وانتبهوا بعدها للأمر، سيسعدهم ساعتها ذكر أني أنا مصدر هذا الخطأ، لكن وقد مر الأمر على خير، فلا داعي لإزعاج القارئ…

هذه السرقات أعتبرها دليلا على صحة ما زعمته سابقا في مقالتي عن آراء وفتاوى القرصنة، فقرصنة البرامج جعلت منا سلبيين، ننتظر الفعل لنأتي برد الفعل، لم نعد قادة بل تابعين، ننتظر غيرنا حتى يصمم البرنامج ثم ننسخه، لا أن نصمم نحن البرامج، تحولنا لنبحث عمن يكتب لنسرق مجهوده…

بذلك تفشل أسباب تبرير قرصنة البرامج في تبريرها، فرغم وجاهة وأناقة المبررات، لكنها في النهاية ينتج عنها تبلدا فكريا وتحجرا عقليا، يجعلنا مثل الغنم التي تتبع من يحمل العشب الأخضر، حتى ولو سار بها إلى المسلخ…

— هذه خاطرة جالت في نفسي، وأحببت فقط إخراجها، ولي عودة قريبة للتدوين بمشيئة الله —

اجمالى التعليقات على ” استدراك واعتذار 34

  1. OMLX رد

    أهلا بك أخي شبايك..

    لقد تكلمت في هذا النقطة ،، ومن رأيي ان القرصنة لا تصح ، مهما كانت المبررات .. البرامج غالية واحتكارية .. البرامج ما اقدر استخدمها .. احنا بنخترع العجلة و لا ايه … كل العالم يستخدمها.. لو يريدوا يمنعوها يقدروا بس هم عايزين كذا..

    أعود وأقول اعتمادنا على البرامج المسروقة و المقرصنة يشل فينا القدرة الابداعية و الخالقة .. ويسبب لنا تخلف فكري و تقني معيب ..
    احترموا الحقوق الملكية .. ترتقوا .. تعتمدوا على انفسكم .. انتم تستطيعوا فقط جربوا ذلك …

  2. مسعودي الجزائري رد

    أهلا اخي رؤووووف
    و الله عيب ما يحصل من سرقات لصالح الصحافة المكتوبة ودائما مصدرهم الانترنت معتقدين انها مجانية و لكن اقول لهؤلاء المرتزقة ممن وسخو صورة الصحافة و الاعلام اجمع الله يهديكم

  3. صوفي رد

    أرفع عليهم قضية ولا تتهاون مع مثل هائلا اللصوص وذلك ليس بسبب المال فقط بل لكي لايعاودو الكرة معك أو مع غيرك أخي العزيز

  4. حسام رد

    أخي رؤوف
    تحية لك
    كنت قد كتبت عن هذا الموضوع في مدونتي في ما سبق، واعتبرت شخصياً أن نقل الانترنت إلى صحيفة دون الإشارة إلى المصدر هو إهانة للصحيفة قبل أن يكون إساءة لكاتب الموضوع أو المقال على الانترنت.
    الغريب في الموضوع أن الصحفي هو كاتب في النهاية، ويعلم تماماً ما هي متاعب الكتابة والمراجع والترجمة … الخ. فكيف إذا لايقدر عمل غيره ويشير إلى ذلك.

    كل الاحترام لك

  5. ربيع زكريا رد

    بعض المسلمين يستشهدون بآيات وأحاديث لا تستحضرها ذاكرتي لتبرير سرقة البرامج والمقالات.. والاغرب من ذلك انهم ينسخون شرائط المنشدين وسبديهات قراء القرآن … فأي منطق هذا !!!

  6. المدون العربي رد

    لا تزعل أخي شبايك وأعرف أنك مسامح واذا كنت تذكر أنا كنت واحد من الناس الذين كنت تتكلم عنهم ولكن الحمد لله وبفضل من الله أصبحت ادون بنفسي واعتبرك من أحد أمثالي العليا وأنا متأسف أشد الأسف وأعترف بذنبي لأن الأعتراف فضيلة لأنني قد نسخت بعض مقالاتك منذ زمن ولكن الأن صدقني عندما أريد أن أخذ شيئا من عندك أحاول جاهداً أن أجعلها تظهر كل الظهور للقارئ أنها من عندك طبعا وأن أذكر المصدر
    واعذرني إن أطلت
    وأريد أن أشكرك كل الشكر على الكتاب الرائع 365 مقولة نجاح هذا الكتاب الذي أتوقع له انشا الله
    النجاح والتوفيق بإذن الله

  7. محمد عليبة رد

    الجمعة,أيلول 08, 2006

    جريدة دليل الأنترنت المغربية تسطو على مقال لأبي سلمى حول النابغة سيتيليكس

    بالصدفة تصفحت العدد186 لسنة 2006فعثرت على مقالي هناك بالصفحة الثانية بدون ذكر المصدر مما غاضني كثيرا و مما زاد غيضي كون المسؤول عن الجريدة تصرف في المقال بدون أخذ موافقتي المبدئية و لذا ألتمس منه إعادة نشر المقال كما جاء في مدونتي دون تعديل يذكر و في حالة العكس سأكون مجبرا على تقديم دعوى الإعتداء على حقوق الملكيةو فيما يلي المقال التي نشر في جريدة الأنترنت بدون إذن

    احببت ان اريك الهواية المفضلة لهذه الجريده والمصدر ايضا
    http://kamalazabdi1.maktoobblog.com/90220/جريدة_دليل_الأنترنت_المغربية_تسطو_على_مقال_لأبي_سلمى_حول_النابغة_سيتيليكس

  8. NicEgypt رد

    اخى العزيز .
    ما حدث من نقل الا هو لتأكيد على سير عملك ونجاحك
    ووضع الله سبحانة وتعالى هذا فى ميزان اعمالك
    فأمضى بنجاحك وابحاثك ولاتنظر وراءك
    فهؤلاء مثلهم مثل الكثير من العرب
    لا يفعلون شيئاّ سوى
    النسخ !

  9. nono رد

    الناجحون فقط تقلد اعمالهم وتنقل وتسرق وتوزع وتنشر باسماء اخرى
    احتسب الاجر عند الله
    ويوما ما ستجد ان من نقل منك قد اضمحل وذهب الى غير رجعة ” واما الزبد فيذهب جفاء …..
    السرقة الادبية مشكلة
    السرقة العلمية مصيبة
    السرقة بكل اشكالها وتبريراتها مهزلة
    يكفي ان ابداعك وصل الى المغرب 🙂 وان هناك من المغرب العربي من هو متابع ومتيقظ
    بار الله فيك وفي عملك وجعله في ميزان حسناتك

  10. محمد شدو رد

    يا سيدي لن يأن لها أن تتوقف أبداً، فقلة الأمانة آفة إنسانية سوف تصاحب بني البشر حتى نهاية الحياة على الأرض، وهي آفة تتراجع في أوقات وتنتشر كالوباء في أوقات أخرى، حسب الثقافة السائدة في المكان والزمان. ولا يخفى طبعاً أي نوع من الثقافة تعيشها بلادنا الآن!

  11. بسام الجفري رد

    الاخ العزيز رءوف..
    فعلاً شيء محزن جداً.. ولكن أخي لا تغضب نفسك فستجد من هؤلاء الكثير جداً..
    ثم إن نقله من مدونتك يدل على مكانتك التي خشي الكاتب ان يكتب اسمك فيذهب معجبوه او متابعوا المجلة تلك إليك.. ربما.. وربما هو الجهل الذي نعيشه في أمتنا العربية أسأله تعالى رفعه..

    وفي إنتظار عودتك للتدوين..

    دمت في رعاية الله وحفضه..

  12. شبايك رد

    أشكركم جميعا على التعليق وعلى التشجيع وعلى المؤازرة… إنه لأمر عجيب، في عصر انترنت وسرعة نقل المعلومة، أن نجد من يظن أنه سينجو إذا نقل مقالة غيره بدون ذكر المصدر، كما أن الأخبار تتناقل بسرعة، وسيجد العاملون في هذه الجريدة أنفسهم والجميع يعرف عنهم وعن سرقاتهم، ومن يخسر احترام الناس له، لم يمكنه استعادته ولو أنفق مال الأرض كله من أجل ذلك… ثم هل هذا وقت النسخ أم الإبداع… اللهم نسأل الهداية للجميع…

  13. ابو طارق الشمرى رد

    حبيبى شبابيك لا تحزن…….. ولو ضايقوك
    اقسم بالله ان هذة علامات النجاح وانشالله بزوغ نجمك قريب
    شببابيك الى الامام فانت على الطريق الصحيح ولا تدع هذة الترهات تنال منك
    هكذا انت علمتنا……. ارجوك لا تلتفت لهم ارجوك ارجوك….. فنحن متعطشين للمزيد
    اسال الله لك التوفيق من قلب رجل يحبك فى الله ولله

  14. خالد رد

    أتفق معك أخي شبايك ، القرصنة و النقل و سرقة المقالات تجعل منا أناس سلبيين و غير منتجين ، عكس البحث العلمي و التطوير و العمل على الإفادة باشيلء جديدة،
    نقل و سرقة المقالات انتشر بشكل رهيب سواء بالجرائد أو المنتديات و أنا رأيت بأم عيني مقالتك divx بالجريدة المغربية المتخلفة التي لا تعتمد سوى نقل و سرقة المقالات من النت.
    الجريدة أسبوعية اسمها ٌ دليل الأنترنت ٌ و في الحقيقة هي جريدة دون مستوى وسبق لها أن سرقت مقالة من مدونة عربية شهيرة و تمت مراسلة مديرها لكن للاسف الشر في الناس مجبور و إن قبرو

  15. abosaed رد

    أنتم تطرقتم لموضوع قرصنة البرامج و أعلق أنه للأسف القرصنه جعلت أهتمام المبرمجين باللغه العربية ضعيف جدا
    و لا ننسى البعد الاقتصادي على المدى البعيد
    و يجب أن نحمي البرامج المفيده و لا نتناقلها و بالاخص البرامج الموجهه لشرق الاوسط أجعلوا الشرق الاوسط هدف للمستثمرين لا تجعلوه منفر لهم لو شعروا بالراحة لدعموا اللغة العربية مهما كانت الثمن و أستثمروا فيها

  16. 5bkr رد

    الاخ العزيز رؤوف
    ليه ما تبدأش بعمل حقوق ملكية فكرية لكل المقالات المنشورة علي مدونتك
    وحاجة تانية ملاحظها
    مفيش اعلانات …. ليه ؟

  17. shabayek رد

    بكر
    وكيف أعمل حقوق ملكية فكرية؟ وهل سأسأفر للمغرب لمقاضاة الجريدة، وأتحمل كل هذه التكاليف، وأنتظر حتى يحكم لي القضاء، قبل أن القى ربي مفلسا؟ أما عدم وجود الإعلانات فهو قرار استراتيجي، حتى لا يأتي أحد عباقرة السلبية ويلخص كل محتويات الموقع كلها على أنها فقط تسعى للربح المادي، وبالتالي أكون من ال….. الذين يفعلون أي شيء من أجل الربح المادي…

  18. 5bkr رد

    موضوع عمل حقوق ملكية فكرية معنديش معلومات عنه ولكن القصد انك تحفظ حقك بعيد عن القضايا ووجع دماغ المحاكم وكفاية انك تبعت تنويه لاي جريدة او موقع مغربي ان المحتوي اللي الجريدة المغربية نشرته محمي بحقوق الملكية الفكرية للنشر الالكتروني , بعيد عن كدة موضوع divX موجود في كتاب 25قصة نجاح يعني حقوقه محفوظة
    وانا اقصد حقك الادبي عند الناس قبل المادي ومش مهم هتصرف او هتاخد كام المهم الناس تعرف مين اللي تعب ومين اللي سرق
    وربنا معاك

  19. د/ ممدوح عز رد

    عزيزي رءوف:
    أرجوك لا تحزن, فأنا قد حدث معي نفس الشئ و لكن بشكل أكبر بكثير!

    فقد إكتشفت منذ عدة أيام أن أحد السارقين قام بنسخ كامل لمحتوي موقعي, صيدلية الملاك علي الإنترنت
    http://www.elmalakrx.com/Arabic
    و وضعه علي منتدي مجاني و قام فقط بتغيير الأسماء و العناوين لتصبح عنوان صيدليته هو و بدون أدني خجل استعمل حتي نفس العبارات و الألوان و كل شئ كما هو !

    فهل تصدق ذلك؟

    خالص تحياتي:
    د/ ممدوح عز
    صيدلية الملاك علي الإنترنت

  20. كريم.م رد

    غريب أمر بعض المدونين خاصة الأخ محمد عليبة رقم 8 الذي نقل إلينا رابط لمدونة ادعى صاخبها أن الجريدة المدكورة سرقت مقاله..و الحقيقة أن الأمر لا يتعلق بمقال بل بخبر صغير موحود في العديد من المواقع ..الغريب أن صاحب الموقع الذي يدعي بأن الجريدة سرقت مقاله يعج موقعه بالعديد من الإنتهاكات الجسيمة يرمجيات مقرصنة و كلمات سر مجانية ..نشر رابط لتحميل امتحان السياقة المغربي المحمي و الذي تدفع المدارس السياقة بالمغرب من أجل الخصول عليه ملايين الدراهم..
    http://kamalazabdi1.maktoobblog.com/799919/شرح_برنامج_قانون_السير_المغربي_بالصور
    و الله عالم غريب..
    لننطلق من أنفسنا قبل إعطاء الدروس للآخرين..بالمناسبة بحثت بدوري عن الموضوع المنشور في الجريدة المغربية فوجدته في العشرات من المواقع العربية و لنتصور أن الجريدة التي نشرت الموضوع و هي تبحث عن صاحبه على الشبكة هل ستضع أكثر من اسم و موقع كمرجع…
    أظن أن الرابح الأكبر مما أثير هي الحريدة المغربية التي حصلت على إشهار مجاني ..أرجوكم هذه المدونة رفض صاحبها الإشهار لأسباب مختلفة فلا تحعلوها كذلك

  21. شبايك رد

    كريم
    قد أتفق معك من حيث المبدأ على الشق الأول من تعليقك، فالموقع الذي أشرت إليه مليء ببعض السلبيات، لكن ليس هذا بيت القصيد، بيت القصيد هو الشق الثاني من تعليقك، هل كنت تقصدني أنا وموضعي حين قلت الموضوع المنشور في الجريدة؟
    إذا كان كذلك، فالحكمة القديمة تقول أنه مهما تكررت الجرائم، فهي تبقى جرائم، فإذا نقل موقع موضوعا بدون ذكر المصدر، فهذا خطأ من الناقل، لكن أن تنقل جريدة موضوعا بدون ذكر المصدر والكاتب وصاحب الحق، فهذا خطأ مهني رهيب، لا تقع فيه الجرائد المحترمة، ودعني أسألك، إذا نشرت المواقع العربية كلها خبرا مغلوطا عن ملك المغرب، هل كانت الجريدة تفعل ذات الشيء وتنشره دون ذكر المصدر؟؟ إن قياسك مغلوط يا صديقي… وأرجو منك إذا قررت التعليق أن تكون أكثر إفصاحا وتحديدا، فكلامك مبهم، مثل الموضوع – المدونة، أي موضوع وأي مدونة بالضبط….

  22. كريم.م رد

    أنا أتفق معك الأخ شبايك من حيث المبدأ الإعتداء على حقوق الآخرين جريمة ..فقط أريد من الذين يعلقون على الموضوع أن يبدأوا بأنفسهم نموذج صاحب هذه المدونة الذي استشهد به أحد المعلقين:
    http://kamalazabdi1.maktoobblog.com/90220
    ينشر روابط لبرمجيات مقرصنة و يعطي للقراء أرقامها السرية !!!!!
    على فكرة أنا من المغرب و أعرف جيدا جريدة “دليل الأنترنت” التي تعد بالنسبة لي مدوسة تعلمت منها الشيء الكثير مضى من عمرها الآن 9 سنوات أي أنها بدأت كأول تجربة فريدة في العالم العربي و ساهمت في الرقي بالأنترنت في منظور الشباب المغربي من مفهومه السطحي (قتل الوقت عبر مواقع الدردشة و اللعب و تصفح مواقع الجنس) إلى مفهومه الإيجابي :الإبحار عبر الشبكة للإستفادة و الإستزادة من ما تدخره الشبكة من كنوز لا تعد و لا تحصى …
    أتأسف كثيرا أن يستغل العديد من الذين علقوا على الموضوع من عالمنا العربي طرح الموضوع المتعلق بمقالكم المنشور في الجريدة المغربية للنيل من المغرب كجغرافيا و تاريح و حضارة و كأن ما وقع يعتبر سبقا خطيرا في تاريخ الصحافة العربية!!!!
    من المؤسف أن يتم التهجم على المشرفين عل الجريدة المدكورة من طرف أشخاص ربما لم يكونوا -حينما ظهرت الجريدة التي تخصصت في تكنولوجيا الإعلام و الإتصال- في الأكشاك يعرفون آنذاك كيف يمسكون يفأرة الحاسوب بين أيديهم…
    ما لا يعرفه العديد ممن علقوا على الموضوع أن الجريدة المغربية المشار إليها تربط علاقات تعاون -كما نطالع نحن القراء دائما على صفحاتها-مع العديد من المدونين المغاربة و العرب المشهود لهم بالإجتهاد على مدوناتهم
    و أقدم لكم النمودج التالي:
    http://abourim03.maktoobblog.com/?cat=24519
    لقد طالعت في العديد من المرات تصويبات و تنبيهات من القيمين على الجريدة يستدركون ما سهوا عنه و هم ينشرون مواضيع متنوعة كما هو الحال في العديد من الجرائد و أتمنى من الأخ المغربي الذي سارع بحماس منقطع النظير بإخباركم بنشر الجريدة لموضوعكم دون ذكر المصدر أن يمتلك نفس الشجاعة لو أقدمت الجريدة على نشر استدراك في الموضوع في عددها القادم……….
    عضو في منتدى الدليليين
    http://fr.groups.yahoo.com/group/clubdesdaliloux

  23. علوش رد

    تعلمت الكثير الكثير من مدونتك، ولدي عادة، هي أن أبدي امتناني لكل من تعلمت منه، فأينما ذهبت، وما إن تجول سيرة التدوين حتى أطلع أصدقائي على مدونات أعشقها، ومن ضمنها مدونتك.

    بإذن الله تتغير الأحوال، ويصبح لذكر المصدر قيمة.

  24. شبايك رد

    كريم
    واضح أنك تحمل على صاحب المدونة التي وضعت أنت عنوانها، وأن أتفق معك في حملك عليه، لكن ليس هنا محل هذا الشعور. اذهب إليه وأخبره بنفسك، فهو لا يقرأ لي، وبالتالي فنصيحتك ستذهب سدى.
    ثانيا، ليست المغرب بالبلد الصغير أو قليل الشأن حتى ينال أحد من تاريخها، وهو ما لم يحدث في سياق التعليقات، فدعنا لا نحول النقاش إلى هذا الاتجاه، فلنا في أهل المغرب الأهل والأصدقاء.
    ثالثا، أنت متحمس لتاريخ الجريدة وما قدمته من أعمال الخير، فهل أفهم من هذا أنك من أصحاب مذهب تحليل الحرام من أجل الحلال، مثل السرقة من الأغنياء لاطعام الفقراء؟ الظلم يبقى ظلما، والسرقة تبقى سرقة، مهما كانت الأسباب نبيلة… تذكر قول الرسول عليه الصلاة والسلام، والله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت، لقطع محمد يدها، ولن تجد أشرف من السيدة فاطمة رضي الله عنها، لكن السرقة تبقى سرقة…
    حتى لا ندخل في جدل عقيم لا فائدة منه، إذا نشرت الجريدة الاستدراك، أريدك أنت أن ترسله لي، وإلا فسأعتمد عليك كي تحصل لي على حقي منهم… أم لعلك لا تريد؟

  25. كريم.م رد

    كن على يقين الأخ شبايك أنني لن أدخر جهدا في القيام بالمستحيل من أجلكم… و هذا من وحهة نظري لن يعوض في شيء ما تتحفنا به من علم غزير و معرفة ناذرة ..لقد اتصلت فعلا بأحد المحررين في الجريدة عبر هاتف الجريدة و شرحت له الموضوع و قد طلب مني منحه مهلة لمراجعة الصفحة موضوع النقاش..و بعد مدة عاودة الإتصال به من جديد و قد أبدى أسفه لما حصل ..و الطريف في الأمر أن اسمكم و عنوان مدونتكم موجودة أسفل الموضوع الذي نشر و السبب الذي جعله لا يظهر -حسب ما شرحه لي دائما رئيس تحرير الجريدة -هو خطأ فني يتعلق بتكبير إحدى الصور أكثر من اللازم الشيء الذي جعل السطر الذي به اسمكم و عنوان مدونتكم ينزل إلى أسفل..
    و كما أخبرتكم سابقا فالجريدة قامت غير ما مرة بعمل تصويبات و استدراكات و قد وعدتني رئيس تحرير الجريدة بأن تصويبا سيصدر في العدد القادم للجريدة عدد مارس القادم وسأبدل قصارى جهودي من أجل إرسال الصفحة التي تضمنت نص التصحيح…
    عضو في منتدى الدليليين
    http://fr.groups.yahoo.com/group/clubdesdaliloux

  26. ahmad abo alol رد

    صديقي شبايك انا اتابعك من زمان لكن بالنسبة لموضوعك هون اتمنى يأثر بهدول يلي هوايتهم السرقة سرقة تعب الآخرين هم انعدم عندهم الابداع فالجأو للسرقة لثبتوا لغيرهم و لانفسهم مقدرتهم على الاستمرار في مهنتهم

  27. شبايك رد

    كريم
    إذا كان ما تقوله صحيحا، أن اسمي غطت الصورة عليه (بالمناسبة، هذا العذر من أقدم الأعذار في عالم الصحافة، بحكم عملي فيها لمدة 7 سنوات حتى الآن) فهو عذر أقبح من ذنب يدل على عدم حرفية العاملين في الجريدة، والغريب يا كريم، أن هذا الأمر يتكرر دائما مع مقالاتي، في عديد الجرائد والمجلات، وكلهم يلقون اللوم على المخرج الغبي، الذي غطى على آخر سطر فقط في المقالة، لكنه ترك أولها ونصفها وثلثها…وعنوانها وصورها الثلاثة، سبحان الله، عموما، أتمنى أن تكون الجريدة على قدر المسؤولية، وأن تعرف أن هذه المدونة ليست سبيلا تنهل منه دون رابط، وسأنتظر صورة التصحيح والاستدراك حتى أضعها هنا وأغلق هذا الباب، ودعنا نتوقف هنا، فكثرة الكلام لا تأتي بخير، دعنا نتناقش في مواضيع أخرى، أشكرك…

  28. شبايك رد

    أحمد
    تعدد السرقات أعطى إشارة للناس أن هذا الأمر عادي لا بأس به ولا غبار عليه، ولذا وجب التبيه والشجب والأخذ على أيدي العابثين، حتى نغير الفكرة السائدة لدة البعض أن انترنت مستباحة دمها وعرضها حلال، من يريد أن يأخذ فليأخذ دون رابط أو ناظم. هذا الأمر يجب تغييره، تدريجيا، بنشر ثقافة الحرص على الحقوق، جميع الحقوق، فكرية أو محسوسة.

    علوش
    أشكرك يا طيب، جزاك الله كل الخير

  29. محمدعلي- البحرين رد

    للأسف في بلادنا العربية يوجد قانون ( بوق-أسرق- ولا تخاف)
    فمن أمن العقوبة أساء الأدب
    بالرغم من أننا مسلمون وهذا يكفي.

    شكرا اخ شبايك على كل ما تبذله لخدمة الناس في هذه المدونة التي استفدت منها شخصيا الكثير
    وإلى الأمام ولا تحبطك افعال هؤلاء.

  30. سعيد رد

    اهلا عزيزي كريم
    انا من صور المقال المسروق .. لا تحاول البحث عن تبريرات .. هذه الجريدة التافهة تسرق كل شيء ..

    والله يا اخوان لو ارفقت لكم اخر عدد منها ستندهشون من الخزعبلات والتفاهات حتى الورق المستعمل في الطابعة من النوع السيء والرديء جدا مثل محتوى الجريدة

    نعم سأكون يقظا لاي سرقة جديدة لفضح الجريدة على الملأ ..

    ردودك الغبية تدل على أنك جاهل بمعنى الكلمة، كيف تقول أن الصورة غطت على اسم الكاتب ؟ متى كنت تضعون اسم الكاتب أصلا ؟ أنا اتابع كل شيء فلا داعي للكذب ..

    وبالمناسبة سبق ان سرقت الجريدة مقالا للأخ سردال serdal.com هل أيضا غطت الصورة على اسم الكاتب ؟

    بالمناسبة أنت لست سوى مدير الجريدة سعيد أو عضو أخر ..
    لست غبيا لكي أصدق انك متعاطف مع الجريدة وردودك تدل على ذلك ..

    إذا لم يكن لديك شيء تفيده لمستعملي الأنترنت فلماذا لا تتوقف هذه الجريدة لأنها لا تفيد أحدا ؟؟

  31. كريم.م رد

    أستغرب الحوار الدائر و المستمر حول المقال المنشور بجريدة دليل الانترنيت للمبدع شبايك خاصة من طرف الأخ الذي يدعى بأنه هو الأول الذي اكتشف و أرسل المقال “المسروق” مرة كان اسمه نعيم ثم أصبح بين عشية و ضحاها في الرد الأخير سعيد و بين يدي الآن العدد 144 من الجريدة و قد نشرت في الصفحة8 إستدراك و اعتذار حول ما وقع و لسنا هنا لمحاكمة النوايا هل ما صرح به القيمين على الجريدة صحيح أم لا حسب ما توصلت إليه من خلال اتصالي بأعضاء الجريدة ..
    أن نستمر في إهانة الجريدة و القيمين عليها و قد نشرت هذه الأخيرة إعتذارا علنيا هنا تطرح أكثر من علامة استفهام حول من يقف وراء هذه الحملة العمياء خاصة و أن هناك جرائد أخرى داخل المغرب حاولت أن تكون نسخة مشوهة و طبق الأصل لدليل الانترنيت ولم نسمع أو نقرأ من ينتقدها …
    لماذا لم يكلف الأخ الذي يحرص على الجري وراء الجريدة”نعم سأكون يقظا لاي سرقة جديدة لفضح الجريدة على الملأ ..”نفسه عناء تصوير الجزء الذي نشر فيه نص الإعتذار ليطلع عليه كاتبنا المبدع شبايك..و هو الذي ينتظر ذلك على أحر من الجمر؟
    إذا كانت الجريدة كما وصفتها يا أخ سعيد أو نعيم..!! تافهة لماذا هي متواجدة في الأكشاك المغربية لمدة9 سنوات
    أخشى أن تقول لي بأن الذين يساندونها و يحرصون على اقتناء أعدادها كل خمسة عشر يوما من القراء و المبحرين المغاربة تافهون كذلك!!!
    لست هنا للدفاع عن رئيس تحرير الجريدة إن كنت تريد أن تعرف من أكون فأنا مستعد بإمدادك بعنواني ورقم هاتفي الخاص أما أن تقول بأنني رئيس تحرير الجريدة يتخفى في زي متنكر فهذه أشياء لا تصدر إلا من طرف إنسان يعيش إزدواجية في الشخصية..
    لمدة 9 سنوات و أنا أقرأ عمود رئيس تحرير الجريدة السابقة الذكر و أنا متأكد من خلال الأفكار التي يروج لها في عموده بأنه لا يملك الوقت الكافي ليضيعه في الرد على تفاهاتك، و إن كان تواجده على هذه المدونة شرف لنا جميعا..
    أكمل جميلك وزود قراء هذه المدونة الجامعة المانعة بالرد المشار إليه ..و أنا أحمد الله على أن السلطة التي تملكها لا تتجاوز حد الردود الركيكة التي تكتبها في هذه المدونة أو تلك لأنه لو كانت الأمور في يد أمثالك لتوقفت كل جرائد العالم وليس دليل الانترنيت و حدها..
    نصيحة أخيرة بدل أن تجهد نفسك في المطالبة بتوقيف جريدة ساهمت بشكل فعال في تنشئة جيل بكامله أصبح يؤمن بضروة التقنية و أهميتها في حياتنا ، بادر بمطالبة جرائد الرصيف التي تدعي بأنها تخدم التقنية ببلادنا بالتوقف و هي التي تنشر في كل عدد ترددات القنوات الإباحية …
    تجدر الإشارة إلى أن العدد الأخير من دليل الانترنيت نشر فيه كذلك في الصفحة الرابعة ضمن عمود “من المدونات” الخبر الذي كان قد نشره الأخ شبايك و المتعلق بإصدار كتابه الجديد.
    أستسمح الأخ شبايك بالعودة من جديد للحديث حول الموضوع و هو الذي طالب بمناقشة مواضيع أكثر أهمية..و التوقف عن إثارة موضوع الجريدة المغربية عدري الوحيد هو ما نقلته له من نشر الجريدة لاعتذار ..
    لن أعود من جديد لمناقشة الموضوع مهما حاول الأخ أعلاه من إثارة الفتن و الأخقاد..

  32. shabayek رد

    كريم
    الأمر بسيط، هو نعيم سعيد، لكن ليس هذا لب حديثنا، سؤالي، لما لم ترسل لي أنت صورة من الاستدراك والاعتذار، لقد أرسل لي نعيم فعلا صورة من مقالتي المنشورة، ورغم نشرهم لعنوان المدونة، لكن ألم يكن الأجدر سؤالي قبل النشر… أنت ترى أن الجريدة نشرت مقالتي ووضعت عنواني وعليه فيجب أن أطير فرحا… لكن هل إذا فعلت أنا المثل مع الجريدة، وأخذت كل ما تنشره وأعدت نشره هنا في الإمارات، ووضعت عنوان الجريدة في أسفل آخر صفحة في جريدتي، هل يا ترى كان القائمون على الجريدة يشاركونك نظرتك الحالية هذه؟
    كريم – للأسف، تحول النقاش هنا من حالتي هذه – إلى مناقشة حال الجريدة، وليس هذا محله، وليس كون الجريدة مغربية أننا نحمل في صدورنا شيئا تجاه المغرب كلها، ليس هذا الحال أبدا… إننا نناقش أحوال معوجة في عالمنا العربي، فالنقل/السرقة موجود في كل بلادنا العربية، لسبب بسيط، هو أن ثقافة حقوق الملكية الفكرية غير موجودة لدينا، ولهذا أنت ترى أن نشر مقال لي وأسفله عنوان الموقع يكفيني وهو عين الصواب، وهنا حيث أختلف معك، أنا لا أرفض نشر مقالاتي، لكن يجب طلب الإذن قبلها… احتراما لحقي في المقالة كمؤلف لها، واحتراما لحقوق الملكية الفكرية في كل مكان…
    كريم، لقد راسلني نعيم، وأرسل لي بصورة من مقالتي التي أشرت إليها، وهو استدرك الأمر في هجومه على الجريدة، ولولا أني لا أحب تغيير التعليقات – إلا عند الضرورة – لكنت عدلت في تعليقه، ولأني تركت تعليقه، عرضت تعليقك أنت الآخر… لكني أرى مستقبل النقاش بينكما لا يبشر بما تحمد عقباه، لذا سأفعل مثلك وأقف هنا وأغلق باب التعليقات، فلدينا ما هو أهم لنناقشه… وأرجو للجريدة الرقي بالثقافة العربية….

  33. Pingback: سرقة متبادلة أحيانًا « ابن الشــــــمال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *